الثلاثاء,29نوفمبر,2022
EN FR DE IT AR ES AL

مؤتمر إيران حرة 2021

مريم رجوي الرئيسة الجمهورية لإيران المستقبل

مريم رجوي

مريم رجوي: كارثة كورونا في إيران- يجب القيام بحماية الشعب الإيراني وصحته وأمنه ومستقبله

ماتثير الإعجاب بشأن مجاهدي خلق

رسالة بمناسبة حلول السنة الإيرانية الجديدة

أحدث الاخبارأحدث الاخبار: أخبار أشرف وليبرتينقل عملاء المخابرات الى ليبرتي- رقم

نقل عملاء المخابرات الى ليبرتي- رقم

اجراءات سفارة نظام الملالي ولجنة القمع العراقية لنقل عملاء المخابرات وقوة القدس الى ليبرتي تحت عنوان عوائل السكان بهدف ممارسة التعذيب النفسي عليهم

نقلت لجنة القمع في رئاسة الوزراء العراقية عملاء وزارة المخابرات وقوة القدس الإرهابية الى ليبرتي تحت يافطة عوائل السكان خلال يومي 14 و 21 نيسان/ إبريل 2015. زيارة هؤلاء العملاء الى العراق واقامتهم قد تم تنظيمهما من قبل سفارة النظام في بغداد.

وتفيد التقارير الواردة من داخل النظام ان السيارة التي نقلت هؤلاء العملاء كانت ترافقها سيارة على متنها ممثلو لجنة القمع ووزارة حقوق الانسان العراقية اضافة الى سيارة تعود لرجال الأمن. ويتم هذه التنقلات بسرية تامة وأثناء تواجد العملاء، توضع القوات العراقية في حالة التأهب القصوى ويتم حظر أي تنقل إلى ومن مركز الشرطة لكي لا يطلع أحد على تواجد العملاء هناك.

وحسب هذه التقارير ان هؤلاء العملاء تم إقامتهم في بلدة نصير في الصالحية بمدينة بغداد قرب سفارة النظام. وينوي سفير النظام في بغداد والسفارة على ترتيب مكان إقامة ثابت لهم قرب ليبرتي بمساعدة من لجنة القمع بهدف إرسال المزيد من عملاء النظام إلى ليبرتي تحت يافطة العوائل.

كما تفيد هذه التقارير بان نظام الملالي يحاول الايحاء كون هذا التصرف اللا انساني مبررا وذلك بإدخال الأمم المتحدة في هذا المشروع مباشرة أو غير مباشرة.

ان المقاومة الإيرانية اذ تؤكد على ان إرسال هؤلاء العملاء إلى ليبرتي يمهد الطريق أمام حمام دم جديد في ليبرتي، ونظراً إلى تواجد هؤلاء العملاء يتعارض بوضوح مع مذكرة التفاهم بين الأمم المتحدة والحكومة العراقية الموقعة في 25 كانون الأول/ ديسمبر 2011 وينتهك صراحة القانون الدولي للجوء فتدعو الولايات المتحدة والأمم المتحدة اللتين تعهدتا مرات عديدة خطيا تجاه سلامة وأمن سكان ليبرتي إلى اتخاذ خطوة عاجله للحيلولة دون أي تحرك من قبل النظام الإيراني وعناصره وعملائه في اطراف مخيم ليبرتي تحت أي عنوان كان.

أمانة المجلس الوطني للمقاومة الإيرانية- باريس
23 نيسان/ إبريل 2015