الثلاثاء,31يناير,2023
EN FR DE IT AR ES AL

مؤتمر إيران حرة 2021

مريم رجوي الرئيسة الجمهورية لإيران المستقبل

مريم رجوي

مريم رجوي: كارثة كورونا في إيران- يجب القيام بحماية الشعب الإيراني وصحته وأمنه ومستقبله

ماتثير الإعجاب بشأن مجاهدي خلق

رسالة بمناسبة حلول السنة الإيرانية الجديدة

أحدث الاخبارأحدث الاخبار: اخبار المقاومة الايرانيةالمدعي العام الأمريكي السابق.. الجريمة في أشرف مجزرة بعينها. البيت الأبيض لا...

المدعي العام الأمريكي السابق.. الجريمة في أشرف مجزرة بعينها. البيت الأبيض لا يجوز أن يكتفي بابداء الأسف فقط

قناة فوكس نيوز
انها مجزرة بعينها

الجنرال الأمريكي يقول انه قد لاحظ في الأفلام أحذية عسكرية كان الأمريكان قد قدموها للقوات العراقية
ما قام به البيت الأبيض لحد الآن كان ابداء أسفه وهذا لا معنى له
الحكومة الأمريكية قلقة أكثر من ازعاج النظام الايراني فيما هؤلاء هم الذين قد كشفوا عن معلومات تتعلق ببرامج الأسلحة النووية للنظام الايراني ومن الواضح سبب تعنت العراقيين والنظام الايراني على القضاء عليهم.
على أمريكا أن تخرجهم من العراق بالطائرة. اننا فعلنا ذلك سابقا في عهد الهولوكوست مع أناس آخرين والآن اذا استقر الرأي عليه فنستطيع أن نفعل ذلك باتقان. مريم رجوي هي امرأة جعلت الملالي يجنون
قناة فوكس نيوز – 22 ايلول/ سبتمبر 2013- هل سمعتم بخصوص مشاعر الغضب والتساؤلات العديدة المطروحة بشأن ابادة 52 ايرانيا في المنفى بالعراق؟ هذا الهجوم شن في الأول من ايلول/ سبتمبر شمالي بغداد في مخيم أشرف حيث كان يعد ملاذا للمنفيين الايرانيين ومعارضي النظام الايراني. المراقبون الدوليون وصفوا هذا الهجوم بالجريمة ضد الانسانية ووجهت دعوات للأمم المتحدة بالتدخل. ضيفنا في حلقتنا اليوم هو المدعي العام السابق مايكل موكيسي الذي بدأ بتحقيق في هذا الملف. السيد المدعي العام نشكر حضوركم هنا.
موكيسي: انها آخر نموذج من سلسلة هجمات استهدفت هؤلاء الأفراد شنتها قوات الحكومة العراقية التي هي صنيعة النظام الايراني.
المذيع: هل تعتقدون أن النظام الايراني يمسك برأس الخيط؟
موكيسي: من الواضح تماما أن النظام الايراني هو المسؤول عن ذلك. فيما يتعلق ببعض الهجمات أكد الناجون أن بعضهم كانوا يتكلمون اللغة الفارسية لذلك من الواضح أن النظام الايراني كان مضطلعا في العملية.
المذيع: عندما نتلقى من الناجين ايضاحاتهم فهي مروعة جدا. انهم يقولون وثقوا أيدي بعض الأفراد وأطلقوا الرصاص على رؤوسهم. هكذا جريمة هي مجزرة كاملة. الا أن العراقيين يقولون اننا لا نعلم من نفذ ذلك وينفون أنهم كانوا قد تدخلوا.
موكيسي: جنرال أمريكي يتعاطف مع هؤلاء الأفراد كان قائد أشرف عندما كانت القوات الأمريكية في العراق يقول عندما شاهد الأفلام والأحذية العسكرية التي قدمها الأمريكان للقوات العراقية كان يستعملها المهاجمون. واذا ألقيتم النظر الى أفلام الهجمات التي وقعت في عامي 2009 و 2011 ترون أنهم تستقلون عجلات الهمفي. لذلك لاشك أن العراقيين متورطون في هذا الهجوم وهم يعيدون الفعلة التي ارتكبها في أوقات سابقة آي يكذبون.
المذيع: يكذبون، اذن ماذا يفعل البيت الأبيض ونحن بهذا الصدد؟
موكيسي: ما قام به البيت الأبيض لحد الآن كان ابداء أسفه وهذا لا معنى له. مع الأسف ان الحكومة الأمريكية قلقة أكثر من ازعاج النظام الايراني خاصة وأنها تعمل على التوصل الى اتفاق معه. هؤلاء السكان قد كشفوا عن معلومات تتعلق ببرامج الأسلحة النووية للنظام الايراني ومن الواضح سبب تعنت العراقيين والنظام الايراني على القضاء عليهم.
المذيع: هذا الحادث وقع في الأول من ايلول/ سبتمبر ، قبل أسابيع من توجه روحاني الى نيويورك للمفاوضات. هل ترون ارتباطا بينهما؟
موكيسي: باعتقادي انه واضح تماما. هؤلاء الأفراد لديهم رابط داخل ايران واذا لم يقم النظام الايراني بالعمل بما أفصح عنه، فهم يكشفون عنه. لذلك أفضل عمل من وجهة نظر النظام الايراني هو القضاء عليهم.
المذيع: هذه المجموعة تعرف بمجاهدي خلق وهي كانت مصنفة في قائمة الارهاب لسنوات وأخيرا خرجت من القائمة قبل مدة قريبة. أليس من الحق أن يؤخذ ذلك بنظر الاعتبار؟
موكيسي: أدرجوا هؤلاء في القائمة ارضاء للنظام الايراني وخوفا من المساس بنا من قبل النظام الايراني أبقوهم في القائمة ولكن النظام ألحق بنا الضرر. وكان خروجهم من القائمة نتيجة حكم صادر عن المحكمة لأنه لم يكن هناك سبب لابقائهم في القائمة. انهم أصدقاء أمريكا وينادون باقامة حكومة ديمقراطية وغير نووية في ايران والحرية للجميع. قائد هذه المنظمة هي امرأة التي جعلت الملالي يجنون. العمل الذي علينا فعله هو أن نخرجهم بالطائرة من هناك. على أمريكا أن تتخلى عن التحقيق وتخرجهم من العراق بالطائرة.
المذيع: لماذا لا نستطيع فعل ذلك؟
موكيسي: نحن نستطيع فعل ذلك. لكن ما لا يوجد هنا هو الارادة السياسية.
المذيع: من أي طرف؟
موكيسي: من الجانب الأمريكي. اننا قدمنا لهم باسم أمريكا ضمانا خطيا موقــّع من قبل جنرال أمريكي عندما قمنا باحتلال العراق في عام 2003 ووعدناهم بأن يتم التعامل معهم كأفراد محميين.
المذيع: اننا عملنا بذلك في عهد الهولوكوست مع أناس آخرين. ويبدو أننا نستطيع فعل ذلك الآن باتقان طبعا اذا أردنا.
موكيسي: أحمل معي صورة أحد الضحايا الـ52. انها لامرأة مع «بطاقتها التعريفية لأفراد محميين». ولكنها مع الأسف لم تكن واقية للرصاص.
المذيع: طبعا الجميع يعرف النظام الايراني. انه قدم شكره لما حصل. لدينا فلما مما بثته قناة برس تي وتقرأ بيانا «ايران تقدر الجهود العراقية لاغلاق مخيم أشرف. ايران تنبه الدول التي تدعم هذه المجموعة الارهابية لكي توقف دعمها السياسي والمالي لها…