الأربعاء,30نوفمبر,2022
EN FR DE IT AR ES AL

مؤتمر إيران حرة 2021

مريم رجوي الرئيسة الجمهورية لإيران المستقبل

مريم رجوي

مريم رجوي: كارثة كورونا في إيران- يجب القيام بحماية الشعب الإيراني وصحته وأمنه ومستقبله

ماتثير الإعجاب بشأن مجاهدي خلق

رسالة بمناسبة حلول السنة الإيرانية الجديدة

بيانات المجلس الوطني للمقاومة الايرانيةبيانات المجلس الوطني للمقاومة الايرانية : حقوق الانسانتصاعد غير مسبوق في حدة القمع وعدد الإعدامات في مختلف المدن الإيرانية

تصاعد غير مسبوق في حدة القمع وعدد الإعدامات في مختلف المدن الإيرانية

Imageإحالة ملف انتهاك حقوق الإنسان من قبل نظام الملالي إلى مجلس الأمن ضرورة ملحة

اقدم نظام الملالي صباح أمس, على إعدام سجينين هما علي عفراوي ومهدي نواصري في أهواز بتهمة المشاركة في عمليات التفجير في أهواز. وأفادت وكالات الأنباء ان عناصر الحرس والتعبئة (البسيج) وعملاء النظام الآخرين الذين احتشدوا حول الضحيتين يرددون هتافات ضد ”أميركا وبريطانيا وإسرائيل”. ولم تكن محكمة السجينين تطابق و المعايير الدولية في أبسط جوانبها.
وخلال الأسبوع الماضي اقدم نظام الملالي على شنق سجينًا شابًا (22 عامًا) في بلدة مشكين شهر التابعة لمدينة أردبيل (شمال غرب إيران). وأعدم شابًا أخر (24 عامًا) في سجن مدينة قزوين. وأشار أحد قادة قوات الأمن الداخلي للنظام إلى إعدام سجين يدعي ”م.ع” في قضاء نوشهر.
وأعدم جلادو جهاز القضاء للنظام يوم 28 شباط/ فبراير الماضي ”إجلال قوامي” الذي كان قد اعتقل خلال الاحتجاجات التي جرت في الصيف الماضي في كردستان بعد أن أصدروا حكمًِا بالاعدام بحقه باعتباره محارب ومفسد في الأرض.

واخبرت وسائل الإعلام الحكومية يوم أمس عن صدور أحكام بالإعدام بحق ستة سجناء أسمائهم خيرالله, غلام, إبراهيم, جواد, ولي ومحمدرضا في العاصمة طهران. كما ذكرت صحيفة ”روز” الحكومية ان جهاز القضاء للملالي قد أصدر أكثر من ثلاثين حكمًا بالإعلام خلال الشهر الماضي.
عشية إحالة ملفه النووي إلى مجلس الأمن الدولي وخوفًا من اتساع الانتفاضات الشعبية ومن أجل خلق أجواء الرعب والهلع, صعد نظام الملالي موجة الإعدامات والممارسات التعسفية خلال الأيام الأخيرة بصورة غير مسبوقة. وبعد اعدام المجاهد حجت زماني تم نقل عدد كبير من السجناء السياسيين إلى الزنزانات وظلت مصائر بعضهم مجهولة حتى الآن.
ان المقاومة الإيرانية تلفت انتباه مجلس الأمن ولجنة حقوق الإنسان والمفوضية السامية لحقوق الإنسان والهيئآت والمنظمات المدافعة عن حقوق الإنسان الأخرى إلى الوتيرة المتصاعدة للإعدامات الاعتباطية في إيران مطالبة بإحالة ملف انتهاك حقوق الإنسان في إيران إلى مجلس الأمن الدولي من أجل اتخاذ اجراءات ملزمة ضد نظام الملالي والحؤول دون تنفيذ مجزرة جماعية بحق السجناء السياسيين.

أمانة المجلس الوطني للمقاومة الإيرانية
2 اذار / مارس 2006