السبت,13أبريل,2024

المؤتمر السنوي العام للمقاومة الإيرانية 2023

المؤتمر السنوي2023

مريم رجوي الرئيسة الجمهورية لإيران المستقبل

مريم رجوي

اجتماع إيران حرة 2023: إلى الأمام نحو جمهورية ديمقراطية

المجلس الوطني للمقاومة الإيرانية

ماتثير الإعجاب بشأن مجاهدي خلق

أحدث الاخبارأحدث الاخبار: اخبار المقاومة الايرانيةایران.. ردا على تدمير منازل الناس شباب الانتفاضة یستهدفون مقر البلدية في...

ایران.. ردا على تدمير منازل الناس شباب الانتفاضة یستهدفون مقر البلدية في المنطقة 3 في مدینة زاهدان

موقع المجلس:

قام شبان الانتفاضة في زاهدان، عاصمة محافظة سيستان وبلوشستان جنوب شرق إيران، باستهداف مقر البلدية في منطقة 3 بزاهدان وأشعلوا فيه النار.

شباب الانتفاضة يستهدفون مركز النهب والتدمير في بلدية مدينة زاهدان 30 ديسمبر 2023

زاهدان – استهداف شباب الانتفاضة مقر البلدية في المنطقة 3
و لقد جاءت العملية ردا على تدمير منازل الناس من قبل الشرطة القمعية وضباط البلدية في منطقة شيراباد في المدينة.

ایران.. ردا على تدمير منازل الناس شباب الانتفاضة یستهدفون مقر البلدية في المنطقة 3 في مدینة زاهدان

في يوم الخميس 30 نوفمبر/تشرين الثاني، الساعة 2 صباحا، داهمت قوات شرطة خامنئي وعناصر التدمير في بلدية زاهدان، منطقة شير آباد ودمرت منازل المواطنين البلوش المحرومين.

زاهدان شباب الانتفاضة يستهدفون مركز النهب والتدمير في بلدية مدينة زاهدان 30 ديسمبر 2023

استخدمت عشرات الشفلات والحفارات وتعرض أهالي المنطقة للضرب.

قطع ازلام خامنئي أولا الكهرباء عن شير آباد ثم دمروا منازل الناس. ودمرت ممتلكات المواطنين البلوش المحرومين تحت الأنقاض.

ایران.. ردا على تدمير منازل الناس شباب الانتفاضة یستهدفون مقر البلدية في المنطقة 3 في مدینة زاهدان

شباب الانتفاضة يهاجمون مقر القائممقامية في مدينة جم بمحافظة بوشهر جنوبي إيران

لجأ نظام الملالي إلى عدد من أدوات القمع، بما في ذلك الإعدام وسجن المحرومين وتدمير منازل المحرومين تحت ذرائع واهية. الهدف منها خلق أجواء الخوف في المجتمع لردع تأجيج انتفاضة الشعب للإطاحة بنظام الملالي.

إن حرق مراكز قمع نظام الملالي من قبل الشباب الثائر سيحبط مخططات النظام لخلق جو من الرعب وتأجيج روح المقاومة بين الشباب لمحاربة نظام الملالي.

شباب الانتفاضة يرد على الإجراءات القمعية التي يمارسها النظام الإیراني
وتجري عمليات شباب الانتفاضة في وقت استخدم فيه نظام الملالي جميع منشآته الأمنية والعسكرية والاستخباراتية لاعتقال الشباب الثائر، لكن رغم كل هذه الأعمال، يستمر شباب الانتفاضة يوميا في مختلف مراكز قمع النظام في مناطق مختلفة من إيران، من شمالها إلى جنوبها وشرقها إلى غربها.

في 28 ديسمبر، نفذ شباب الانتفاضة سلسلة من العمليات المنسقة استهدفت أكثر من عشرة مراكز قمع النظام في طهران والعديد من المدن في إيران من تبريز في الشمال الغربي إلى سبزوار في الشمال الشرقي، ومن زهك في الجنوب الشرقي إلى دزفول في الجنوب الغربي وإلى أشنويه في غرب البلاد، وأضرموا النار فيها.