الأحد,5فبراير,2023
EN FR DE IT AR ES AL

مؤتمر إيران حرة 2021

مريم رجوي الرئيسة الجمهورية لإيران المستقبل

مريم رجوي

مريم رجوي: كارثة كورونا في إيران- يجب القيام بحماية الشعب الإيراني وصحته وأمنه ومستقبله

ماتثير الإعجاب بشأن مجاهدي خلق

رسالة بمناسبة حلول السنة الإيرانية الجديدة

أحدث الاخبارأحدث الاخبار: اخبار المقاومة الايرانية120 ألف معارض إيراني يطالبون بالتغيير

120 ألف معارض إيراني يطالبون بالتغيير

دنيا الوطن – أمل علاوي:  لم يحدث أن تمکنت أية معارضة وطنية في خارج بلدها من جمع 120 ألف معارض و جعلهم يشارکون بکل طواعية و عن طيب خاطر في نشاط سياسي حافل و إستثنائي يستمر لثمانية ساعات متواصلة کما کان الحال مع المقاومة الايرانية عندما نجحت و بشکل غير عادي في جمع کل هذا العدد الکبير من أنحاء العالم و دفعهم کي يرفعوا صوتها ضد النظام القائم في بلدهم و مناداتهم بالتغيير و إسقاطه.

التجمع السنوي لهذه السنة و الذي إنعقد في يوم السبت 13 حزيران 2015، کان تجمعا غير مسبوقا و حالة إستثنائية بين معظم تجمعات الاعوام السابقة بصورة يمکن القول بأنها کانت على مستوى الاوضاع غير العادية للقضية الايرانية، وکأن لسان حال المقاومة الايرانية يلفت أنظار العالم کله الى أنه البديل الامثل الوحيد لهذا النظام ومن أن بإمکانه أن يقود الشعب الايراني نحو الحرية و الديمقراطية و الحياة الحرة الکريمة و يجعل من إيران عامل لإستتباب السلام و الامن و الاستقرار في العالم.

هذا العدد الکبير من المعارضين الايرانيين الذين قدموا من مختلف أنحاء العالم، کان أمرا غريبا و عجيبا أن تتمکن المقاومة الايرانية و من خلال إمکانياتها المتواضعة و المحدودة من تنظيمهم و إدارة أمورهم طوال زمن التجمع و بنجاح منقطع النظير، والاهم من ذلك أن کل هٶلاء المعارضين قد رفعوا أصواتهم مٶيدين النهج السياسي الذي أعلنته السيدة مريم رجوي لإيران المستقبل، ويمکن بالضرورة إعتبار ذلك بمثابة تصويت للشعب الايراني على قيادة رجوي ولهذا الامر أهميته الخاصة ولاسيما في الظروف و الاوضاع الحرجة الحالية التي تمر بها إيران حيث أن الانظار متجهة الى تفاقم الصراع بين أجنحة النظام من جهة و الاوضاع الوخيمة و المشاکل و الازمات المستعصية من جهة أخرى.

زعيمة المعارضة الايرانية، مريم رجوي، شکلت و تشکل صداعا کبيرا و مٶلما لطهران التي صارت في حيرة من أمرها من حيث کيفية مواجهة هذه السياسية البارعة و المتمرسة التي تفتح الجبهة تلو الاخرى ضد رجال الدين الحاکمين و تثير أمورا و مواضيعا و قضايا حساسة و ذات أهمية خاصة، والاهم من ذلك انها لاتقف او تتوقف عند حالة واحدة او عند نصر سياسي محدد بل هي دائما في حرکة متجددة و تسعى دائما کي تأخذ زمام المبادرة بيدها من خلال ماتبادر به من نشاطات سياسية فريدة من نوعها، وان تجمع 120 ألف معارض إيراني في باريس و إعلانهم عن تإييدهم لرجوي، هو موقف سياسي له معناه و مغزاه و إعتباره الخاص لدى المجتمع الدولي وليس بمقدور طهران أن تبقى على سياستها البائسة ضد نشاطات و تحرکات مريم رجوي، بأن تتجاهلها في الظاهر و تستنفر أجهزتها الامنية في الداخل عشية کل نشاط مميز لها.