الأربعاء,8فبراير,2023
EN FR DE IT AR ES AL

مؤتمر إيران حرة 2021

مريم رجوي الرئيسة الجمهورية لإيران المستقبل

مريم رجوي

مريم رجوي: كارثة كورونا في إيران- يجب القيام بحماية الشعب الإيراني وصحته وأمنه ومستقبله

ماتثير الإعجاب بشأن مجاهدي خلق

رسالة بمناسبة حلول السنة الإيرانية الجديدة

عموميمؤتمر دوٌلي في جنيف: مناشدة الولايات المتحدة والأمم المتحدة لانقاذ حياة سبع...

مؤتمر دوٌلي في جنيف: مناشدة الولايات المتحدة والأمم المتحدة لانقاذ حياة سبع رهائن من اشرف بينهم 6 نساء

•    بعد مجزرة اشرف والاعدام الجماعي بحق 52 من السكان وتعرض 7 رهائن للتعذيب والاذى تتحمل امريكا والأمم المتحدة المسؤولية القانونية والاخلاقية تجاه السكان
يوم الخميس 19 ايلول/ سبتمبر وخلال جلسة دولية في مقر الأمم المتحدة بجنيف دعت مريم رجوي رئيسة الجمهورية المنتخبة من قبل المقاومة الايرانية، الولايات المتحدة والأمم المتحدة خاصة السيدة نافي بيلاي المفوضة السامية لحقوق الانسان الى العمل العاجل للافراج الفوري عن الرهائن السبعة الاشرفيين بينهم 6 نساء. واضافت انه لم يبق مجال للشك لنا ان الرهائن موجودون في العراق في سجن قرب مطار بغداد وتم احتجازهم من قبل قوات مؤتمرة بامرة المالكي رئيس الوزراء العراقي. ان التصريحات المتضاربة التي اطلقوها مسؤولين عراقيين ليست الا تمهيد الطريق لاستردادهم الى الفاشية الدينية الحاكمة في ايران.
وحذرت رجوي من تكرار المجزرة بحق 3000 من طالبي اللجوء الايرانيين المقيمين في مخيم ليبرتي بالعراق وقالت: « ان الطريق الوحيد لضمان الحد الادنى من توفير سلامة وامن سكان ليبرتي هو استقرار فريق مراقبة الأمم المتحدة وقوات ذات القبعات الزرق على مدار الساعة، داخل ليبرتي». وشددت على ان اجراء تحقيقات مستقلة حول مجزرة اشرف في جدول زمني محدد لتفادي حدوث كارثة أخرى، امر ضروري وملح، مطالبة المفوضة السامية لحقوق الانسان السيدة نافي بيلاي اجراء التحقيقات في اسرع وقت ممكن.
وأكدت السيدة رجوي قائلة: « على الولايات المتحدة والاتحاد الاوربي والأمم المتحدة ان يبينوا للحكومة العراقية ان قمع اللاجئين الايرانيين في العراق واحتجاز الرهائن سيؤثران سلباً على علاقاتهم الاقتصادية والسياسية معها.
واضافة الى مريم رجوي رئيسة الجمهورية المنتخبة من قبل المقاومة الايرانية القى الكلمات في الجلسة كل من برنارد كوشنر وزير الخارجية الفرنسي الاسبق والسيد احمد الغزالي رئيس الوزراء الجزائري الاسبق والدكتور جان شارل ري ال رئيس مجلس مدينة جنيف وكريستين بركو عضوة سابقة في المجلس التشريعي لجنيف والدكتور طاهر بومدرا مسؤول سابق عن ملف اشرف في الأمم المتحدة والبروفيسور غودوين جيل المنظر القانوني والاستاذ في أكاديمية حقوق الانسان في جنيف وفرانسوا كولكومبه القاضي والنائب السابق في الجمعية الوطنية الفرنسية.
واعتبرت رجوي ان اعادة 17500 كتلة كونكريتية ونقل مستلزمات الحماية الأخرى بما فيها السترات الواقية والخوذات في اسرع وقت من اشرف الى ليبرتي والسماح لعملية البناء في ليبرتي ونصب سقوف ثانوية للكرفانات، من الخطوات الضرورية لتوفير الحدود الدنيا للحماية في ليبرتي. كما طالبت رجوي بضمان حق التملك للسكان على ممتلكاتهم المنقولة والغير منقولة في اشرف والسماح لهم ببيع ممتلكاتهم تحت اشراف السيناتور الامريكي روبرت توريسلي ممثلهم القانوني.
وادان المشاركون في الجلسة لامبالاة الولايات المتحدة والأمم المتحدة تجاه مصير الرهائن السبعة الاشرفيين الذين اختطفتهم قتلة التابعة للمالكي وقوة القدس الارهابية منذ 19 يوماً، مؤكدين تحميل امريكا والأمم المتحدة والمؤسسات الدولية المدافعة عن اللاجئين، المسؤولية المباشرة تجاه أمن وسلامة الرهائن ودعوهم الى التدخل العاجل والقيام باتخاذ الخطوات العملية الضرورية لتطبيق مبدأ «عدم النقل القسري» والافراج الفوري عن الرهائن.
أمانة المجلس الوطني للمقاومة الإيرانية- باريس
19 إيلول / سبتمبر 2013