الجمعة,9ديسمبر,2022
EN FR DE IT AR ES AL

مؤتمر إيران حرة 2021

مريم رجوي الرئيسة الجمهورية لإيران المستقبل

مريم رجوي

مريم رجوي: كارثة كورونا في إيران- يجب القيام بحماية الشعب الإيراني وصحته وأمنه ومستقبله

ماتثير الإعجاب بشأن مجاهدي خلق

رسالة بمناسبة حلول السنة الإيرانية الجديدة

أحدث الاخبارأحدث الاخبار: اخبار المقاومة الايرانيةدور المقاومة الإيرانية في الكشف عن نشاطات النظام الإيراني النووية

دور المقاومة الإيرانية في الكشف عن نشاطات النظام الإيراني النووية

Imageمؤسستان إعلامية ودراسية اميركيتان تؤكدان دور المقاومة الإيرانية في الكشف عن نشاطات النظام الإيراني النووية
وكالات : في تقرير لها تطرقت قناة فوكس نيوز الى تقرير الاجهزة الاستخبارية الامريكية بشأن البرنامج النووي للنظام الايراني ودور المقاومة الايرانية في الكشف عن نشاطات نووية سرية للنظام الايراني وقالت ان الاجهزة الاستخبارية الامريكية تستنتج الآن أن النظام الايراني قد أوقف نشاطاته للسلاح الذري قبل 4 أعوام ولكن السؤال المطروح هو لماذا؟ وقال مقرر الامن القومي لقناة فوكس نيوز بهذا الخصوص: حسب كبار السلطات الأمنية هناك عدة عوامل دخيلة في دفع

النظام الايراني الى اتخاذ قراره في عام 2003 بتجميد نشاطاته النووية السرية. من بينها هناك معلومات جديدة تشير الى موقع نطنز وسط ايران وهو موقع سري.
وأشار مدير برنامج حظر انتشار السلاح النووي في مؤسسة كارنكي بواشنطن جوزف سيرين سيونه الى دور المقاومة الايرانية كأول طرف كشف عن البرنامج النووي السري للنظام قائلاً: في أواخر عام 2002 كشف معارضو النظام الايراني عن وجود موقع لتخصيب  اليورانيوم في نطنز. 
أكد الناطق باسم الخارجية الامريكية في شؤون الشرق الاوسط ديفيد فولي دور المقاومة الايرانية في الكشف عن البرامج السرية للنظام الإيراني قائلاً: في عام 2002 كشف معارضو النظام الايراني عن البرنامج النووي للنظام وأعلنوا أن النظام الايراني يقوم بأعمال تعارض قوانين وقواعد معاهدة حظر انتشار السلاح النووي.
وحول تقرير الأجهزة الاستخبارية الأمريكية قال فولي: من الواضح أن النظام الايراني يعمل جاهداً للحصول على التقنية النووية لتمكنه من انتاج سلاح ذري ويعمل على تخصيب اليورانيوم في الوقت الحاضر.
وأضاف يقول: المنطق يوجب أن نواصل ضغوطاً ضد النظام الايراني لكون الكل وليس أمريكا فقط يجمعون على أن النظام الايراني يجب أن يكون مسؤولاً مقابل العالم ولا يجوز أن يواصل نشاطاته من خلال أعمال التضليل وهذا ما فعله طيلة 18 عاماً مضى.
وأكد الناطق باسم الخارجية الامريكية في شؤون الشرق الاوسط قائلاً: من الواضح أن الضغوط على النظام الايراني وجولة ثالثة من العقوبات ستكون مستمرة. مضيفاً: في ايران يحكم رئيس يواصل العمل على صنع السلاح الذري. فالنظام يخصب اليورانيوم وله صواريخ بالستية. اذن لا يبدو أن من شأن تقرير الاجهزة الاستخبارية الأمريكية أن يؤدي الى تغيير في سلوك النظام الايراني.