الأربعاء,7ديسمبر,2022
EN FR DE IT AR ES AL

مؤتمر إيران حرة 2021

مريم رجوي الرئيسة الجمهورية لإيران المستقبل

مريم رجوي

مريم رجوي: كارثة كورونا في إيران- يجب القيام بحماية الشعب الإيراني وصحته وأمنه ومستقبله

ماتثير الإعجاب بشأن مجاهدي خلق

رسالة بمناسبة حلول السنة الإيرانية الجديدة

جلساتجلسة تضامنية مع المقاومة الايرانية في استراسبورغ بمناسبة اليوم العالمي لحقوق الانسان

جلسة تضامنية مع المقاومة الايرانية في استراسبورغ بمناسبة اليوم العالمي لحقوق الانسان

Imageجلسة تضامنية مع المقاومة الايرانية في مقر البرلمان الاوربي في استراسبورغ بمناسبة اليوم العالمي لحقوق الانسان
بمناسبة اليوم العالمي لحقوق الانسان عقدت جلسة تضامنية مع المقاومة الايرانية في مقر البرلمان الاوربي في استراسبورغ تحدث فيها عدد من البرلمانيين من مختلف المجموعات السياسية. وترأس الجلسة السيد توني كيلام العضو البارز في البرلمان الاوربي من استونيا من الحزب الديمقراطي المسيحي المحافظ الذي أكد في مستهل الجلسة دعمه للمناضلين المجاهدين في مدينة أشرف ودفاعه عنهم، قائلاً: «إن النظام الايراني قد أضفى الطابع القانوني لانتهاكات حقوق الانسان في ايران حيث يعدم النساء والشباب شنقاً وأعدم لحد الآن أكثر من 120 ألفاً من السجناء السياسيين».
ثم تحدثت السيدة بيا نورا كائوبي رئيسة وفد الكتلة الديمقراطية المسيحية من البرلمانيين الفنلنديين في البرلمان الاوربي حيث أعربت عن قلقها من واقع النساء والشباب في ايران وطالبت بشطب اسم منظمة مجاهدي خلق الايرانية من قائمة الارهاب في أسرع وقت ممكن. ثم ألقى السيد موكنز كامرَه عضو البرلمان الاوربي من الدنيمارك ونائب رئيس مجموعة الاتحاد من أجل اوربا كلمة قال فيها:

ان أعضاء منظمة مجاهدي خلق الايرانية هم مناضلون تحرريون وليست هناك أية قوة جدية أخرى غيرهم . ولو عثرت أمريكا على أية وثيقة تدل على تورط المجاهدين في الاعمال الارهابية لتعاملت معهم على شكل آخر». وكان السيد فيروز محوي عضو لجنة الشؤون الخارجية في المجلس الوطني للمقاومة الايرانية متكلمًا آخر أعرب عن شكره للبرلمانيين على عقد هذه الجلسة التضامنية مع الشعب الإيراني والمقاومة الايرانية مشيراً الى فشل سياسة المساومة التي يعتمدها الاتحاد الاوربي ودورها في مجيء احمدي نجاد إلى السلطة مطالباً باعادة النظر فيها.
وأما الدكتور برنات جواني ماري عضو البرلمان الاوربي من اسبانيا من مجموعة ائتلاف الخضر فقد أشار الى نشاطات النظام الايراني ضد مجاهدي خلق والمقاومة الايرانية وقال من المستحيل أن يستطيع النظام الايراني أن يدافع عن نفسه على المستوى الدولي لانه ليس هناك ما يبرر الدفاع عن نظام غير ديمقراطي وعلى هذا الاساس يتهجم على معارضته الرئيسية لكي تشوه سمعتها. علينا أن ندرك التكتيك والستراتيجي اللذين يتبعهما النظام الايراني وأن نتعامل معهما من منطلق الشعور بالمسؤولية.
هذا وأشار السيد يارسولاف زورينا عضو البرلمان الاوربي من جمهورية التشيك في كلمته الى تدهور واقع حقوق الانسان في ايران وأعلن عن دعمه لمجاهدي خلق مؤكداً على ضرورة نبذ سياسة المساومة داعياً الى تغيير هذه السياسة تجاه هذا النظام.