الإثنين,15يوليو,2024

المؤتمر السنوي العام للمقاومة الإيرانية 2023

المؤتمر السنوي2023

مريم رجوي الرئيسة الجمهورية لإيران المستقبل

مريم رجوي

اجتماع إيران حرة 2023: إلى الأمام نحو جمهورية ديمقراطية

المجلس الوطني للمقاومة الإيرانية

ماتثير الإعجاب بشأن مجاهدي خلق

ايرانالآلاف من الإيرانيين يتظاهرون في برلين ضد النظام الحاكم في إيران

الآلاف من الإيرانيين يتظاهرون في برلين ضد النظام الحاكم في إيران

آلاف من الإيرانيين يتظاهرون في برلين ضد النظام الحاكم في إيران

خرج عشرات الآلاف من الإيرانيين في برلين يوم السبت 29 يونيو، في تظاهرة ضد النظام الحاكم في إيران بمناسبة التجمع السنوي للمقاومة الإيرانية. وسار المتظاهرون في شوارع برلين وأعلنوا دعمهم للسيدة مريم رجوي الرئيسة المنتخبة من قبل المقاومة الإيرانية، بشعارات ضد النظام وتأييدا للمجلس الوطني للمقاومة الإيرانية ومنظمة مجاهدي خلق الإيرانية وحضر مظاهرة برلين بعض الشخصيات الدولية البارزة وأعضاء من البرلمان الألماني وألقوا كلمات.

التجمع العالمي لإيران حرة: مظاهرة حاشدة في برلين ومؤتمر بحضور شخصيات دولية في باريس

في برلين، رحب السيناتور الأمريكي السابق روبرت توريسيلي بالإيرانيين المتظاهرين الذين قدموا من دول أوروبية مختلفة. وكان نائب رئيس البرلمان الأوروبي السابق أليخو فيدال كوادراس، الذي نجا من محاولة اغتيال في نوفمبر 2023 عندما أطلق إرهابي أرسلته طهران النار عليه في وجهه في مدريد، هو المتحدث الأول، يليه فرانز جوزيف يونج، وزير الدفاع الألماني السابق. كما ألقى الوزير الاتحادي الألماني السابق للشؤون الاقتصادية بيتر ألتماير كلمة أمام الحضور، وشهد الحدث حضور وفد من السياسيين الألمان.

التجمع العالمي لإيران حرة: مظاهرة حاشدة في برلين ومؤتمر بحضور شخصيات دولية في باريس

ثم استمع المتظاهرون إلى كلمة ألقتها السيدة مريم رجوي في التجمع السنوي للمقاومة الإيرانية بباريس مباشرة وأيدوا كلمتها بكل حماس.

وضم اجتماع باريس الرئيسة المنتخبة للمجلس الوطني للمقاومة الإيرانية مريم رجوي وعددًا كبيرًا من السياسيين الدوليين المشهورين، بما في ذلك مايك بنس، وستيفان هاربر، ومايك بومبيو، وليز تروس، وجون بولتون، بالإضافة إلى وفد أمريكي من الحزبين الجمهوري والديمقراطي ووفود من البرلمان الأوروبي. كما انضمت البرلمانات الوطنية الأوروبية إلى مسيرة برلين عبر الإنترنت.

وأشادت مريم رجوي، عبر اتصال تلفازي مع المظاهرة في برلین بالشعب الإيراني ونضال المرأة الإيرانية من أجل الحرية، مؤكدة: “إن مظاهرتکم الکبیرة اليوم في برلين امتداد لانتصار الشعب الإيراني في مقاطعة عامة ل«انتخابات» خامنئي..”

وقالت: “إن الانتخابات الصورية هي نتيجة المأزق والإخفاقات الكبرى التي يعاني منها النظام لأن الشعب الإيراني أعلن مرارًا وتكرارًا أن “صوتنا هو لإسقاط النظام، ولا يوجد مكان لإجراء انتخابات في هذا النظام”. لقد حان وقت الثورة!”

وأوضحت السيدة رجوي: “تظهر نتائج المراقبة والرصد المباشر من بداية مسرحية عملية الاقتراع وحتى نهايتها واختلاق الأرقام منذ الساعة 8 صباحا حتى الساعة 24 ليلا في أكثر من 14 ألف مركز اقتراع من قبل المتعاطفين مع مجاهدي خلق من مراكز الاقتراع أن المطرقة الكبيرة للمقاطعة قد سقطت على النظام وقاطع 88 بالمائة من الشعب الإيراني مهزلة الانتخابات. نسبة المشاركين 12 بالمائة من الناخبين المؤهلين وأقل من 7 ملايين و 400 ألف شخص..

وأضافت: “الرئيس القادم الذي سيتحدد هو مؤشر على استمرار استراتيجية ولاية الفقيه. هذا الباسيجي المنصهر في اتون القمع والحرب على مدى أربعة عقود، استمرار لسفاح مجزرة عام 1988، وممثل المجرمين المعروفين باسم أنصار حزب الله، ویخدم لمشروع خامنئي في صنع القنبلة النوویة

“تم استغلال الإصلاحيين داخل هذا النظام غير القابل للإصلاح هذه المرة لزيادة نسبة المشاركة. لكن مرشحهم، عندما سئل، أكد أن برامجه وسياساته يقررها خامنئي، وأن الخروج عنها خط أحمر بالنسبة له.

وتابعت: “إن تقييم خامنئي عقب انتفاضة 2022 قاده إلى محاولة يائسة، تجلت لاحقًا في الصراع في غزة. وأعلن قراره علناً في مدينة مشهد في 21 مارس 2023، تحت اسم “جبهة المقاومة”، قائلاً: “نعلن بشكل قاطع جبهة المقاومة”.