الأربعاء,30نوفمبر,2022
EN FR DE IT AR ES AL

مؤتمر إيران حرة 2021

مريم رجوي الرئيسة الجمهورية لإيران المستقبل

مريم رجوي

مريم رجوي: كارثة كورونا في إيران- يجب القيام بحماية الشعب الإيراني وصحته وأمنه ومستقبله

ماتثير الإعجاب بشأن مجاهدي خلق

رسالة بمناسبة حلول السنة الإيرانية الجديدة

رژيمقوات الأمن الإيرانية تهاجم عائلات عمال قتلوا في حادث معملين كيماويين

قوات الأمن الإيرانية تهاجم عائلات عمال قتلوا في حادث معملين كيماويين

sarkobkargranطلبة جامعة برديس الإيرانية يضربون عن الطعام

نظمت عائلات العمال المقتولين في حادث حريق في المعملين الكيماويين بمدينة شازند (وسط إيران) مسيرة احتجوا فيها على صمت سلطات النظام تجاه هذه الكارثة المؤلمة، واشتبكوا فيها مع قوات الأمن الداخلي التي انهالت عليهم بالضرب والشتائم في محاولة لتفريقهم.
يذكر ان الحريق نشب في المعملين الكيمياويين في شازند اراك الاسبوع الماضي وأدى إلى مقتل واصابة ما يقارب 80 شخصاً.
إلى ذلك، نظم طلاب جامعة تأهيل المدرسين في برديس كرج (غرب العاصمة طهران) مظاهرة رددوا فيها شعارات مناهضة للحكومة واشتبكوا مع قوات الأمن الإيرانية، من قوة التعبئة (البسيج)، وثم انطلقوا في مسيرة كانوا يرددون فيها جماعياً اناشيد وطنية.

ونفذ أكثر من مئة طالب اضرابا عن الطعام لمدة غير محددة وقام النظام الإيراني بقطع مياه الشرب عن الطلبة المضربين لاجبارهم على إنهاء اضرابهم، كما اتصل النظام بعائلات الطلبة ليطلق التهديد والتوعد ضدهم.
وتفيد التقارير الواردة ان حالة 7 من الطلبة المضربين عن الطعام خطرة وهم راقدون في مستوصف الجامعة الا ان أفراد الحراسة الجامعية يمنعون وصول سيارات الاسعاف إلى الجامعة لنقل الطلبة إلى المستشفى خارج الجامعة.
هذا وواصل عمال معمل القصب السكري "هفت تبه" في محافظة خوزستان (جنوب غربي إيران) احتجاجهم، المستمر منذ أكثر من شهر، على سياسات النظام الإيراني المعادية للعمال حيث حطموا الجامات واجهات المعمل.
وتفيد التقارير الواردة ان وفد النظام الإيراني الذي زار المعمل للتفاوض مع العمال المضربين قوبل بغضب العمال ولم يتمكن من ارغامهم على انهاء الاضراب باعطائهم وعودًا كاذبة.
وفي كرمنشاة (غربي إيران) قام موظفو شركة الصنائع البتروكيمياوية بالاضراب عن العمل احتجاجاً على ظروف العمل القاسيه وساعات الداوم الطويلة وانتقاص الرواتب وعدم صرف حوافزهم وعدم توفر الخدمات المطلوبة.
يذكر ان هذا التحرك هو الثاني خلال الاسبوعين الذي يقوم به موظفو شركة الصنائع البتروكيماوية في كرمنشاه.
أما في مدينة "ساري" مركز محافظة مازندران (شمالي إيران)، نظم المدرسون المتقاعدون تجمعاً أمام مبنى دائرة التربية في المدينة احتجاجاً على عدم صرف حوافزهم وعدم تلبية مطالب المتقاعدين منذ سنوات ويعتبر هذا التحرك الاحتجاجي هو الخامس خلال الاسبوعين الماضيين.