الإثنين,5ديسمبر,2022
EN FR DE IT AR ES AL

مؤتمر إيران حرة 2021

مريم رجوي الرئيسة الجمهورية لإيران المستقبل

مريم رجوي

مريم رجوي: كارثة كورونا في إيران- يجب القيام بحماية الشعب الإيراني وصحته وأمنه ومستقبله

ماتثير الإعجاب بشأن مجاهدي خلق

رسالة بمناسبة حلول السنة الإيرانية الجديدة

إيران :23إعدام خلال يومين

المجلس الوطني للمقاومة الإيرانية
المقاومة الإيرانية تناشد لإنقاذ حياة 10سجناء شباب وهم على وشك تنفيذ الإعدام
فيما أعدم نظام الملالي خلال يومي 17-18مايو/أيار23 سجينا في كل من مدن اروميه وتبريز ويزد وياسوج وساري ومشهد شنقا، أصبح 10سجناء شباب تتراوح أعمارهم بين 21 و25عاما على وشك الإعدام.

وتم نقلهم صباح يوم السبت21مايو/أيار من مختلف العنابر بما في ذلك عنبر الشباب في سجن جوهردشت إلى زنزانات إنفرادية في الحجز الإنفرادي الخاص للمعروضين للإعدام في هذا السجن. وتدعو المقاومة الإيرانية المجتمع الدولي لاسيما الهيئات المدافعة عن حقوق الإنسان إلى العمل العاجل لمنع هذه الإعدامات الوحشية.

إن هدف نظام ولاية الفقيه الغارق في الأزمات من تصعيد عقوبة الإعدام الوحشي هو تصعيد أجواء الرعب والخوف في المجتمع بغية احتواء الاحتجاجات الشعبية المتزايدة. وقال المدعي العام في مدينة ياسوج المدعو مهرداد كرمي بهذا الصدد: هذه الإعدامات «تمثل عبرة لسائر الأفراد في المجتمع وأن القضاء سيتعامل بصرامة واقتدار كامل مع كل الحالات…».

عبدالرضا آقا خاني قائد قوى الأمن في محافظة اصفهان هو الآخر أعلن بدء تنفيذ خطة قمعية تسمى بـ «الأمن الاجتماعي» اعتبارا من 21 أيار وأفاد اعتقال 7 ممن وصفهم بـ «الأراذل والأوباش». مؤكدا بلغة التهديد «لقد نفدت فرصة أية نصيحة وحان حزيران الأسود للأراذل. وبدأت حركة جديدة في جهاز القضاء… وسيتم إعدام عدد من الأراذل خلال الأيام المقبلة». ووفق هذا المصدر «تطبيقا لخطة تعزيز الأمن فان مكافحة الأراذل تشكل الأولوية الأولى ويتم التعامل بصرامة مع موزعي المخدرات والمتحرشين ومرتكبي الجنح المتعلقة بالعفاف والحجاب والحفلات في البساتين الخاصة ووحدات مهنية متجاوزة على القانون واولئك المتلاعبين بالكلاب والعجلات ذات الزجاجات المعتمة لأكثر من 20 بالمئة من الشفافية» (وكالة أنباء تسنيم الحكومية 21 أيار/ مايو).

أمانة المجلس الوطني للمقاومة الإيرانية – باريس
22 أيار/ مايو 2106