الأربعاء,8فبراير,2023
EN FR DE IT AR ES AL

مؤتمر إيران حرة 2021

مريم رجوي الرئيسة الجمهورية لإيران المستقبل

مريم رجوي

مريم رجوي: كارثة كورونا في إيران- يجب القيام بحماية الشعب الإيراني وصحته وأمنه ومستقبله

ماتثير الإعجاب بشأن مجاهدي خلق

رسالة بمناسبة حلول السنة الإيرانية الجديدة

أحدث الاخبارأحدث الاخبار: أخبار الاحتجاجات في ايرانتواصل تظاهرة عمال قصب السكر في هفت تبه لليوم السابع عشر 21...

تواصل تظاهرة عمال قصب السكر في هفت تبه لليوم السابع عشر 21 نوفمبر

في الوقت الذي غطى ضباب كثيف سماء مدينة شوش، انطلق اليوم السابع عشر من إضراب عمال قصب السكر اليوم الأربعاء 21 نوفمبر في المدينة وذلك للاحتجاج على عدم دفع رواتبهم وكذلك للاعتراض على اعتقال عمال وممثليهم وعدم التجاوب مع مطالباتهم العادلة وتحشدوا أمام مقر القائممقامية في المدينة.

وحمل العمال صورًا للعمال المسجونين وكتب على لافتة: أطلقوا سراح العمال المسجونين.

کارگران نیشکر هفت تپه - شعار دانشجوی چمرانی تشکر تشکر ۳۰ آبان۹۷

وعلى السياق نفسه، أفاد تقرير لنقابة عمال قصب السكر في هفت تبه أن اتحاد المعلمين في بريطانيا أصدر بيانًا طالب فيه بالإفراج عن العمال المسجونين لقصب السكر.

يوم أمس الثلاثاء 20 نوفمبر، كان العمال قد تظاهروا لليوم السادس عشر واحتجوا على اعتقال العمال وممثليهم وعدم تجاوب الحكومة مع مطالباتهم الحقة.

سخنان یکی از شهروندان اهل شوش در حمایت از کارگران نیشکر ۳۰ آبان۹۷

وكتب على لافتات كان يحملها المتظاهرون: نقف حتى آخر نفس، اللصوص طلقاء والعمال سجناء.

واضطر نظام الملالي المعادي للعمال، نتيجة وضعه الحرج المحاصر بين التظاهرات والعقوبات، إلى اطلاق سراح 15 من العمال المسجونين مساء الاثنين 19 نوفمبر بالكفالة خوفًا من اتساع نطاق الاحتجاجات. ولكن هناك 4 عمال ومراسل مازالوا قيد الاحتجاز. واستمرت تظاهرات شوش والأهواز ليوم الثلاثاء رغم أعمال تضليلية وإطلاق وعود جوفاء لوكلاء النظام. ويعد النظام العمال بأنه سيدفع قريبًا رواتبهم المتأخرة.

ويعيش النظام حالة حرجة حيث يواجه بدء جولة جديدة من الإضرابات وهو لا يريد إشعال لهب الانتفاضات من جهة، ومن جهة أخرى إذا دفع رواتب العمال في شوش، فذلك يصبح إنموذجًا لحالات أخرى في سائر الأماكن والنظام لا يستطيع دفع كل الرواتب. هذا وادعى المدعي العام في شوش لتبرير الاعتقالات أن تظاهرة العمال خرجت من نطاق التظاهرات المطلبية ولكن في الوقت نفسه يتملص النظام من تلبية العرائض المطلبية للعمال.