الأحد,27نوفمبر,2022
EN FR DE IT AR ES AL

مؤتمر إيران حرة 2021

مريم رجوي الرئيسة الجمهورية لإيران المستقبل

مريم رجوي

مريم رجوي: كارثة كورونا في إيران- يجب القيام بحماية الشعب الإيراني وصحته وأمنه ومستقبله

ماتثير الإعجاب بشأن مجاهدي خلق

رسالة بمناسبة حلول السنة الإيرانية الجديدة

أحدث الاخبارأحدث الاخبار: اخبار المقاومة الايرانيةالاعتراف بمقاومة الشعب الايراني للحيلولة دون اندلاع الحرب

الاعتراف بمقاومة الشعب الايراني للحيلولة دون اندلاع الحرب

Imageموقع غلوبال باليتيشين
فى 8 حزيران من عام 2000 كانت اللجنة المختارة للمعلومات فى الكونغرس الأمريكى مكاناَ للنظر فى الموضوع التالى:
رغم أنتخاب رئيسِ للجمهورية داعِ للإصلاح, مازالت ايران الدولة الأكبر الراعية للإرهاب. عناصر فى الحكومةالإيرانية تستخدم الإرهاب كأداة سياسية وتستهدف حياة المعارضين الإيرانيين فى الداخل والخارج وتقدم الأسلحة للإرهابيين الذين يحاربون ضد السلام فى الشرق الأوسط وتخصص أماكن للتدريب لهم.هذا الكلام كان قد ورد علي لسان رئيس اللجنة الوطنية فى مجال الإرهاب, بوول بريمر… إن المسؤولية المباشرة فى توفير الغطاء والمساندة للإرهاب الدولى باتت قضية واضحة

الآن ولا مكان للنقاش فيها. كما وإن الدور الناهب والمدمر له فى العراق أيضاَ قد تم التأكيد عليه جيداَ وبوضوح بواسطة وزارة الدفاع والقوات متعددة الجنسيات وكذلك من خلال معلومات يمكن الإعتماد عليها,أوردتها المنظمة
الرئيسية للمعارضة الإيرانية.)رويترز20 مارس 2007 (
فى العام 1997 سعت الحكومة الأمريكية إلي بث حياة جديدة للوعتها الديبلوماسية الجنونية فى أجسام نفرِ من الحكام غير المنتخبين فى ايران. وأما شروط هذه الصفقات قد أمليت هذه المرة أيضاَ من جانب الملالى. وكانت حلحلة العقوبات التجارية المفروضة علي ايران, ضمن التنازلات التى قدمتها أميركا لإيران, كما أدرجت العدو الإيرانى الرئيسى للملالى, أى منظمة مجاهدين خلق ايران فى قائمة المنظمات
الإرهابية(لوس أنجيلوس تايمزـ أوكتوبر 1997…(وفى الفترة التى تلت الحادى عشر من سبتمبر أيضاَ. مهَد الغرور والتعالى) التجاهل ـ م) إزاء خطر المتشددين الإسلاميين وكذلك الإشتياق الأوروبى المفرط للمصالح الإقتصادية, للإصطفاف بجانب الملالى.وقد تمكنت ايران من الحصول علي تنازلات فى العديد من الإتجاهات. وأما التنازل المثير للإنتباه ضمن هذه التنازلات كان إقناع الإتحاد الأوروبى بوضع حدِ لنشاط المعارضة الإيرانية الرئيسية.(صندى تلغراف ـ 18 مارس( 2007
إن من واجبنا القيام وبشكل نشط بتمهيد الطريق أمام الشعب الإيرانى ودعمه لإزاحة السلطات غير المنتخبة التى تفتقر للشرعية التى تحكمهم.إن هذا الأمر ضرورى للحيلولة دون إشتعال الحرب ويستلزم ذلك الإعتراف بصوت الشعب الإيرانى, المعارضة المنظمة له والعزوف عن الرقصة الخطرة المتمثلة فى المسايرة الديبلوماسية والإقتصادية مع الملالى.