الجمعة,12يوليو,2024

المؤتمر السنوي العام للمقاومة الإيرانية 2023

المؤتمر السنوي2023

مريم رجوي الرئيسة الجمهورية لإيران المستقبل

مريم رجوي

اجتماع إيران حرة 2023: إلى الأمام نحو جمهورية ديمقراطية

المجلس الوطني للمقاومة الإيرانية

ماتثير الإعجاب بشأن مجاهدي خلق

أحدث الاخبارالمحاولات الیائيسة‌ لقطع وصول الناس إلی الانترنت

المحاولات الیائيسة‌ لقطع وصول الناس إلی الانترنت

موقع المجلس:
اضحی نظام الایراني یتشبث بلک السبل لمنع وصول المواطن الایراني الی الانترنت خوفاً من تفاقم الاحتجاجات الشعبیة . التي ستؤول الی اسقاط دبکتاتوریة ولایة الفقیه فی ایران.
کما اصبح نظام الملالي يواجه مشكلة وسائل التواصل الاجتماعي المتنامية في الفضاء الافتراضي، وسبق أن حذر زعماء النظام مرات عديدة من هذه المشكلة التي يرون أنها تشكل تهديدا لأمنهم. وقد اعتبرت بعض وسائل الإعلام هذا الإجراء الحكومي بمثابة مقدمة لوضع قيود غير مباشرة على استخدام الإنترنت.

المحاولات الیائيسة‌ لقطع وصول الناس إلی الانترنت

وفي مذكرة، تناولت صحيفة هم ميهن هذه القضية وكتبت أن الحكومة تحاول إبعاد الناس عن الفضاء الإلكتروني من خلال زيادة أسعار الإنترنت. وبالإشارة إلى فشل الحكومة في تصفية إنستغرام والجهود غير الناجحة لدفع الناس إلى التطبيقات الإيرانية، خلصت هذه الصحيفة إلى أن الحكومة تتجه إلى الأساليب الاقتصادية للحد من وصول الناس إلى الإنترنت.

ووصف أحد أعضاء برلمان النظام ذلك بأنه غير مبرر ردا على الزيادة في أسعار الإنترنت. وفي إشارة إلى حصة الإنترنت في ميزانية الناس في البلدان الأخرى، قال لطف الله سياهكلي إنه في بلد مثل ألمانيا، يتم إنفاق 1.2٪ فقط من رواتب الناس على الإنترنت.

ردًا على ادعاء زيادة أسعار الإنترنت بنسبة 30%، كتبت صحيفة فرهيختكان أن هذه الزيادة في الأسعار هي في الواقع ثلاثة أضعاف سعر الإنترنت. وأشارت هذه الصحيفة أيضًا إلى الجودة المنخفضة جدًا للإنترنت في إيران، وقالت إن التكلفة الحقيقية للإنترنت بالنسبة للناس أعلى بكثير من السعر المعلن.

وقام نادي الصحفيين الشباب التابع للنظام أيضًا بالتحقيق في حزم الإنترنت بعد ارتفاع الأسعار. ووفقا لهذا التقرير، تم إصدار الحزم الأولى الجديدة للهواتف المحمولة بسعر 6 آلاف تومان لكل جيجابايت. هذا السعر في حين أن سعر كل جيجابايت من الإنترنت في الحزمة الأخيرة طويلة الأجل المقدمة من هذا المشغل كان حوالي 2 ألف تومان.

وكتبت وكالة أنباء الطلبة الإيرانية: زيادة سرعة الإنترنت والأسعار بنسبة 30% على جدول أعمال الحكومة.

في هذا التقرير، كتبت جمعية التجارة الإلكترونية في طهران بلهجة من السخرية: إيران هي بطلة الإنترنت منخفض الجودة في العالم بمجموع وصيفين ودبلوم شرف واحد وبمجموع 294 نقطة سلبية.

كتبت وكالة فارس للأنباء: تم الإعلان عن زيادة تعرفة الإنترنت بنسبة 30%

أعلنت الهيئة التنظيمية اليوم أنه يُسمح للمشغلين بزيادة تعريفة الإنترنت بنسبة 30٪. وأمس، تم الإعلان عن هذا الرقم بنسبة 34%.

قام نظام الملالي، في خضم أزماته الاقتصادية والاجتماعية المستعصية، برفع أسعار الإنترنت للسيطرة على الانتفاضة والإطاحة بالنظام واحتواء الخطر ويلجأ إلى نهب الشعب المحروم في إيران. لكن جيش الشباب العاطلين والجياع والمنتفضين في جميع أنحاء إيران يشكل التهديد الرئيسي لهذا النظام، وقد أصبح المشكلة الرئيسية لهذا النظام ليل نهار.