الإثنين,30يناير,2023
EN FR DE IT AR ES AL

مؤتمر إيران حرة 2021

مريم رجوي الرئيسة الجمهورية لإيران المستقبل

مريم رجوي

مريم رجوي: كارثة كورونا في إيران- يجب القيام بحماية الشعب الإيراني وصحته وأمنه ومستقبله

ماتثير الإعجاب بشأن مجاهدي خلق

رسالة بمناسبة حلول السنة الإيرانية الجديدة

أحدث الاخبارأحدث الاخبار: الارهاب والتطرف الدينياثر المساعي التنويرية للمقاومة الايرانية،مسرحية روحاني إنکشفت للشعب الايراني

اثر المساعي التنويرية للمقاومة الايرانية،مسرحية روحاني إنکشفت للشعب الايراني

وكالة هيرمس پرس – هناء العطار: عمل نظام الجمهورية الاسلامية الايرانية ومنذ تأسيسه قبل أکثر من ثلاثة عقود على إستخدام مختلف الطرق الملتوية ذات الطابع الميکافيلي من أجل ضمان دوام سيطرته و إستمرار حکمه في إيران، ولم تترك طريقة او وسيلة او اسلوبا إلا وبادرت الى إستخدامه من أجل درء الاخطار الکثيرة المحدقة بها ولاسيما خطر التهديد الاکبر الذي يتمثل بمنظمة مجاهدي خلق المعارضة التي کانت الطرف الوحيد الذي إنبرى لهذا النظام و کشفه على حقيقته و تصدى لها و قاومه بکل شجاعة و جسارة.

نظام الجمهورية الاسلامية في إيران، وبعد أن نفذ مابجعبته من الحيل و الالاعيب و المناورات المخادعة، وبعد أن أرهق الشعب بإستبداده و بنير سياساته العدوانية المشبوهة و أذاقه شتى صنوف الهوان و المعاناة، فإنه لجأ الى مسرحية الاعتدال و الاصلاح التي هي الاخرى مجرد لعبة مخادعة أخرى من لعب النظام في سبيل ضمان سکوت الشعب و عدم تحرکه ضده، ومن هنا، فقد بدأ بتسويق محمد خاتمي و من بعده حسن روحاني، کواجهتين مزعومتين لإصلاح النظام المتطرف و تعديله، لکن، وکما حذرت المقاومة الايرانية من لعبة الاصلاح و الاعتدال في بداياتها، فإنها إستمرت قدما بهذا النهج و شددت على أن روحاني لايختلف في شئ مع النظام من حيث الاساسيات، سوى أنه في مهمة خاصة”کما کان الامر مع روحاني”، من أجل تجميل الوجه القبيح للنظام و درء الاخطار و التهديدات الداخلية و الخارجية المحدقة به.

المقاومة الايرانية التي توجهت بخطابها السياسية للشعب الايراني بشکل خاص و شعوب المنطقة و العالم بشکل عام، والذي أکد على كذب و زيف الشعارات الجوفاء الخرقاء لخاتمي و روحاني بشأن الاصلاح و الاعتدال المزعومين، شدد في نفس الوقت على أنه ليس هناك من أي أمل في إصلاح أو تعديل هذا النظام وان السبيل و الطريق الوحيد الاجدى من أجل حل معضلات و أزمات إيران و شعبها إنما يکمن في تغيير النظام فقط و إزاحة کابوس ولاية الفقيه من على کاهل الشعب الايراني.

المساعي التنويرية للمقاومة الايرانية بشأن کشف و فضح مسرحية الاصلاح و الاعتدال الکاذبة من ألفها الى يائها، بدأت تٶتي أکلها، حيث أنه الى جانب حرکات الاحتجاج و الاضرابات و التظاهرات التي عمت مختلف أنحاء إيران خلال الاسابيع الاخيرة لازالت مستمرة على قدم و ساق فقد أفادت تقارير من مدينة تبريز، مركز محافظة آذربيجان الشرقية، شمال شرق إيران، أن مئات المواطنين نظموا تجمعا احتجاجيا أثناء وبعد زيارة الرئيس الإيراني حسن روحاني وإلقائه كلمة في ملعب هذه المدينة، صباح الأربعاء، مما أدى حدوث اشتباكات مع الشرطة واعتقال عدد من الأشخاص.