الأربعاء,30نوفمبر,2022
EN FR DE IT AR ES AL

مؤتمر إيران حرة 2021

مريم رجوي الرئيسة الجمهورية لإيران المستقبل

مريم رجوي

مريم رجوي: كارثة كورونا في إيران- يجب القيام بحماية الشعب الإيراني وصحته وأمنه ومستقبله

ماتثير الإعجاب بشأن مجاهدي خلق

رسالة بمناسبة حلول السنة الإيرانية الجديدة

أحدث الاخبارأحدث الاخبار: الارهاب والتطرف الدينيمستشار الأمن الداخلي للرئيس الأمريكي: وجود علاقات بين النظام الايراني وتنظيم القاعدة

مستشار الأمن الداخلي للرئيس الأمريكي: وجود علاقات بين النظام الايراني وتنظيم القاعدة

Imageأكد تقرير أعده مركز تقدير الموقف للاستخبارات الوطنية الأمريكية وهو أحد أهم دراسات ومتابعات تعدها دوائر الاستخبارات والمباحث الأمريكية حول القضايا الأمنية في أمريكا (أكد) وجود علاقات بين النظام الايراني وتنظيم القاعدة ودور النظام الايراني كتهديد ارهابي.
وقال فرانسيس تاون سند مستشار الأمن الداخلي للرئيس الأمريكي أن لدى الحكومة الأمريكية أدلة وشهود عديدة تؤكد أن كبار قيادي القاعدة متواجدون في ايران وأن النظام الايراني هو نظام يرعى الارهاب. ويضيف فرانسيس تاون سند : اننا لن نواجه في العراق تهديد تنظيم القاعدة فحسب وانما نواجه العبوات الناسفة المتطورة أي القنابل التي تزرع في جوانبي الطرق والتي تدخل من ايران الى العراق.

صحيفية نيويورك سان هي الأخرى تناولت تقرير مركز تقدير الموقف للاستخبارات الوطنية الأمريكية وكتبت تقول: يتردد بشكل متواصل على ايران  أحد مجلسي قيادة القاعدة ويقيم اجتماعاته شرقي البلاد. فالدوائر الاستخبارية الأمريكية تعتقد أن عشرات من كبار قادة القاعدة قد أعادوا تنظيم هيكيلة قيادتهم شرق ايران.
وبحسب هذه الصحيفة الأمريكية فان الأمر المتفق عليه من قبل جميع المؤسسات والدوائر الاستخبارية الامريكية هو نشاط جزء من قيادة القاعدة في ايران.
وأشارت نيويورك سان الى دور قوات الحرس الايراني كتهديد ارهابي وأكدت ان هذه القوة تساعد تنظيم القاعدة. مضيفة أن التقارير الأخيره الصادرة عن حلف النيتو تؤكد أن النظام الايراني يساعد تنظيم القاعدة وحركة طالبان الافغانية وأن شحنات الأسلحة التي تم العثور عليها مؤخراً في افغانستان تؤكد ذلك أيضاً.
وبدوره قال  السفير الأمريكي في افغانستان وليام وود أن أسلحة النظام الايراني تدخل بشكل واسع الى افغانستان وتتوزع على متمردي طالبان.
 قال مساعد وزيرة الخارجية الاميركية نيكولاس بيرنز ان النظام الايراني يشكل أكبر مشكلة استراتيجية لامريكا على المدى البعيد في الشرق الاوسط. وأضاف بيرنز في مقابلة أجرتها معه قناة بي بي سي : ليس هذا كلام أمريكا فحسب وانما اذا تكلمت الدول السنيه أو  الاوربية أو حتى روسيا فتلاحظ ليس هناك أي دعم دولي للاعمال التي يقوم بها النظام الايراني في الشرق الأوسط.
وأضاف مساعد وزيرة الخارجية الأمريكية:  بعد العراق يشكل النظام الايراني أكبر خطر لمصالح أمريكا واوربا على المدى البعيد. اذ أننا لسنا لا نريد أن يتحول النظام الايراني الى قدره نووية فحسب وانما نواجه أن النظام يمول ويسلح حزب الله وحماس والشيعة في العراق. اذاً فان النظام الايراي يلعب دوراً سلبياً وعنيفاً في أغلب الاحيان في كل هذه المجالات. لذلك يشكل النظام مشكلة في كافة هذه المناطق. وتابع بيرنز القول: اننا نعمل على تشكيل ائتلاف دولي ونتابع هذا المسير ولكننا نعتقد أنه علينا أن لا نزيل  الخيار العسكري عن الطاولة ولم نتركه وأن هذا الخيار لايزال باقي أمام الحكومة. مؤكداً أن النظام الايراني أخطأ في حساباته. لم يبق للنظام الايراني أصدقاء في العالم الا القليل القليل وعليه أن يدرك أن هناك ائتلاف دولي تكوّن ضده.