الأحد,14أبريل,2024

المؤتمر السنوي العام للمقاومة الإيرانية 2023

المؤتمر السنوي2023

مريم رجوي الرئيسة الجمهورية لإيران المستقبل

مريم رجوي

اجتماع إيران حرة 2023: إلى الأمام نحو جمهورية ديمقراطية

المجلس الوطني للمقاومة الإيرانية

ماتثير الإعجاب بشأن مجاهدي خلق

أحدث الاخبارأحدث الاخبار: أخبار الاحتجاجات في ايرانتواصل الإضراب والاحتجاج في مدن كازرون وبانه واصفهان والأهواز وأخرى من المدن...

تواصل الإضراب والاحتجاج في مدن كازرون وبانه واصفهان والأهواز وأخرى من المدن الإيرانية

انتفاضة إيران رقم 147
خرج آلاف من المواطنين في مدينة كازرون يوم الجمعة 27 ابريل (نيسان) في تظاهرة من الساحة الرئيسية في المدينة نحو موقع صلاة الجمعة حيث هتفوا بشعارات مثل «إذا واجهنا خيانة فنعيد القيامة»،

و«نحن أبناء كازرون، لا نقبل التقسيم»، و«ليستقل المسؤول غير المحلي»، مطالبين بحضور المحافظ والإجابة على مطالبهم.

وجاء هذا التجمع الاحتجاجي في وقت كانت قوات القمع للنظام الإيراني قد اعتقلت أعداد كبيرة من الشباب خلال اقتحامها في عدة ليال بهدف تشديد أجواء الرعب والخوف في محاولة منها للحؤول دون استمرار احتجاجات أبناء كازرون.
من جهة أخرى واصل تجار السوق والكسبة في مدينة بانه ولليوم الثالث عشر، إضرابهم للاحتجاج على الظروف المعيشية المتدهورة وابتزازهم من قبل النظام. وكان أهالي المدينة قد تجمعوا الليلة قبل الماضية مقابل القائممقامية مطالبين بطرد القائممقام. كما نشر أبناء المدينة موائد خالية في الشوارع احتجاجا على الفقر والجوع الذي يعاني منهما المواطنون. وكان أطفال يحملون لافتات كتب عليها «بابا لا يمتلك خبزا» و «مائدتنا خالية» قد شاركوا في التجمع الاحتجاجي أيضا.

وأما المزارعون الضائقون ذرعا في شاتور (شرقي اصفهان) فقاموا مساء الخميس 26 ابريل بتخريب 20 من حنفيات المياه لفيض آباد احتجاجا على حرمانهم من حصتهم المائية. وهذه الحنفيات كانت متعلقة بالأنابيب التي تنقل المياه إلى أراض غير الأراضي الزراعية. وفي صباح يوم الجمعة أرسل وكلاء النظام أعدادا كبيرة من القوات القمعية إلى المنطقة لكي يقوموا في ظل حمايتهم بتصليح الأنابيب المتضررة.

عمال صلب قزوين في مدينة تاكستان (بمحافظة قزوين) الذين لم تدفع أجورهم وأقساط تأمينهم منذ العام الماضي، واصلوا احتجاجهم يوم الخميس ولليوم الثالث على التوالي أمام مكتب عضو مجلس شورى النظام. وكانوا في يوم الأربعاء قد تجمعوا أمام مبنى محافظة قزوين.

يوم الخميس 26 ابريل احتشد المواطنون المنهوبة أموالهم من قبل مؤسسة آرمان وحدت في الأهواز أمام مكتب المؤسسة وأغلقوا بابها. انهم كانوا قبل ذلك بيوم واحد قد تجمعوا أمام فرع نادري للمؤسسة. وكان المحتجون يرددون شعار: «ماذا فعلت الأيادي الخفية بأموالنا؟»، و«يا مؤسسة ملل المفلسة اتركي أموالنا». كما وفي مدينة كرمان تجمع المواطنون المنهوبة أموالهم من قبل مؤسسة كاسبين أمام أحد فروع المؤسسة. المحتجون الغاضبون عبثوا بممتلكات المؤسسة داخل المبنى وأغلقوا الفرع.

أمانة المجلس الوطني للمقاومة الإيرانية – باريس
28 ابريل (نيسان) 2018