الأربعاء,1فبراير,2023
EN FR DE IT AR ES AL

مؤتمر إيران حرة 2021

مريم رجوي الرئيسة الجمهورية لإيران المستقبل

مريم رجوي

مريم رجوي: كارثة كورونا في إيران- يجب القيام بحماية الشعب الإيراني وصحته وأمنه ومستقبله

ماتثير الإعجاب بشأن مجاهدي خلق

رسالة بمناسبة حلول السنة الإيرانية الجديدة

أحدث الاخبارأحدث الاخبار: أخبار أشرف وليبرتينداء 153361 من الشخصيات والاحزاب العربية حول ليبرتي

نداء 153361 من الشخصيات والاحزاب العربية حول ليبرتي

بيان صحفي : ادانة الهجوم الصاروخي الثالثة على مخيم ليبرتي
نداء 153361 من الشخصيات والاحزاب ومنظمات حقوق الانسان من البلدان العربية
حياة اللاجئين الإيرانيين مهددة بالخطر في مخيم ليبرتي
هذه مسئولية المفوضية السامية لشؤون اللاجئين التابعة للامم المتحدة وطبقا لاختصاصها ومسئوليتها عليها نقلهم الى مكان آمن

استنكرت منظمة اتحاد المحامين في مصر الهجوم الصاروخي المجرمة في يوم 15 حزيران/يونيو للمرة الثالثة في العام الحالي على مخيم ليبرتي مما ادى الى استشهاد شخصين واصابة اكثر من 70 شخصًا بجروح, كما اعلنت المنظمة :
دعى 153361 من الشخصيات والاحزاب ومنظمات حقوق الانسان والمنظمات غير الحكومية في 16 دولة عربية منها مصر والاردن والمملكة العربية السعودية وسورية وفلسطين ولبنان والمغرب والجزائر والكويت وقطر وتونس وليبيا والبحرين والامارات العربية المتحدة والسودان واليمن دعوا جميعا في بيانات ومخاطبات وقعوا عليها الامين العام للامم المتحدة والمفوضية السامية لشؤون اللاجئين الى تحمل مسئولياتهم تجاه سكان مخيم ليبرتي وطالبوا بنقل هؤلاء طالبي اللجوء كأفراد حالتهم مثيرة للقلق حسب بيان المفوضية من مخيم ليبرتي الى مخيم أشرف باسرع ما يمكن
وجديرا بالذكر ان الموقعين على البيانات والرسائل من ضمنهم 145 استاذ جامعي و 1461 طبيب و2481 مهندس و2415 محامي وحقوقي و1021 كاتب وصحفي و21 شخصية رسمية و193 رئيس حزب ومؤسسة مذكرين جميعا بالهجوم الصاروخي الإرهابي الذي وقع على ليبرتي وقد هوجم ليبرتي معدوم الامان بـ40 صاروخا في 9 فبراير مما أوقع 8 شهداء واكثر من 100 جريح مشيرين إلى: « هؤلاء اللاجئين ووفق مخطط غير شفاف تم نقلهم قسريا اجباريا من بيوت صنعوها بانفسهم وسكنوا فيها لاكثر من ستة وعشرون عاما وكانت الاكثر امانا لهم ولا فرق ان اتمت الامم المتحدة اجراءاتها فيه او في غيره غير انه الانسب امنيا وخدميا ماداموا سينقلون بالنهاية الى بلد ثالث.، تركوها بعد مذبحتين دمويتين امام مسمع ومرأى العالم كله وتهديدات شديدة ووعود مخادعة من مارتن كوبلر الممثل الخاص للامين العام للامم المتحدة ومن السلطة العراقية التي تلبي رغبات ايران باغلاق معسكر أشرف ونقل السكان الى الذل والموت في ليبرتي الذي لا يصلح لسكنى البشر نهائيا ومساحته اقل من مساحة أشرف ثمانين مرة عوضا عن أن أشرف محصنا اكثر بكثير جدا ضد الهجمات الصاروخية والارهابية.
وبالرغم من مرور اكثر من اربعة اشهر على جريمة التاسع من فبراير الماضي ووضوح الصورة الامنية الخطيرة لمخيم ليبرتي إلا أن السلطة العراقية لا تبالي ابدا ولم تقدم على اية اجراءات امنية وقائية ووصل الامر الى حد منع السكان من جلب ونقل الستر والملابس والخوذات الواقية الخاصة من أشرف الى ليبرتي ويبدو انها بذلك تعلن اصرارها على ابقائها فريسة سهلة للموت على ايدي الهجمات الارهابية التي يرعاها النظام الايراني .، كذلك منعت السلطة العراقية القيام باعمال بناء وتوسعه في المخيم من شأنها تقليل الاضرار والخسائر في حال تكرار الهجوم.»
واكد جميع الموقعين في ختام بياناتهم ومخاطباتهم :« واستنادا لما ورد اعلاه ونظرا الى عدم وجود اي شكل من اشكال الامان في ليبرتي ومحيطه نود أن نلفت انتباه المفوضية السامية لشؤون اللاجئين الى أن ارواح اللاجئين الايرانيين في هذا المخيم في خطر شديد وانهم عرضة للابادة فيه في اية لحظة ..، وبناءا عليه فاننا نلزم المفوضية السامية لشؤون اللاجئين بتحمل مسؤولياتها واعلانها ومن ضمن تلك المسئوليات هي ضمان سلامة ارواح وكرامة ساكني ليبرتي من خلال نقلهم وإعادتهم مؤقتاالى أشرف حتى حين اتمام معاملات نقلهم الى بلد ثالث.إننا نؤكد ان التمادي في الصمت وأي تأخير في عملية اعادة نقلهم الى أشرف سيكون سببا في كارثة وفاجعة اخرى ونضع كامل المسئولية على عاتق المفوضية السامية لشؤون اللاجئين التابعة للامم المتحدة ».
 
