السبت,4فبراير,2023
EN FR DE IT AR ES AL

مؤتمر إيران حرة 2021

مريم رجوي الرئيسة الجمهورية لإيران المستقبل

مريم رجوي

مريم رجوي: كارثة كورونا في إيران- يجب القيام بحماية الشعب الإيراني وصحته وأمنه ومستقبله

ماتثير الإعجاب بشأن مجاهدي خلق

رسالة بمناسبة حلول السنة الإيرانية الجديدة

أحدث الاخبارأحدث الاخبار: حقوق الانسان في ايرانندين ما يمارسه النظام الفاشي لولاية الفقيه من قمع وكبت في الجامعات

ندين ما يمارسه النظام الفاشي لولاية الفقيه من قمع وكبت في الجامعات

 المجلس الوطني للمقاومة الإيرانية
يحاول نظام ولاية الفقيه يائسا في ردود أفعاله المتتالية والمذعورة بعد نشر صورة للسيدة مريم رجوي رئيسة الجمهورية المنتخبة من قبل المجلس الوطني للمقاومة الإيرانية في العدد الخاص لصحيفة لخريجي جامعة شريف الصناعية لتشديد أجواء الكبت والقمع المفروضة على الجامعات لاسيما في بداية العام الدراسي.

وأفادت وكالات الأنباء ووسائل إعلام النظام التي غالبيتها تابعة لقوات الحرس ووزارة المخابرات وغيرها من الأجهزة العسكرية والأمنية يوم 5 اكتوبر/تشرين الأول2016 «التعامل مع ناشري صورة (مريم رجوي) في جامعة شريف» وإصدار «أمر بتعليق جميع نشاطات جمعية الخريجين في داخل الجامعة» و«إغلاقها بالشمع الأحمر» وكتبت تقول: «تم سحب جميع النسخ الموجودة للكتاب المذكور» وأن «الأجهزة الأمنية منهمكة في دراسة الموضوع» و«تم اتخاذ ما يلزم للتعامل القانوني مع المخالفين عبر المراجع المسؤولة».

كما وفي اليوم نفسه وفي جلسة رسمية لبرلمان النظام تليت رسالة 33 عضوا لبرلمان الملالي لاستيضاح وزير العلوم حيث كانت تعكس ردود أفعالهم الجنونية والمذعورة تجاه نشر صورة مريم رجوي. المدعو «قاضي زاده» من بين هؤلاء ما يسمون بالنواب هو الرجل الذي كان قد اعترف قبل عدة أشهر خلال مهزلة انتخابات النظام في شريط صوتي بكل صراحة أنه وأثناء الحرب الخيانية قاد شخصيا مجموعة من عناصر خميني داخل الأراضي العراقية وقتلوا مئات من أسرى الحرب وذبحوهم.

إن هكذا بيادق لولاية خامنئي المتجرعة كأس السم يبرزون خوفهم قبل كل شيء في إشهار السيف وتهديداتهم ضد الجامعات هزالة نظام ترتكز أسس سلطته على القمع وسياسة النار والحديد. وهذا ما عبرت عنه الوسائل الاخبارية التابعة للنظام بغضب وقلق: «جامعة شريف وفي عمل غريب نشرت صورة مريم رجوي في عدد خاص لصحيفة للخريجين! فيما تستقبل الجامعات في بداية العام الدراسي الجديد الطلاب الجدد وأن هكذا تعاطي قد ينتهي إلى تحركات انحرافية وجعل حالات كهذه أمرا عاديا في الجامعات ما يمهد الأرضية للفتنة والفوضى في البيئة العلمية للبلد». (مشرق نيوز5 اكتوبر2016). ويتضاعف الخوف من تصعيد الاحتجاجات الطلابية باقتراب يوم 6 ديسمبر (يوم الطالب).
ان ما ورد من كلمات رعناء في وسائل الإعلام وتصريحات مسؤولي النظام الذين يظهرون أنفسهم «قلقين من البيئة العلمية للبلد» يأتي في وقت يعلم فيه الجميع أن هذا النظام هو نظام قد حوّل بانقلاب خميني ضد الثقافة في عام 1980 ثم وبمزاعم خامنئي المستمرة تحت عنوان «أسلمة الجامعات» البيئة العلمية والأكاديمية للبلد إلى ساحة للصولات والجولات للرجعيين وميليشيات البسيج وإلى مراكز للنهب والمراباة والسرقة حيث يواجهون هذه الأيام احتجاجات الطلاب في جامعة شريف الصناعية الذين يهتفون « مبالغ الطعام والأقسام الداخلية مصدر لعوائد الجامعة».

إن لجنة الجامعات إذ تحيي الطلاب الأحرار والمناضلين الإيرانيين كافة وجميع الزملاء الأماجد الذين يقولون «لا» للقمع والكبت وإذ تكرم احتجاجات الطلاب في جامعة شريف الصناعية الذين تظاهروا هذه الأيام، تدعو الطلاب والأكاديميين الإيرانيين إلى التضامن والاتحاد ضد القمع والكبت وضد التهديدات الأمنية التي تصاعدت هذه الأيام من قبل الجهات القمعية لنظام ولاية الفقيه ورؤساء الجامعات والمراكز التابعة لهم ضد جمعية خريجي جامعة شريف.

كما تطالب لجنة الجامعات النقابات والاتحادات الطلابية والجامعية والمراكز العلمية في مختلف الدول والمراجع المعنية بحقوق الانسان وحرية التعبير بإدانة قوية للأعمال القمعية والفاشية التي يمارسها نظام ولاية الفقيه ضد المؤسسات الجامعية والتعليمية في إيران لاسيما جمعية خريجي جامعة شريف الصناعية.

لجنة الجامعات في المجلس الوطني للمقاومة الإيرانية – باريس
7 اكتوبر/ تشرين الأول 2016