الأحد,19مايو,2024

المؤتمر السنوي العام للمقاومة الإيرانية 2023

المؤتمر السنوي2023

مريم رجوي الرئيسة الجمهورية لإيران المستقبل

مريم رجوي

اجتماع إيران حرة 2023: إلى الأمام نحو جمهورية ديمقراطية

المجلس الوطني للمقاومة الإيرانية

ماتثير الإعجاب بشأن مجاهدي خلق

Uncategorizedبيان 23 عضواً في مجلسي اللوردات والعموم البريطاني تأييدهم لإدراج الحرس الإيراني...

بيان 23 عضواً في مجلسي اللوردات والعموم البريطاني تأييدهم لإدراج الحرس الإيراني ودعم المجلس الوطني للمقاومة الإيرانية

موقع المجلس:

في بيان عاجل، طلب 23 عضوًا في مجلسي اللوردات والعموم في إنجلترا إدراج الحرس للنظام الإيراني و دعم المجلس الوطني للمقاومة الإيرانية. وقال البرلمانيون الإنجليز في بيانهم إن إدراج الحرس أصبح متأخرا للغاية.

كما جاء في بيان البرلمانيين أيضاً أنه “من الضروري الآن أكثر من أي وقت مضى حظر الحرس الإيراني وإدراجه في القائمة. والمنطقة في حاجة ماسة إلى الاستقرار، وإدراج الحرس خطوة حيوية نحو تحقيق هذا الهدف”.

وبالإشارة إلى الدور التخريبي للحرس للنظام الإيراني في المنطقة، أكد أعضاء البرلمان البريطاني على دور النظام الإيراني والحرس في توفير الأسلحة والدعم المالي والتدريب للجماعات الإرهابية، ولا يمكن إنكار مشاركتهم في تأجيج العنف والصراع في المنطقة.

ويضيف بيان البرلمانيين البريطانيين أن إدراج الحرس للنظام الإيراني ليس ضرورة عالمية فحسب، بل إنه يصب أيضًا في مصلحة أمننا القومي.

وقال النواب أيضًا إنه بالإضافة إلى أنشطته الدولية، فإن الحرس متورط بعمق في القمع الداخلي للشعب الإيراني، الذي رفض بشدة خلال انتفاضة عام 2022 جميع أشكال الديكتاتورية، بما في ذلك الثيوقراطية الحالية واستبداد الشاه.

ويشير البيان إلى أننا نعتقد اعتقادا راسخا أن أصل العديد من المشاكل في المنطقة هو النظام الإيراني، والحل النهائي لهذه المشاكل هو تغيير النظام من قبل الشعب الإيراني والمقاومة المنظمة.

ضرورة دعم المجلس الوطني للمقاومة

وفي بيانهم، في إشارة إلى البديل الديمقراطي لنظام الملالي، قال النواب البريطانيون: نحن، نشيد بالمعارضة الديمقراطية الإيرانية، المجلس الوطني للمقاومة لفضح الجرائم التي يرتكبها الحرس للنظام الإيراني ضد الشعب الإيراني وإبراز دوره التدميري في المنطقة، وأيضا على إصراره ودفاعه عن ضرورة إدراج الحرس في قائمة الإرهاب.

أسماء الموقعين:

ديفيد جونز، رئيس اللجنة البريطانية لإيران الحرة، اللورد كارلايل، اللورد ألتون، الدكتور ماثيو أوفورد، البارونة فيرما، البارونة هاريس، اللورد دالاكيا، اللورد هاريس، اللورد ويمبلدون، اللورد ماكينيس، اللورد كلارك، البارونة ريدفيرن، اللورد إنجليوود، اللورد روبرتس، اللورد تورنبرج

النواب: ستيف مكابي، السير روجرجيل، جون سبيلار، بوب بلاكمان، مارتن فيكرز، جون سيريير، إيان ميرنز، جيم شانون