الأحد,29يناير,2023
EN FR DE IT AR ES AL

مؤتمر إيران حرة 2021

مريم رجوي الرئيسة الجمهورية لإيران المستقبل

مريم رجوي

مريم رجوي: كارثة كورونا في إيران- يجب القيام بحماية الشعب الإيراني وصحته وأمنه ومستقبله

ماتثير الإعجاب بشأن مجاهدي خلق

رسالة بمناسبة حلول السنة الإيرانية الجديدة

أحدث الاخبارأحدث الاخبار: أخبار أشرف وليبرتيأصوات عربية تدعو للإفراج عن الرهائن السبعة وكالة سولا پرس -...

أصوات عربية تدعو للإفراج عن الرهائن السبعة وكالة سولا پرس – فاتح عومك المحمدي……… ضمن حملة ضخمة، دعت عشرات الالاف من الشخصيات السياسية و النقابية و الشعبية في 13 دولة عربية، للإفراج عن الرهائن الايرانيين السبعة المحتجزين في العراق. هذه الدعوة التي

وكالة سولا پرس – فاتح عومك المحمدي……… ضمن حملة ضخمة، دعت عشرات الالاف من الشخصيات السياسية و النقابية و الشعبية في 13 دولة عربية، للإفراج عن الرهائن الايرانيين السبعة المحتجزين في العراق. هذه الدعوة التي جاءت ضمن بيان خاص بهذا الشأن وقع عليه 145 استاذا جامعيا و 1461 طبيبا و 2481 مهندسا و 2415 محاميا و حقوقيا و 1021 کاتبا و صحفيا و 21 شخصية رسمية و 193 رئيس حزب و مؤسسة،

أکد الموقعون فيها على ان التزام الصمت واللامبالاة حيال الجرائم التي طالت سكان مخيمي أشرف وليبرتي هو بمثابة الدعوة إلى المزيد من المجازر ضد سكانهما العزل. وطالب الموقعون الأمم المتحدة والأدارة الأمريكية بالقيام بمسؤولياتهما والالتزام بوعودهما لضمان أمن وسلامة سكان مخيم ليبرتي. كما طالبت هذه الشخصيات بضرورة الافراج الفوري عن الرهائن السبعة المحتجزين في قبضة القوات العراقية والذين تم اختطافهم من مخيم اشرف. بالاضافة الى اجراء تحقيق دولي محايد ونزيه بشأن مجزرة الاول من ايلول الماضي والتي ارتكبتها القوات العراقية في مخيم اشرف. هذا المسعى العربي الهام و الذي يجسد الاهتمام بقضية سکان أشرف و ليبرتي و تضامنهم معهم ضد الحملات البربرية التي تعرضوا و يتعرضون لها من جانب النظام الايراني على يد حکومة نوري المالکي و عملاء و مرتزقة آخرون تابعون لهم، وان مجزرة أشرف الکبرى الاخيرة و التي أدت الى قتل 52 فردا من سکان أشرف بطرق تبدو وکأنها تنفيذ لعملية إعدام جماعية بنائا على أوامر خاصة صادرة بهذا الشأن بالاضافة الى إختطاف 7 آخرين الى جهة مجهولة و تتجاهل حکومة المالکي المتورطة في القضية من أولها الى آخرها کل الدعوات و المناشدات المنطلقة على مختلف الاصعدة و التي تطالب بالافراج عنهم. إرتفاع الاصوات العربية تأتي متزامنة مع تزايد الاحتجاجات و حملات الادانة و الشجب للمجزرة و لإختطاف سبعة من السکان، وان النظام الايراني الذي يمارس مختلف الطرق و الاساليب من أجل حث المالکي على عدم إطلاق سراح الرهائن السبعة و الاستمرار في تعامله اللاانساني و اللااسلامي و اللاقانوني مع سکان مخيم ليبرتي و إبقاء الضغوطات الاستثنائية ضدهم و عدم السماح بتوفير أية ضمانات أمنية لهم من أجل إبقاء الساحة مفتوحة لمخططاتهم الشريرة، لکن من الواضح أن الضمائر و النفوس الخيرة في کل أرجاء العالم لن تقبل أبدا بهذه الممارسات الاجرامية و تقف صفا واحدا الى جانب سکان ليبرتي حتى حصولهم على حقوقهم و الافراج عن الرهائن السبعة. –