السبت,10ديسمبر,2022
EN FR DE IT AR ES AL

مؤتمر إيران حرة 2021

مريم رجوي الرئيسة الجمهورية لإيران المستقبل

مريم رجوي

مريم رجوي: كارثة كورونا في إيران- يجب القيام بحماية الشعب الإيراني وصحته وأمنه ومستقبله

ماتثير الإعجاب بشأن مجاهدي خلق

رسالة بمناسبة حلول السنة الإيرانية الجديدة

أحدث الاخبارأحدث الاخبار: اخبار المقاومة الايرانيةالاحتفال باليوم العالمي للمرأة في مقر المقاومة الايرانية في برلين

الاحتفال باليوم العالمي للمرأة في مقر المقاومة الايرانية في برلين

الاحتفال باليوم العالمي للمرأة في مقر المقاومة الايرانية في برلين
وكالة سولا پرس – نزار جاف من برلين: إستضافت ممثلية المجلس الوطني للمقاومة الايرانية في في المانيا جلسة موسعة للإحتفال باليوم العالمي للمرأة ، بحضور مسٶولين و بعض من عضوات المجالس الفعالة للنساء من مقاطعات هامبورك و نيدرساکسن و نورد راين وستفالن و بادن وورتمبرغ و هسن و برلين.

وقد کانت المتحدثات الرئيسيات في هذه الجلسة، کل السيدات سروناز جيت ناز، مسٶولة لجنة المرأة في المجلس الوطني للمقاومة الايرانية، و السيدة کاترينا لندغراف، نائبة المجلس الفدرالي عن الحزب الديمقراطي المسيحي و نائبة رئيسة قسم النساء للحزب الديمقراطي المسيحي في هذا المجلس، و السيدة کارين هالش، عضوة الهيئة الرئيسية لمجلس برلين عن الحزب الاشتراکي الديمقراطي، و السيدة هيلە کوزە ياکوب، الرئيسة التنفيذية للجنة الالمانية للتضامن من أجل إيران حرة.

الاحتفال باليوم العالمي للمرأة في مقر المقاومة الايرانية في برلين

الدکتورة معصومة بلورجي، ممثلة المجلس الوطني للمقاومة الايرانية في المانيا قالت في کلمة لها في إفتتاح هذه الجلسة: لليوم العالمي للمرأة أهمية خاصة لدينا نحن النساء الايرانيات لأنها تعطينا الفرصة لإيصال رسالة التغيير الديمقراطي في ايران. منظمتنا إستطاعت خلال السنة الماضية أن تتوفق في عملية نقل 1000 امرأة مجاهدة من کمب ليبرتي الى دول آمنة و خصوصا الى البانيا، عملية النقل هذه کان إنتصارا کبيرا في الصراع مع نظام الملالي.

بلورجي أضافت: مسٶوليت قبول النساء على مستوى القيادة السياسية في المجلس الوطني للمقاومة الايرانية هي نتيجة للقيادة الفذة للسيدة مريم رجوي وهذا مايجعلنا ملتزمين أکثر بتحقيق الحرية و الديمقراطية في ايران و السلام في المنطقة و العالم.

ممثلة المجلس الوطني للمقاومة الايرانية في المانيا قالت: في الجانب المقابل، فإن الملالي الحاکمين من خامنئي حتى روحاني لايريدون و لايستطيعون أن يتخلوا عن القمع المضاعف للنساء ذلك لأن الميزة الاساسية لهذا النظام هي معاداة المرأة. هذا القمع يعتبر اساس سيطرة الملالي على المجتمع الايراني. النظام الايراني قد قام بتهيأة کل مايستدعي قمع النساء في قوانينه و ممارساته. لکن النساء لايستسلمن وهذه المسألة واضحة في النساء الايرانيات المجاهدات.

الاحتفال باليوم العالمي للمرأة في مقر المقاومة الايرانية في برلين

بلورجي أکدت: النساء لسن فقط قوة للتغيير الديمقراطي فحسب وانما يقمن بضمانه أيضا.

کاترينا لندغراف قالت من جانبها: أنا منذ سنوات عديدة أرافق مجلس المعارضة الايرانية و أشعر بفرحة غامرة عندما نستطيع الان أن نکون شهودا على الانتقال الناجح لسکان مخيم ليبرتي و خاصة الف امرأة إيرانية مناضلة من أجل الحرية الى البانيا.

لندغراف قالت: السيدة رجوي تقول لنا بأن النساء يجب أن يعتمدن على أنفسهن و يبادرن للعمل، ولاينتظرن الآخرين لکي يبادروا بالعمل و يجب عليهن أن يتعاونن مع الرجال الذين يٶمنون بالمساواة. وهذا أمر يرتبط بنا نحن النساء في سائر أرجاء العالم وهو أمر يجب أن نجعله نبراس هداية لنشاطاتنا.

السيدة سروناز جيت ساز، رئيسة لجنة المرأة في المجلس الوطني للمقاومة الايرانية، قالت في کلمتها: المشارکة الفعالة للمرأة في المواجهة ضد الفاشية الدينية تعتبرتغييرا کبيرا و تشکل حجر الزاوية في المقاومة المناهضة للنظام. تحت ذريعة الدين فقد کانت تبعية المرأة و تمييزها طابعا للنظام الحاکم في إيران. وقد کان فرض الحجاب على النساء الايرانيات منذ اليوم الاول واحدا من أقسى القيود.

في عهد روحاني الرئيس المفترض للمعتدلين، فإن أوضاع المرأة قد تدهورت. وقالت السيدة رجوي فيما يتعلق بفرض الحجاب، على عکس مايفعله الملالي فإن هناك عدم الاکراه في الاسلام، نرفض فرض الحجاب و لاللإکراه الديني. في المقاومة الايرانية، تحتل النساء مواقع رئيسية على جميع المستويات؛ ويناضلن من أجل الحرية. ولم يتم تخويف النساء من قبل المقاومة الايرانية التي تناضل ضد النظام من أجل الحرية و المساواة و تٶکد على إستمرار المقاومة اکثر من أي وقت مضى.