الأربعاء,30نوفمبر,2022
EN FR DE IT AR ES AL

مؤتمر إيران حرة 2021

مريم رجوي الرئيسة الجمهورية لإيران المستقبل

مريم رجوي

مريم رجوي: كارثة كورونا في إيران- يجب القيام بحماية الشعب الإيراني وصحته وأمنه ومستقبله

ماتثير الإعجاب بشأن مجاهدي خلق

رسالة بمناسبة حلول السنة الإيرانية الجديدة

عموميالمقاومة الايرانية تدين بقوة اقتحام المليشيات مكتب ومنزل الدكتور رافع العيساوي وزير...

المقاومة الايرانية تدين بقوة اقتحام المليشيات مكتب ومنزل الدكتور رافع العيساوي وزير المالية العراقي واعتقال افراد حمايته

• استهداف العراقية والقضاء عليها والمشروع الوطني والعراقي هو مطلب محدد للنظام الايراني عشية سقوط بشار الأسد وانتخابات مجالس المحافظات في العراق
• على مجلس الأمن الدولي أن يتدخل فورا لحفظ السلام والأمن في العراق وأن يضمن أمن وسلامة وزير المالية وقادة القائمة العراقية
بعد حكم الاعدام الصادر غيابياً  بحق نائب رئيس الجمهورية العراقي الدكتور طارق الهاشمي، جاء دور وزير المالية الدكتور رافع العيساوي وأعضاء مكتبه وعائلته وأفراد حمايته ليكون الهدف التالي. واحتج العيساوي على هذه الوقاحة والتجاوزات الغير قانونية المنفلتة وأكد حقا أن من يمتلك ذرة من الالتزام بالقانون فلا يمكن أن يقوم بمثل هذه الأعمال.

واحتج كل من القادة الوطنيين العراقيين الدكتور اياد علاوي رئيس العراقية القائمة الفائزة في الانتخابات ونائب رئيس الجمهورية الدكتور طارق الهاشمي والدكتور صالح المطلق نائب رئيس الوزراء واسامة النجيفي رئيس مجلس النواب والدكتور احمد العلواني وجمال الكربولي وطلال الزوبعي والحزب الاسلامي والاحزاب الكردية وشخصيات دينية وشيوخ عشائر وجماهير محافظات الأنبار وكركوك وديالى وتكريت ونينوى وضموا صوتهم الى صوت رافع العيساوي لسحب الثقة عن المالكي واقالته.
ونظراً الى الحالة الصحية المتدهورة التي يعيشها رئيس الجمهورية العراقي بات استهداف رئيس اقليم كردستان والقادة الوطنيين خاصة القضاء على العراقية والمشاريع العراقية ، يشكل جزءا من خطة  نظام الملالي لاحتلال العراق واستعماره عشية سقوط بشار الأسد وانتخابات مجالس المحافظات العراقية.
ان الفاشية الدينية الحاكمة في ايران قد غرس أنيابه في العراق مستخدمة تقاعس أمريكا وتعمل جاهدة على جعل العراق مستعمرا لها واحتلاله بالكامل. العراق تحول الآن الى ممر  جوي وطريق بري للملالي لابقاء الطاغية الدموي الحاكم في سوريا على الحكم. كما ان الاعدامات الجماعية في العراق والتي تأتي نسخة من أعمال النظام الايراني تشكل من ضروريات هذه الأجندة.
وكان خامنئي قد أعرب في وقت سابق  عن تقديره وتحفيزه للمالكي على انسحاب القوات الأمريكية من العراق وكذلك قمع وطرد مجاهدي خلق وقمع القادة الوطنيين العراقيين خاصة نائب رئيس الجمهورية طارق الهاشمي وكذلك بسبب دعمه للطاغية في سوريا.
على مجلس الأمن الدولي أن يتدخل فورا من أجل الحفاظ على السلام والأمن في العراق وأن يضمن أمن وسلامة وزير المالية وقادة القائمة العراقية.
 
أمانة المجلس الوطني للمقاومة الايرانية
22 كانون الأول / ديسمبر 2012