الخميس,2فبراير,2023
EN FR DE IT AR ES AL

مؤتمر إيران حرة 2021

مريم رجوي الرئيسة الجمهورية لإيران المستقبل

مريم رجوي

مريم رجوي: كارثة كورونا في إيران- يجب القيام بحماية الشعب الإيراني وصحته وأمنه ومستقبله

ماتثير الإعجاب بشأن مجاهدي خلق

رسالة بمناسبة حلول السنة الإيرانية الجديدة

أحدث الاخبارأحدث الاخبار: اخبار المقاومة الايرانيةرجوي،: طهران تقف کمسبب و کعامل في ظهور ميليشيا داعش و الميليشيات...

رجوي،: طهران تقف کمسبب و کعامل في ظهور ميليشيا داعش و الميليشيات المتطرفة الاخرى، بعد التحرير جاء التدمير(1)

فلاح هادي الجنابي- الحوار المتمدن- عنوان المقالة إقبسته من عنوان تقرير لمنظمة هيومن رايتس ووتش، بنفس الاسم، موثق بشهادات حية للضحايا و الاهالي، ويتحدث عن إنتهاکات عشوائية ارتکبتها ميليشيات کانت أجبرت تنظيم داعش على الانسحاب من مناطق من العراق.

التقرير الذي يسرد وقائع عمليات تدمير عشوائية عمدت إليها ميليشيات و مقاتلون متطوعون الى جانب قوات الامن العراقية، وان هذا التقرير وماقد ورد فيه من معلومات موثقة تشير الى انتهاكات لقوانين الحرب شملت إحراق منازل وعمليات سلب ونهب وتدمير قريتين بالكامل على الأقل إضافة إلى خطف أحد عشر شخصا خلال شهري سبتمبر وأكتوبر، إضافة الى شهادات وردت في التقرير تفيد بأن ميليشيات عصائب أهل الحق وفيلق بدر وحزب الله وسرايا الخراساني وكلها ميليشيات شيعية منضوية تحت عباءة الحشد الشعبي دمرت بشكل جزئي أو كلي قرى عدة بين مدينتي الخالص جنوبي محافظة ديالى وامرلي نحو خمسين كيلومترا إلى الشمال بما يشمل ممتلكات خاصة وعامة معظمها لعراقيين سنة.

الميليشيات المنضوية تحت لواء الحشد الشعبي، تواترت على الدوام المعلومات المفجعة بشأن دورها المشبوه الذي يٶ-;-سس للتمييز الطائفي بأبشع الصور و الطرق و الاساليب اللاإنسانية و المعادية لکل المبادئ و القيم و الحضارة الانسانية، وان الذي يجب الانتباه إليه و ملاحظته بدقة، هو تبعية هذه الميليشيات للنظام الديني المتطرف االقائم في طهران، خصوصا وان قادة من الحرس الثوري يشرفون بأنفسهم و بصورة مباشرة عليها و يقومون بتوجيهها وفق السياقات المطلوبة و المناسبة مع أهداف و غايات طهران.

الزعيمة الايرانية المعارضة مريم رجوي، شددت في خطابها الاخير بأن بٶ-;-رة التطرف الديني هي في طهران وانها تقف کمسبب و کعامل في ظهور ميليشيا داعش و الميليشيات المتطرفة الاخرى، وقد إستطردت لتٶ-;-کد بأن” النظام الإيراني هو المؤسس لمعظم الجرائم والخبائث التي ترتكب من قبل الجماعات المتطرفة التي تحاول محاكاتها من الملالي وتكررها.”، وان وجهة النظر هذه هي الحقيقة بعينها ولاسيما عندما تعود لتطرح تساٶ-;-لات في منتهى المشروعية غير انه يمکن من خلال البحث في إجاباتها تحديد حقيقة هذه الميليشيات و البٶ-;-رة الحقيقية التي وقفت و تقف وراء ظهورها وتساٶ-;-لات السيدة رجوي هي: “في العقدين الأخيرين من القرن العشرين من هي الجهة التي أعطت الصفة الرسمية لعملية رجم المرأة؟
ومن هو الذي أدخل في قوانينه فقء العيون وبتر الأيدي والأرجل كعقوبات جزائية؟
من هو الذي أعدم أكبر عدد من السجناء السياسيين منذ الحرب العالمية الثانية؟
من هو الذي أصدر في العصر الحديث فتوى لقتل كاتب اجنبي ؟
من هو الذي احيى الخلافة الرجعية من جديد وجعلها نموذجا للحكم؟”، وقطعا فإن الثقافة و النهج الذي تدعو إليه الميليشيات المتطرفة هي الاجابات الشافية و الوافية لهذه التساٶ-;-لات و بالتالي تحديد حقيقة أنه من دون القضاء على بٶ-;-رة التطرف الاساسية فإن کل الجهود الاخرى تعتبر معالجات سطحية و غير جذرية.

(1) العنوان مقتبس من عنوان تقرير لمنظمة هيومن رايتس ووتش.