الأربعاء,30نوفمبر,2022
EN FR DE IT AR ES AL

مؤتمر إيران حرة 2021

مريم رجوي الرئيسة الجمهورية لإيران المستقبل

مريم رجوي

مريم رجوي: كارثة كورونا في إيران- يجب القيام بحماية الشعب الإيراني وصحته وأمنه ومستقبله

ماتثير الإعجاب بشأن مجاهدي خلق

رسالة بمناسبة حلول السنة الإيرانية الجديدة

أحدث الاخبارأحدث الاخبار: الملف النوويمجلس الأمن الدولي يصدر قرارًا جديدًا بالإجماع ضد النشاطات النووية للنظام الإيراني

مجلس الأمن الدولي يصدر قرارًا جديدًا بالإجماع ضد النشاطات النووية للنظام الإيراني

shoraeamnit أصدر مجلس الأمن الدولي وبالإجماع قراره الرابع وبرقم 1835 حول فرض العقوبات على النظام الإيراني. ويحذر القرار النظام الإيراني من مواصلة نشاطاته النووية الحساسة ويطلب منه أن يوقف هذه النشاطات فورًا ويرضخ لتعهداته والتزاماته حيال القرارات السابقة الصادرة عن مجلس الأمن الدولي دون إبطاء وأن يرد على كامل أسئلة الوكالة الدولية للطاقة الذرية.
وقالت وكالة أنباء أسوشيتدبرس إن تصويت أعضاء مجلس الأمن الدولي بالإجماع لصالح القرار أمر ملحوظ ولم يسبق له مثيل فيما يتعلق بالقرارات السابقة.
وعلى صعيد متصل رحبت السيدة مريم رجوي رئيسة الجمهورية المنتخبة من قبل المقاومة الإيرانية بإصدار القرار الجديد من قبل مجلس الأمن الدولي ضد النظام الإيراني بالإجماع مؤكدة ضرورة فرض عقوبات شاملة واعتماد سياسة حازمة ضد الفاشية الدينية الحاكمة في إيران.

كما ونقل وكالة أنباء أسوشيتدبرس عن السفير الإندونيسي في مجلس الأمن الدولي قوله: «على جميع أعضاء مجلس الأمن الدولي أن يمتثلوا بهذا القرار وإن إندونيسيا تؤكد ضرورة تنفيذ جميع العقوبات السابقة على النظام الإيراني». وأضافت الوكالة تقول: «إن العقوبات الحالية هي تجميد رؤوس أموال 65 شركة وشخصًا يرتبطون بالبرنامج النووي للنظام الإيراني وكذلك حظر زيارة خمسة من المسؤولين في النظام الإيراني للدول بالإضافة إلى حظر تصدير الأسلحة إلى النظام الإيراني وتزويده بالتقنية والمواد التي يمكن استخدامها في البرنامج النووي أو الصاروخي لهذا النظام أو تكون ذات استخدام مزدوج..كما يحث القرار ايران على الوفاء بمتطلبات الوكالة الدولية للطاقة الذرية التابعة للامم المتحدة التي يقع مقرها في فيينا والتي تحقق فيما اذا كانت ايران أجرت ابحاثا على اسلحة نووية. وقالت الوكالة في وقت سابق من هذا الشهر ان ايران لا تتعاون لكن طهران قالت انها تفعل ذلك.. وعارضت أيران القرار ولكن الولايات المتحدة وبريطانيا ودول اخرى تتهم طهران بمراوغة الوكالة الدولية للطاقة الذرية ودعت مجلس الامن الى فرض مجموعة رابعة من العقوبات ضد طهران.. ووافقت روسيا والصين على مضض على المجموعات الثلاث السابقة للعقوبات التي شملت تجميد ارصدة افراد وشركات وفرض حظر على سفر افراد ايرانيين بعينهم لكنهما تعرقلان اتخاذ اجراءات اخرى.. وأكدت وزيرة الخارجية الامريكية كوندوليزا رايس على الحاجة الى تضييق الخلافات بين الشرق والغرب فيما يتعلق بغزو روسيا لجورجيا واقناع الايرانيين بأن القوى الست تتحدث بصوت واحد».