الخميس,1ديسمبر,2022
EN FR DE IT AR ES AL

مؤتمر إيران حرة 2021

مريم رجوي الرئيسة الجمهورية لإيران المستقبل

مريم رجوي

مريم رجوي: كارثة كورونا في إيران- يجب القيام بحماية الشعب الإيراني وصحته وأمنه ومستقبله

ماتثير الإعجاب بشأن مجاهدي خلق

رسالة بمناسبة حلول السنة الإيرانية الجديدة

رژيمجبهة الحوار الوطني تطالب بوضع حد لـ تدخل ايران في البصرة

جبهة الحوار الوطني تطالب بوضع حد لـ تدخل ايران في البصرة

motlakالبصرة- القدس العربي : عقدت جبهة الحوار الوطني في البصرة مؤتمرا علي قاعة عتبة ابن غزوان حضره العديد من أنصارها،طالبت فيه بوضع حد للتدخلات الإيرانية بالشأن العراقي حسب أمينها العام في البصرة عدنان الموسوي.
وأوضح الموسوي بكلمته في المؤتمر أن الكثير من أبناء الشعب العراقي يعلمون بان لإيران الدور الأكبر في الخراب الذي حل بالعراق من خلال دعمها للميليشيات وتدخلاتها في شؤون العراق الداخلية .
وأضاف وانطلاقا من هذه المعطيات وجهنا في شهر حزيران (يونيو) الماضي دعوة للحكومة الإيرانية طالبناها بوقف هذه الممارسات واللجوء الي حل الإشكالات الحاصلة عن طريق الحوار والتفاهم لكننا فوجئنا باللامبالاة والتجاهل من قبل الحكومة الإيرانية .

وتابع ورغم كل هذا نجدد دعوتنا اليوم إلي الحكومة الإيرانية لوقف هذه الأساليب والاستجابة لمطالب الشعب العراقي والاعتذار له عن كل ما فعلته بحق المواطنين الأبرياء جراء العمليات علي يد المليشيات المسلحة المدعومة منها، ودفع تعويضات مالية مجزية لذوي الذين سقطوا جراء الأعمال التخريبية مثل الخطف والقتل والتفجير، وتعويض أصحاب الممتلكات الخاصة والعامة . مستدركا ويكون ذلك في موعد أقصاه الأول من شهر أيلول (سبتمبر) المقبل وبخلاف ذلك فإننا سنلجأ وبالتعاون مع جهات عديدة أبدت تأييدها لهذه المطالب في اتخاذ الإجراءات القانونية السليمة لاسترداد الحقوق العراقية وشن حملة لمقاطعة السلع والمنتجات الإيرانية .
وأردف كما نطالب بوقف الدعم للجهات السياسية العاملة لصالحها والمدعومة من قبلها وإنهاء نفوذ الحكومة الإيرانية عبر الأحزاب والشخصيات واستبدال البعثات الدبلوماسية في بغداد والبصرة وكربلاء بشخصيات غير مرتبطة بالحكومة الإيرانية وبموجب ذلك يتعهد العراقيون بعدم العمل مع الجهات إلإيرانية .
من جهته قال عوض العبدان أحد قادة الجبهة في البصرة أطلقت جبهة الحوار الوطني في وقت سابق مبادرة لحل المشاكل العالقة بيننا وبين الحكومة الإيرانية والشعب العراقي لكنها فوجئت باللامبالاة والتجاهل من قبل الحكومة الإيرانية .