الجمعة,19يوليو,2024

المؤتمر السنوي العام للمقاومة الإيرانية 2023

المؤتمر السنوي2023

مريم رجوي الرئيسة الجمهورية لإيران المستقبل

مريم رجوي

اجتماع إيران حرة 2023: إلى الأمام نحو جمهورية ديمقراطية

المجلس الوطني للمقاومة الإيرانية

ماتثير الإعجاب بشأن مجاهدي خلق

أحدث الاخبارأحدث الاخبار: اخبار المقاومة الايرانيةایران.. شباب الانتفاضة یضرمون النار في مركز الباسيج الطلابي القمعي في مدينة...

ایران.. شباب الانتفاضة یضرمون النار في مركز الباسيج الطلابي القمعي في مدينة كرج عاصمة محافظة البرز

موقع المجلس:
إحياءً لذكرى يوم الطالب 7 ديسمبر في إيران قام شباب الانتفاضة في مدينة كرج عاصمة محافظة البرز قرب طهران، بإضرام النار في مبنى مركز الباسيج الطلابي، وهو جهاز تابع لقوات الحرس لقمع الطلاب.

وهتف شباب الانتفاضة أن الطالب مستيقظ ويكره الشاه والملالي

التعبئة الطلابية هي منظمة أنشأها نظام الملالي في كل جامعة لقمع الطلاب، وأن عمل هذه المنظمة هو قمع الطلاب الثوريين والتجسس على الطلاب واعتقال الطلاب الثوريين وتسليمهم إلى وزارة المخابرات في النظام الإيراني. وخلال انتفاضة 2022 عمل هذا الجهاز كذراع رئيسي لقمع الطلاب في جامعات مختلفة من البلاد.

يذكر أن يوم 7 ديسمبر يسمى ويحتفل به كيوم الطالب في إيران، ففي 7 ديسمبر 1953، قُتل ثلاثة طلاب من جامعة طهران برصاص قوات الأمن التابعة لنظام الشاه في باحة جامعة طهران، ومنذ ذلك التاريخ حتى الآن، تم تسمية هذا اليوم باسم يوم الطالب ويحتفل به الطلاب الإيرانيون.

يعد يوم الطالب في إيران رمزا لنضال الطلاب والمثقفين الإيرانيين ضد دكتاتوريتي الشاه والملالي، ولهذا السبب، يقوم نظام الشاه ونظام الملالي كل عام في مثل هذه الأيام بحشد أقصى قدر من جهده الاستخباراتي والعسكريي والأمني لمنع تشكيل الاحتجاجات من قبل الشباب والطلاب الإيرانيين

ذات الصلة

استهداف شباب الانتفاضة للمجمع القضائي ومحكمة الثورة في قزوين

استهدف شباب الانتفاضة في قزوين وسط إيران المجمع القضائي ومحكمتی الثورة والجنائية في قزوين وسط إيران وسمع دوي انفجارات حول هذه المباني.

ایران.. شباب الانتفاضة یضرمون النار في مركز الباسيج الطلابي القمعي في مدينة كرج عاصمة محافظة البرز

وتأتي هذه العملية التي قام بها الشباب الثائر ردا على الجريمة البشعة المتمثلة في إعدام السجين السياسي الكردي السني أيوب كريمي، الذي أعدمه نظام الملالي في سجن قزل حصار الأسبوع الماضي بعد 14 عاما من السجن.

تم القبض على أيوب و6 من رفاقه، من المواطنين الأكراد السنة البسلاء، من مهاباد، في خضم الانتفاضة في ديسمبر 2009 وتم استجوابهم في مركز احتجاز مخابرات أورميه وتعرضوا للتعذيب الشديد لانتزاع اعترافات قسرية.

ثم نُقل أيوب ورفاقه إلى سجن إيفين، وسجن كوهردشت عام 2012، وسجن قزل حصار في أغسطس 2023.

تم إعدام قاسم أبسته، المتهم المشارك وزميل البطل أيوب، في سجن قزل حصار في 5 نوفمبر من هذا العام بعد 14 عامًا من السجن.

اتُهم أيوب وقاسم بمعاقبة إمام الجماعة المعين من قبل خامنئي في مسجد الخلفاء الراشدين في مهاباد أثناء الانتفاضة في يوم الطالب في 7 ديسمبر 2009.

وبحسب منشور موقع ركنا للنظام في سبتمبر 2022 وتقرير المانيتور بتاريخ 14 تشرين الثاني/نوفمبر من هذا العام، فإن الملا الذي لقي حتفه هو ملا من السنة المقرب من النظام يدعى عبد الرحيم تينا.

صدر حكم الإعدام على قاسم وأيوب والمتهمين الخمسة الآخرين الذين لم يقبلوا التهم والاعترافات القسرية في عام 2015 من قبل السفاح مقيسئي (ناصريان) وتم تأكيده في يونيو 2018 من قبل السفاح صلواتي المعروف بقاضي الإعدام.

من خلال استخدام الترويج للحرب في غزة، يحاول نظام الملالي تعزيز أجواء الإرهاب في إيران من خلال الإعدام الجماعي للشباب الإيراني من أجل منع انتفاضة الشعب الإيراني للإطاحة بنظام الملالي.

ولطالما استخدم نظام الملالي الترويج للحرب خارج إيران كغطاء للخنق في إيران