المدير العام لمنظمة إتحاد المحامين
شادي طلعت
19/6/2013
 

 
اسماء الاحزاب و المنظمات الموقعون:
منظمة اتحاد المحامين (مصر) –الحركة الوطنيه الاردنية- الحزب الإشتراكي المصري- الرابطة المغربية للمواطنة وحقوق الإنسا ن- الشبكة الاقليمية للتنمية الديمقراطية وحقوق الانسان- المركز الوطني لحقوق الانسان(مصر)- جمعية الاحرار للدفاع عن الحرية- جمعية الطلاب المغربية لحقوق الانسان- جمعية المثقفين الأردنيين للدفاع عن مخيم أشرف- جمعية المحامين للدفاع عن القوانين الدولية(مصر)- جمعية تطوير للتمنية الثقافية والاجتماعية(فلسطين) – جمعية نصرة المظلومين (الاردن)- جمعيه المثقفين المغاربة- حركة الاحرار للدفاع عن المظلومين- حركة الديمقراطية والحريات(ألاردن) -حركة الشباب للدفاع عن المظلومين(لاردن)- حركة الشعب الكوردستاني(سوريا)- حركة مدافعي أحرار ليبرتي وأشرف-رابطة الشباب المملكة المغربية-رابطة شباب مصريين لحقوق الانسان-لجنة طلاب العرب للدفاع عن سكان أشرف-مركز الأمازيغية لحقوق الإنسان(المغرب)-منظمة الحرية(سوريا)
 
 

 
 
شخصيات ومنظمات حقوقية عربية تدعو لحماية سكان «ليبرتي» بالعراق
 
الدستور – الاردنية
  20-06-2013
استنكرت منظمة اتحاد المحامين في مصر الهجوم الصاروخي في 15 الشهر الحالي وللمرة الثالثة على التوالي خلال العام الحالي على مخيم ليبرتي للاجئين الايرانيين في العراق. واعلنت المنظمة في بيان امس ان اكثر من 150 الف من الشخصيات والاحزاب ومنظمات حقوق الانسان والمنظمات غير الحكومية في 13 دولة عربية منها مصر والاردن والسعودية وسوريا وفلسطين ولبنان والمغرب والجزائر والكويت وقطر وتونس وليبيا والبحرين والامارات والسودان واليمن دعوا جميعا في بيانات ومخاطبات وقعوا عليها الامين العام للامم المتحدة والمفوضية السامية لشؤون اللاجئين الى تحمل مسئولياتهم تجاه سكان مخيم ليبرتي وطالبوا بنقل هؤلاء السكان من طالبي اللجوء كأفراد حالتهم مثيرة للقلق من مخيم ليبرتي الى مخيم أشرف باسرع ما يمكن.
واشار الموقعون على البيان ان اللاجئين الايرانيين في العراق ووفق مخطط مخادع وخبيث تم نقلهم قسريا اجباريا من بيوت صنعوها بانفسهم وسكنوا فيها لاكثر من ستة وعشرون عاما في معسكر اشرف الى مخيم ليبرتي قرب بغداد، على ان يغادروا هذا المخيم الى دول اخرى. الا ان الوعود الكاذبة لمارتن كوبلر الممثل الخاص للامين العام للامم المتحدة اضافة الى ممارسات السلطات العراقية ضد السكان العزل جعل من وضع السكان ماساويا، مما عرضهم لعدة مجازر على مرأى ومسمع العالم كله».
واكد الموقعون على البيان انه بالرغم من مرور اكثر من شهرين على مذبحة شباط الماضي في مخيم ليبرتي ووضوح الصورة
الامنية الخطيرة التي تستهدف المخيم إلا أن السلطة العراقية لا تبالي ابدا ولم تقم باي اجراءات امنية وقائية لحماية السكان من الهجمات الصاروخية.
ووضع الموقعون على البيان كامل المسؤولية على ما يجري في المخيم على عاتق المفوضية السامية لشؤون اللاجئين التابعة للامم المتحدة.
منظمات واحزاب ومؤسسات تدين الهجوم الصاروخي على مخيم ليبرتي ومقتل وجرح العشرات
 
 اخبار الساعة
19-06-2013 
استنکرت منظمة اتحاد المحامين في مصر الهجوم الصاروخي المجرم في يوم 15 حزيران/يونيو للمرة الثالثة في العام الحالي على مخيم ليبرتي مما ادى الى استشهاد شخصين واصابة اکثر من 70 شخصًا بجروح, کما اعلنت المنظمة :
دعى 153361 من الشخصيات والاحزاب ومنظمات حقوق الانسان والمنظمات غير الحکومية في 13 دولة عربية منها مصر والاردن والمملکة العربية السعودية وسورية وفلسطين ولبنان والمغرب والجزائر والکويت وقطر وتونس وليبيا والبحرين والامارات العربية المتحدة والسودان واليمن دعوا جميعا في بيانات ومخاطبات وقعوا عليها الامين العام للامم المتحدة والمفوضية السامية لشؤون اللاجئين الى تحمل مسئولياتهم تجاه سکان مخيم ليبرتي وطالبوا بنقل هؤلاء طالبي اللجوء کأفراد حالتهم مثيرة للقلق حسب بيان المفوضية من مخيم ليبرتي الى مخيم أشرف باسرع ما يمکن
وتبنت البيان منظمة الاتحاد المحامين في مصر ممکن الاتصال بمديرها العام الخبير القانوني والمحامي شادي طلعت حول التفاصيل وفيما يلي نص البيان وفي المرفق البيان الاصلي ومواصفات الاحزاب والمؤسسات والجمعيات الموقعة للتفضل بالنشر.