الثلاثاء,31يناير,2023
EN FR DE IT AR ES AL

مؤتمر إيران حرة 2021

مريم رجوي الرئيسة الجمهورية لإيران المستقبل

مريم رجوي

مريم رجوي: كارثة كورونا في إيران- يجب القيام بحماية الشعب الإيراني وصحته وأمنه ومستقبله

ماتثير الإعجاب بشأن مجاهدي خلق

رسالة بمناسبة حلول السنة الإيرانية الجديدة

أحدث الاخبارأحدث الاخبار: الملف النوويالاتفاق النووي و مستقبل طهران

الاتفاق النووي و مستقبل طهران

مفاوضات حول النووي الايراني دنيا الوطن  – غيداء العالم:  تبددت و تلاشت الکثير من الآراء و وجهات النظر المتفائلة بشأن إمکانية التوصل لإتفاق نهائي بين الدول الکبرى و إيران على أثر التصريحات المتشددة الاخيرة التي أطلقها المرشد الاعلى للجمهورية الاسلامية الايرانية و التي ظهر واضحا من إنها لم تکن للإستهلاك المحلي.
الاتفاق النووي النهائي و الذي ظهر واضحا إن الدول الکبرى تٶکد و ترکز على نقاط جوهرية تطالب بإدراجها في الاتفاق ومن ضمنها:

ـ تفتيش المواقع العسکرية.
ـ مقابلة العلماء النوويين الايرانيين.
ـ الترسانة الصاروخية الايرانية.
هذه النقاط الثلاثة تحديدا، تم إعتبارها خطوطا حمراء بموجب ماقد أعلنه المرشد الاعلى قبل أيام وقد زاد على إعلانه لهذه الخطوط بأن حث الطلاب في طهران على الاستعداد للقتال، وقال “استعدوا لمواصلة قتالكم ضد الغطرسة العالمية” بعد المحادثات النووية، وهو يعني بأن هناك إستعدادات لما بعد عدم الاتفاق و ماسيترتب على طهران من جرائه.

المعارضة الايرانية النشيطة و الممثلة في المجلس الوطني للمقاومة الايرانية، أکدت في بيانات سابقة لها بأن تخلي نظام الجمهورية الاسلامية الايرانية عن برنامجه النووي، يعني إطلاق رصاصة الرحمة على النظام وخصوصا المرشد الاعلى الذي يعتبر المعني تحديدا بالامر، ويبرر المجلس الوطني للمقاومة الايرانية ذلك لأن نهاية البرنامج النووي تعني نهاية الحلم النووي و بالتالي فإن التدخلات الايرانية في المنطقة ستکون غير متمتعة بقوة رادعة تحميها مما يجعلها عرضة للمخاطر المحتملة و هو يعني أن المشروع الايراني للتوسع و التمدد سيواجه الفشل الذريع.

هذا الفشل و ماسيترتب عليه من نتائج و آثار و تداعيات، سيتحملها المرشد الاعلى الذي سيکون کبش الفداء الاکبر ولذلك فإنه من الطبيعي أن يبادر الى إتخاذ هکذا مواقف متشددة تغلق أبواب الاتفاق بقوة، غير ان القصة و القضية لن تنتهي بهذه الصورة أبدا، حيث أن فشل المفاوضات أيضا يعني أن تزداد معاناة الشعب الايراني أکثر فأکثر و بالتالي تزايد حالة السخط و الغليان من الاوضاع مما سيفتح الابواب أمام إحتمالات و مفاجئات کثيرة على الساحة الايرانية و معظمها