السبت,26نوفمبر,2022
EN FR DE IT AR ES AL

مؤتمر إيران حرة 2021

مريم رجوي الرئيسة الجمهورية لإيران المستقبل

مريم رجوي

مريم رجوي: كارثة كورونا في إيران- يجب القيام بحماية الشعب الإيراني وصحته وأمنه ومستقبله

ماتثير الإعجاب بشأن مجاهدي خلق

رسالة بمناسبة حلول السنة الإيرانية الجديدة

أحدث الاخبارأحدث الاخبار: ايران والعالمأسرار معركة النصرة والفرقة 13...أين ذهبت صواريخ التاو؟

أسرار معركة النصرة والفرقة 13…أين ذهبت صواريخ التاو؟

صوره لصاروخ تاو بيد المقاتلين السوريينهل نجحت الجبهة في ترويض الفرقة التابعة للجيش الحر؟
كشف مصدر أن جبهة النصرة “تحاول وبشكل كبير معرفة مكان شحنات كبيرة من الاسلحة وصلت ابان معارك جبل الاكراد ومارع”.
ايلاف – جواد الصايغ: بعد دخول الهدنة في سوريا، حيز التنفيذ، شهدت المناطق التي تسيطر عليها فصائل المعارضة السورية، عودة التظاهرات الشعبية المطالبة بإسقاط النظام وذلك بعدما غاب هذا المشهد في السنوات الأخيرة.

المقدم المنشق عن الجيش السوري، أحمد السعود، الذي يقود حاليا الفرقة 13 التابعة للجيش السوري الحر، والتي اشتهرت بإمتلاكها صواريخ التاو، خرج مع المتظاهرين السوريين قبل حوالي اسبوع في معرة النعمان، وقال في تصريح له “الشعب السوري هو سيدي و تاج راسي و سنعمل لحفظ كرامتكم و حياتكم ، انتم سادتنا و انتم قادتنا”.

التظاهرات تشعل غضب النصرة
المظاهرات السلمية اغضبت جبهة النصرة، التي اقدمت على فض العديد من التظاهرات بسبب رفع علم الثورة، ولكن الامور لم تقف عند هذا الحد، اعلنت النصرة الحرب على الفرقة 13 التي تشتهر بعملها المؤسساتي في منطقة ادلب وتحديدا معرة النعمان والبلدات المحيطة بها.
وفي هذا السياق قال مصدر في الفرقة 13، لـ”إيلاف”،” النصرة وبالتعاون مع جند الاقصى تسعى لإقامة امارة للقاعدة، في شمال سوريا، وهي قضت على جبهة ثوار سوريا وحركة حزم والفرقة 101 وغيرهم وتحاول القضاء على الفرقة 13، واذا نجحت ستكمل طريقها لمواجهة الفرقة الشمالية وفيلق الشام وحتى أحرار الشام ولن ترضى حتى تبسط نفوذها على الشمال السوري بشكل كامل”.

حصار معرة النعمان
وقال، “ان النصرة هاجمت مقرات الفرقة 13 في معظم مناطق ادلب، واستولت على الاسلحة، وحاصرت مدينة معرة النعمان (معقل الفرقة الابرز) من ثلاث جهات، مورك والغدقة وخان شيخون، وقد سقط لنا عدة شهداء في هذه المواجهات”.

مصير صواريخ التاو؟
اين ذهبت صواريخ التاو، وهل صادرتها النصرة، سؤال تكرر بشكل كبير في الساعات الأخيرة، خصوصا ان الفرقة تمتلك العديد من الصواريخ الاميركية هذه، المصدر يقول،” التاو في مكان آمن ولم تتمكن النصرة من مصادرتها”، ويكشف،” ان النصرة تحاول بشكل كبير معرفة مكان شحنات كبيرة من الاسلحة وصلت ابان معارك جبل الاكراد ومارع، غير ان جهودها باءت بالفشل رغم ان مقاتليها داهموا منازل عناصر الفرقة 13 ظنا منهم انهم يستطيعون الحصول على معلومات بهذا الخصوص”.

أين قائد الفرقة؟
وأكد المصدر،” ان قائد الفرقة احمد السعود، بصحة جيدة،  وبعكس بعض الانباء التي تحدثت عن مقتله او اسره”، مؤكدا” انه لا يزال على رأس عمله يقود مقاتليه، فالفرقة منتشرة في حلب وحماة ايضا، وتواجدها لا يقتصر فقط على معرة النعمان”.
وفي رده على سؤال حول الاسباب التي دفعت بقسم كبير من اهالي مدينة معرة النعمان، للخروج في مظاهرات ضد جبهة النصرة عقب وقوع الإشتباكات مع الفرقة 13، قال المصدر،” عمل المقدم سعود في الفترة الاخيرة على تمتين القاعدة الشعبية للفرقة، بالإضافة الى ان عملنا على الارض هو عمل مؤسساتي، ونحاول بشكل دائم تأمين احتياجات أهلنا، وأضف الى ذلك السمعة الطيبة لمقاتلينا والدور الكبير في التصدي لقوات النظام، هذه الأمورمجتمعة ساهمت في حصول هذا التضامن والالتفاف الشعبي حولنا”