السبت,13أبريل,2024

المؤتمر السنوي العام للمقاومة الإيرانية 2023

المؤتمر السنوي2023

مريم رجوي الرئيسة الجمهورية لإيران المستقبل

مريم رجوي

اجتماع إيران حرة 2023: إلى الأمام نحو جمهورية ديمقراطية

المجلس الوطني للمقاومة الإيرانية

ماتثير الإعجاب بشأن مجاهدي خلق

أحدث الاخبارأحدث الاخبار: أخبار الاحتجاجات في ايرانوبدأت عملية فك سلاسل الاستبداد والخمينية

وبدأت عملية فك سلاسل الاستبداد والخمينية

فلاح هادي الجنابي -الحوار المتمدن-العدد: وإهتزت مرة أخرى أرکان عرش الظلام والشر القرووسطائي وبان هلع وذعر طغمة الملالي المتاجرين بالدين واضحا ولاسيما وهم يرون إندفاع الشعب بمختلف شرائحه وبشکل خاص الشباب الغيارى نحو قصور صناعة الموت والدمار التي تعمل منذ 40 عاما ضد الشعب الايراني، وکما هو عهد کل الطغاة والمستبدين على مر التأريخ، فإن قصاص الشعب والتأريخ نفسه بإنتظارهم ليصبحوا عبرة أخرى لکل من قد تسول له نفسه أن يسير على خطاهم.

الانتفاضة المجيدة للشعب الايراني والتي هبوا فيها کالاباة الذين يرفضون الضيم والظلم ويتقدمون وأرواحهم على أکفهم، جعلت من نهار الملالي الطغاة والفاسدين ليلا ومن ليلهم نهارا وإن السيدة مريم رجوي، رئيسة الجمهورية المنتخبة من جانب المقاومة الايرانية قد أجادت الوصف عندما خاطبت الشعب الايراني قائلة بأنه قد:” بدأت عملية فك سلاسل الاستبداد والخمينية عن أيدي الشعب الإيراني. تدمير قصر خامنئي الذي بني على الظلم والبطش والقهر يقترب.” وصدقت السيدة رجوي القول عندما أضافت من إنه”ليس المجتمع والتاريخ الإيرانيين يرحبان بالمنتفضين فحسب ولكن أيضا يحيي بهم العالم بأسره ويشيد بهم.”، إذ أن المجتمع الدولي والرأي العام العالمي يتابعان عن کثب إنتفاضة الشعب الايراني بوجه أسوأ نظام قمعي دموي في التأريخ المعاصر وإن العالم کله ينتظر بفارغ الصبر طي الصفحة السوداء لهذا النظام الملعون والذي هو أسوأ من الطاعون والسرطان.

نظام القتلة في طهران والذي أردى بمائتي شهيد من أبناء الشعب الايراني الذين کانوا يناضلون من أجل إنهاء عهد الظلام والتخلف وجعل بلدهم ينتقل الى عهد التقدم والحضارة لکي يصبح ضمن رکب الانسانية، ويکفي فخرا بأن العالم بدأ يرفع صوته مستنکرا على هذا النظام الدموي قتل الابرياء العزل ويطالب بمحاسبتهم، مع إن نظام الملالي ومن خلال ممارساته الاجرامية لايمکن أن يتمکن أبدا من إيقاف المسيرة الظافرة للشعب الايراني نحو شمس الحرية ومرة أخرى تٶکد السيدة رجوي حقيقة عدم التخلي عن النضال وإستمرار الانتفاضة حتى النصر المٶزر عندما شددت”إن ما مر منذ يناير 2018 إلى يومنا هذا، يظهر بوضوح، كما أكدت المقاومة الإيرانية من اليوم الأول، أن الانتفاضة لن تنتهي وأن النظام غير قادر على قمع الانتفاضات ومنع المدن المنتفضة العاصية، ومعاقل الانتفاضة وجيش التحرير العظيم.”، نعم فإن النضال والمواجهة ضد نظام الاوباش البربريين في طهران ظل مستمرا حتى أثمر عن إنتفاضة الغضب هذه والتي لن تتوقف أيضا حتى تقوم بتدمير وتحطيم وإسقاط هذا النظام وجعله أثرا بعد عين.