السبت,28يناير,2023
EN FR DE IT AR ES AL

مؤتمر إيران حرة 2021

مريم رجوي الرئيسة الجمهورية لإيران المستقبل

مريم رجوي

مريم رجوي: كارثة كورونا في إيران- يجب القيام بحماية الشعب الإيراني وصحته وأمنه ومستقبله

ماتثير الإعجاب بشأن مجاهدي خلق

رسالة بمناسبة حلول السنة الإيرانية الجديدة

اخبار: مقالات رسيدهرفسنجاني يعلن (الحرب) على العراقيين من بغداد!

رفسنجاني يعلن (الحرب) على العراقيين من بغداد!

rafsanjani  شامل عبدالقادر:من المحزن جداً ان يجلس اكثر من 80 عراقياً يمثلون رؤساء عشائر وقبائل العراق امام اشهر قاتل ايراني!!
من المؤسف جداً ان يهدر اصحاب (العكل) و(الغترات) الفراتية والجنوبية كرامتهم وهم يجلسون تحت منصة عالية جلس عليها القاتل رفسنجاني!!
من المؤلم جدا للكرامة العراقية والضمير العراقي ان تجلسوا ايها الرجال صاغرين امام قاتل اولادكم واخوتكم وازواج بناتكم واعمامكم واخوالكم واقاربكم!!
لااعرف كيف افسر حضور هذا الحشد الهائل من وجهاء العشائر العراقية في استقبال رفسنجاني!
من منكم من لايوجد لديه شهيد او اسير او مفقود في الحرب التي استمرت 8سنوات بـ(فضل!!) حماسة رفسنجاني وتحريضه وخطبه الكريهة ضد اهل العراق؟؟ وكيف صبرتم ان تلقوا قاتل اولادكم بهذا الحبور والاستبشار؟؟

كيف لنا ان نفسر هذا السلوك البعيد جداً عن الوطنية العراقية؟ هل استدعيتم لاستقبال رفسنجاني بقوة السلاح والتهديد؟؟ لاابداً لم يجلب اى واحد منكم بالغدارات والمسدسات!! اذن مالذي دعاكم الى الترحيب بقاتل اولادكم العراقيين؟!
هل تساءلتم مع انفسكم مالذي جاء بهذا القاتل الى عاصمة الرشيد بعد8 سنوات على تدمير بلادكم واستعبادها؟! ترى باي مهمة قذرة جاءت برفسنجاني الى بغداد؟! هل مسحت الذاكرة العراقية عن افعال اجرامية ارتكبها رفسنجاني قبل الاحتلال وبعده؟؟ هل مسحت ذاكرتكم عن جرائم خطيب جمعة طهران السيء الصيت ايام العدوان الايراني على العراق؟؟
جاء رفسنجاني بعد سلسلة زيارات قام بها ابرز رموز النظام الايراني الى بغداد ومهدوا له مع القابضين على السلطة الطريق الى عاصمة المنصور!
مالذي يفعله رفسنجاني الان تحديداً بعد اعلان الرئيس الامريكي اوباما عن خطته للانسحاب؟ لقد ترافق وجود رفسنجاني في بغداد مع التهديدات التي اطلقت في المؤتمر الصحفي المشترك التي (حذرت!!) فيها من (تحركات!!) (البعثيين!!) في العراق ومعارضتهم للعملية السياسية ومحاولاتهم تخريب(!!) البلاد و(الانجازات!!) (العظيمة!!).
لقد جاء رفسنجاني ليكرر ما قاله علي خامنئي بضرورة التخلص من مجاهدي خلق واضاف من عندياته سلسلة اخرى من الاكاذيب متهماً مجاهدي خلق بارتكاب ماسماه بـ(جرائم!!) ضد الشيعة والاكراد ثم راح يحرض ضد (العرب السنة) متهماً اياهم بالبعثية على اعتبار وحسب معتقداته ان البعث هو العرب السنة ولايشمل تعريفه العرب الشيعة ولم يذكر رفسنجاني الحقيقة المروعة ومؤداها ان اكثر من 120 الف عربي شيعي وليس سنيا (هذا اذا اردنا المحاججة بلغة الطائفيين والعنصريين) قتلوا بعد الاحتلال مباشرة!!!
باختصار مفيد لقد جاء رفسنجاني الى بغداد ليرعى بنفسه شخصياً تتمة الماساة العراقية التي ابتداها منذ عام1980 ونجح مع زبانيته بتعميقها بعد الاحتلال مباشرة وهوالان يستعد بمعاول عراقية للاسف الشديد حفر اكبر قبر (ايراني!!) للعراقيين تحت مسميات شتى منها (تحرير!!) العراق من مجاهدي خلق وشن حملة منظمة ضد من يقاوم حكومة الاحتلال من العراقيين في الداخل والخارج..!!!