الثلاثاء,7فبراير,2023
EN FR DE IT AR ES AL

مؤتمر إيران حرة 2021

مريم رجوي الرئيسة الجمهورية لإيران المستقبل

مريم رجوي

مريم رجوي: كارثة كورونا في إيران- يجب القيام بحماية الشعب الإيراني وصحته وأمنه ومستقبله

ماتثير الإعجاب بشأن مجاهدي خلق

رسالة بمناسبة حلول السنة الإيرانية الجديدة

قضية تنتظر العدل و الانصاف

صورة لوقفه  لساكني مخيم ما يسمي بالحرية ( ليبرتي ) المحاصر في العراق دنيا الوطن * ليلى محمود رضاء أکثر من ستة سنوات و سکان مخيم ليبرتي من المعارضين الايرانيين، يواجهون حصارا عاما ظالما يتم تشديده عاما بعد عام بحيث تسبب هذا الحصار ولاسيما الطبي منه ب26 حالة وفاة ولايزال هنالك عدد آخر يعانون بسبب هذا الحصار و هم يأملون برفعه أو على الاقل تخفيفه.

هذا الحصار الذي تم فرضه بعد تسعة هجمات بربرية دموية ضد هٶلاء المعارضين، بناءا على مطالب من نظام الجمهورية الاسلاميـة الايرانية، وقد تسبب في عکس صورة سلبية عن العراق و ألحق أضرارا بسمعته في مجال الالتزام بالقوانين الدولية و رعايتها و تنفيذها کما تتطلب، والذي يجب أن نلاحظه هنا بإن هذه الاضرار التي تتسبب للعراق إنما بسبب من تنفيذه لمطالب طهران تتناقض مع القوانين الدولية ذات الصلة برعاية اللاجئين و کذلك تنتقص من سيادة العراق الوطنية و التي تعتبر أيضا تدخلا فاضحا في شٶونه الداخلية، ولذلك فإن الحصار هذا ليس في صالح العراق و لايخدم مصالحه العليا أبدا، والاهم من ذلك إن العراق ليس لديه من مشاکل و إختلافات مع هٶلاء المعارضين الذين يلتزمون بالقوانين و الانظمة المرعية المعمول بها في العراق.

يوم الاحد 16 آب/ أغسطس 2015 منعت القوات العراقية وبأمر من السلطات العراقية المشرفة على المخيم من نقل 4 مرضى إلى مستشفى في بغداد لإجراء عملية جراحية في العيون طال انتظارها منذ فترة. وقد سبق وأن ألغيت مواعيد للعملية الجراحية لهؤلاء المرضى الأربعة أكثر من مرة بسبب وضع عراقيل أمام توجههم إلى المستشفى من قبل القوات العراقية. كما منعت القوات العراقية في نفس اليوم ذهاب 4 مرضى آخرين وهم يعانون من أمراض في آذانهم إلى مستشفى في بغداد وبذلك فقد ألغيت مواعيدهم الطبية التي كانت قد أخذوها قبل فترة. هذه الاجراءات اللاقانونية و اللاإنسانية و المخالفة للتعاليم السماوية قبل کل ذلك، باتت تلفت النظر أکثر من اللازم وعن إصرار الحکومة العراقية على الالتزام بتنفيذ مطالب إيرانية تٶثر سلبا على سلامة الموقف العراقي الوطني من حيث إلتزامه بالقوانين و الاعراف الدولية المعمول بها.

في خضم التظاهرات الشعبية الحاشدة رفضا للظلم و الحرمان و ضد الفساد و مخالفة القوانين، فإن قضية الحصار الظالم المفروض على سکان ليبرتي تعود لتطرح نفسها و تطلب المراجعة لإنصافها و تخليصها من الظلم الکبير الذي لحق و يلق بها منذ 6 أعوام، وان تحقيق العدل و الانصاف فيما يتعلق بهذه القضية إنما هو في صالح العراق و سمعته قبل کل شئ