الأحد,5فبراير,2023
EN FR DE IT AR ES AL

مؤتمر إيران حرة 2021

مريم رجوي الرئيسة الجمهورية لإيران المستقبل

مريم رجوي

مريم رجوي: كارثة كورونا في إيران- يجب القيام بحماية الشعب الإيراني وصحته وأمنه ومستقبله

ماتثير الإعجاب بشأن مجاهدي خلق

رسالة بمناسبة حلول السنة الإيرانية الجديدة

أحدث الاخبارأحدث الاخبار: أخبار الاحتجاجات في ايرانتظاهرات وتجمعات المعلمين والتربويين الأحرار تعم مختلف المدن الإيرانية

تظاهرات وتجمعات المعلمين والتربويين الأحرار تعم مختلف المدن الإيرانية

8000 معلم في مدينة مشهد يرددون شعار «ليطلق سراح المعلم المسجون»
اليوم اضافة إلي طهران نظم المعلمون المنتفضون تظاهرات وتجمعات في مختلف المدن الإيرانية ضد التمييز والظلم وسياسات نظام الملالي القائمة على السلب والنهب.

وشهد كل من مدن شيراز واصفهان وشهرضا وكرج ومشهد وتربت حيدريه وشاهرود ودامغان وبيرخند وسبزوار وطبس وتبريز واروميه واردبيل وزنجان وسراب وأهواز وكتوند ودزفول وبندرعباس وشوشتر وبوشهر وهمدان وملاير وقزوين وتاكستان وايلام وبروجرد وسنندج وباوه وكرمانشاه واسلام آباد وبانه وبوكان وسقز وسنقر وسردشت ومريفان وساري ورشت وبابل ورودسر وقائمشهر وآستانه اشرفيه واراك وقم وخمين ويزد وزاهدان وفارسان ودورود ودهدشت وكوهدشت وعشرات المدن الأخرى تظاهرات وتجمعات احتجاجية للمعلمين الأحرار.

انهم يحملون صورا من المعلمين المسجونين. وكانت للمعلمات الايرانيات والمتقاعدين حضورا مكثفا في هذه الاجتماعات الاحتجاجية. ووصل عدد المشاركين في مدينة مشهد إلى 8000 متظاهر وهم كانوا يرددون شعار«ليطلق سراح المعلم المسجون». ورفع دوي نفس الشعار في تجمع المعلمين الاحتجاجي بمدينة اصفهان. كما كان يسمع دوي شعار «المعلم يقظ وفرزادنا حي». وتم إعدام المعلم الحر الكردي فرزاد كمانجر على أيدي جلاوزة نظام الملالي بعد تحمله سنوات من معاناة التعذيب والحبس.

وفي ما يلي بعض ما كان يحمله المعلمون من شعارات خلال هذه الاجتماعات:
خط الفقر 3 ملايين ورواتبنا مليون فقط
نطالب بالافراج عن النشطاء المهنيين أي المعلمين المسجونين (بداقي وباقري وهاشمي)
المعلم يقظ ويكره التمييز   
هاجس المعلم هو المعيشة
ايها الوزير العاجز، استقل استقل
التأمين اللائق هو حق المعلمين
إنهوا على مشكلة تهالك المدارس الذي تبلغ نسبته 65 بالمئة
الطلاب في المناطق المحرومة يستحقون حصة من العائدات النفطية ايضا فاهتموا بأحوالهم
ان السيدة مريم رجوي رئيسة الجمهورية المنتخبة من قبل المقاومة الإيرانية اذ هنأت المعلمين الإيرانيين الشرفاء والأحرار الذين انتفضوا مرة أخرى احتجاجا على التمييز والفساد والقمع في كل أرجاء البلد وذلك رغم اطلاق التهديدات واتخاذ تدابير قمعية دعت جميع المواطنين خاصة الشباب وطلاب المدارس والجامعات إلى توسيع نطاق الاحتجاجات وإبداء تضامنهم مع المعلمين.

أمانة المجلس الوطني للمقاومة الإيرانية- باريس
7 أيار/ مايو 2015