الأربعاء,8فبراير,2023
EN FR DE IT AR ES AL

مؤتمر إيران حرة 2021

مريم رجوي الرئيسة الجمهورية لإيران المستقبل

مريم رجوي

مريم رجوي: كارثة كورونا في إيران- يجب القيام بحماية الشعب الإيراني وصحته وأمنه ومستقبله

ماتثير الإعجاب بشأن مجاهدي خلق

رسالة بمناسبة حلول السنة الإيرانية الجديدة

أحدث الاخبارأحدث الاخبار: اخبار المقاومة الايرانية28 نائبًا بحرينياً يطالبون بإيقاف اعتداءات إيران

28 نائبًا بحرينياً يطالبون بإيقاف اعتداءات إيران

السياسة – المنامة – وكالات: شدد 28 نائباً في مجلس النواب البحريني على ضرورة العمل المشترك بين الدول العربية ضد التطاولات والاعتداءات الإيرانية في اليمن.

وذكر موقع “العربية نت” الإلكتروني, أمس, أن النواب البحرينيين أكدو في بيان, أن ذلك يعد “دفاعا عادلاً ومشروعاً ويجب استمراره حتى يتم قطع دابر عملاء إيران في سورية والعراق ولبنان”.

وطالب النواب باستتباب أمن المنطقة, مؤكدين دعمهم لتشكيل قوة عربية عسكرية تكون مهمتها التدخل الفوري لتوفير الأمن للدول العربية.

ورأوا أن “الوقت حان كي يتم الاستماع لصوت الشعب الإيراني ومقاومته المشروعة ضد النظام الحاكم في إيران”.

وأهابوا بالعلماء وبالمراكز الإسلامية والشخصيات السياسية في الدول العربية لرفع صوت الاحتجاجات ضد التدخلات الإيرانية في المنطقة.

من جهة أخرى, حددت المحكمة الكبرى الجنائية الدائرة الرابعة في البحرين 16 يونيو المقبل للنطق بالحكم في القضية المتهم فيها الأمين العام لجمعية “الوفاق” علي سلمان مع استمرار حبسه.

وقال المحامي العام بالنيابة الكلية وائل بوعلاي, إن المحكمة نظرت “القضية المتهم فيها الأمين العام لإحدى الجمعيات السياسية والذي أحالته النيابة العامة محبوساً إلى المحاكمة بتهمة الترويج لتغيير النظام السياسي بالقوة والتهديد وبوسائل غير مشروعة, والتحريض على عدم الانقياد للقوانين وتحسين أمور تشكل جرائم”.

وأضاف إن المحكمة تابعت نظر القضية “في جلسة علنية وفقا لما يقضي به القانون وفي حضور المتهم ومعه فريق من المحامين”.

وأوضح أن هذه الجلسة هي الخامسة من جلسات المحاكمة, حيث سبق نظر القضية على مدار خمس جلسات بدءاً من جلسة 28 يناير الماضي, استمعت خلالها المحكمة لشهود الإثبات والنفي, كما مكنت الدفاع الحاضر مع المتهم ومنذ الجلسة الأولى باستلام صورة كاملة من أوراق الدعوى ونسخ من الأقراص المسجلة والمصورة والتقارير المرفقة بالقضية, كما أمرت المحكمة بإعداد نسخة كاملة من أوراق القضية ومشتملاتها وتسليمها للمتهم في محبسه وهو ما تم تنفيذه, وهو إجراء غير معتاد في المحاكمات الجنائية والتي يكفي فيها استلام الدفاع نسخة من القضية”.

ولفت إلى أنه تم تمكين محامي المتهم “الذين لم يقل عددهم في كل جلسة عن خمس محامين مختارين من قِبل المتهم من الاطلاع على ما يدور ويُقدم بالجلسات, وإفساح المجال أمامهم للرد على ما تم بالجلسات, وما عن لهم من دفاع”.

ولفت إلى أن “المحكمة أمرت بحجز الدعوى ليصدر فيها الحكم بجلسة 16 يونيو المقبل مع استمرار حبس المتهم”.