الأحد,4ديسمبر,2022
EN FR DE IT AR ES AL

مؤتمر إيران حرة 2021

مريم رجوي الرئيسة الجمهورية لإيران المستقبل

مريم رجوي

مريم رجوي: كارثة كورونا في إيران- يجب القيام بحماية الشعب الإيراني وصحته وأمنه ومستقبله

ماتثير الإعجاب بشأن مجاهدي خلق

رسالة بمناسبة حلول السنة الإيرانية الجديدة

اخبار: مقالات رسيدهمريم رجوي.. رسائل قوية لطهران

مريم رجوي.. رسائل قوية لطهران

Imageايلاف
لسنا نفصح عن جديد إذا تحدثنا عن الموقف المتشدد لطهران من منظمة مجاهدي خلق الايرانية المعارضة فالقصة ذات شجون، ولسنا نميط اللثام عن سر لو أشرنا الى أن الحکومة الايرانية تضع مسألة الموقف من هذه المنظمة في حساباتها عند بحث علاقاتها مع أية دولة قد تکون لها علاقة ما من قريب أو بعيد بهذه المنظمة التي کانت من أقوى خصوم إيران الشاه مثلما هي أقوى طرف سياسي معارض للحکم الاسلامي الايراني الحالي. لکن الجديد في الامر، هو ذلك النشاط و التحرك غير العاديين للسيدة مريم رجوي زعيمة هذه المنظمة و رئيسة الجمهورية المنتخبة من قبل المقاومة الايرانية، هذا النشاط الذي يمتد على دائرة فيها عواصم أوربية فاعلة و أساسية في عملية صنع القرار السياسي العالمي، صار بمثابة مشکلة بمنتهى الجدية بالنسبة لرجال الدين الايرانيين المتشددين الذين يسيطرون على مقاليد

الحکم في طهران. خلال شهور مضت، کانت هنالك صولات و جولات لهذه المرأة المناضلة في سبيل غد ديمقراطي أفضل لإيران، فقد ألقت کلمات لها في البرلمان الاوربي، وأمام البرلمان النرويجي و أمام البرلمان البلجيکي، و طفق مؤيدوها من البرلمانيين الاوربيين في برلمانات فرنسا و بريطانيا و النمسا و هولندا و حتى من الکونغرس الامريکي ذاته، يدعون و بشکل مستمر يختلف تماما عن سابق عهدهم من أجل رفع القيود عن هذه منظمة مجاهدي خلق الايرانية و إنهاء مهزلة إعتبارها من المنظمات الارهابية في الوقت الذي يعلم العالم کله أن الحکومة الايرانية هي أکبر داعم و ممول للإرهاب على مستوى العالم کله. وإذا ماکانت الجهات القانونية البريطانية قد دعت بجدية الى رفع صفة الارهاب عن منظمة مجاهدي خلق، فإن الشواهد کثيرة على أن تحرکات برلمانية أوربية جادة في العديد من دول أوربا تسير بنفس السياق ناهيك عن تحرکات عملية في الکونغرس الامريکي من أجل وضع حد لمعاقبة الضحية و مکافأة الجلاد. هذه التحرکات النشطة للسيدة رجوي، و بناءا على العديد من المعطيات السياسية، کان لها أبلغ الاثر في الموقف الاخير الذي أتخذه البرلمان الاوربي من مهزلة الانتخابات التشريعية الايرانية إضافة الى الموقف نفسه من لدن برلمانات أوربية أخرى، ومن أجل هذا، لم يکن بالامر العادي أن تتحرك کافة السفارات الايرانية من أجل الضغط هنا و هناك و التلويح بعصا العلاقات الاقتصادية کما کان الحال في بلجيکا و النرويج عندما دعيت السيدة مريم رجوي لإلقاء کلمة لها في البرلمان الاوربي و في البرلمان النرويجي.
ان مشکلة الزعماء الايرانيون المتشددون تتجلى في إنهم لا يدرکون لحد الان قوة الحضور السياسي و الاعلامي للسيدة رجوي في الدوائر السياسية و الاعلامية في کافة الدول الغربية، و إنهم لا يعوون أن هذه المرأة الصلبة في مواقفها کالجبال الشماء، قد تمکنت من إختراق کافة السواتر و المتاريس الوهمية التي وضعتها الحکومة الايرانية هنا و هناك، اليوم هو غير البارحة و غدا سوف يکون مختلفا عن غيره أيضا و سوف يشهد تغييرات قد لا تکون محددة بأطر متعارف عليها سيما بالنسبة لطهران، ذلك أن قطار المجلس الوطني للمقاومة الايرانية قد بات يمضي على سکة واضحة المقاصد و إنها لا تتوقف إلا بطهران، هذه الحقيقة التي باتت تتوضح شيئا فشيئا للعيان، للأسف مازالت دول المنطقة لا تعي أبعادها و تداعياتها و لاتمنحها إهتمامها اللازم و إنما مازالت منکفأة على نفسها و متخوفة من خطر"الاسلحة الفتاکة"و"الخلايا النائمة"لتلك الجمهورية الاسلامية التي يبدو أن المؤشرات باتت أکثر من کثيرة على أن هناك ثمة سيناريو لنهاية ذلك الفلم الذي يعرض منذ 11 شباط 1979 في إيران!
نزار جاف