الجمعة,19أبريل,2024

المؤتمر السنوي العام للمقاومة الإيرانية 2023

المؤتمر السنوي2023

مريم رجوي الرئيسة الجمهورية لإيران المستقبل

مريم رجوي

اجتماع إيران حرة 2023: إلى الأمام نحو جمهورية ديمقراطية

المجلس الوطني للمقاومة الإيرانية

ماتثير الإعجاب بشأن مجاهدي خلق

أحدث الاخبارأحدث الاخبار: اخبار المقاومة الايرانية307 عضو في البرلمان الإيطالي یعلنون دعمهم لانتفاضة الشعب الإيراني وبرنامج...

307 عضو في البرلمان الإيطالي یعلنون دعمهم لانتفاضة الشعب الإيراني وبرنامج السيدة مريم رجوي

موقع المجلس:

مقال في موقع (دی کد39) يوم الجمعة 16 يونيو، يعكس بيان دعم غالبية البرلمان الإيطالي لانتفاضة الشعب الإيراني وبرنامج السيدة مريم رجوي لمدة 10 أشهر، وحول ادراج الحرس الإیرانی کمنظمة إرهابية ومحاسبة قادة النظام عن الجريمة ضد الإنسانية.

307  عضو في البرلمان الإيطالي یعلنون دعمهم لانتفاضة الشعب الإيراني وبرنامج السيدة مريم رجوي

النواب الإيطاليون يطالبون بتصنيف الحرس الإيراني منظمة إرهابية.

وقع أكثر من ثلاث مائة نائب إيطالي إعلانًا يحث المجتمع الدولي على «دعم الشعب الإيراني في جهوده لتغيير الوضع الخطير في إيران واتخاذ خطوات حاسمة ضد النظام الحالي»

يدعو أكثر من ثلاثمائة نائب إيطالي إلى تصنيف الحرس الإیراني (IRGC) كمنظمة إرهابية.

307  عضو في البرلمان الإيطالي یعلنون دعمهم لانتفاضة الشعب الإيراني وبرنامج السيدة مريم رجوي

وقع 307 نواب إيطاليين من مختلف الأحزاب السياسية إعلانًا يحث المجتمع الدولي على «دعم الشعب الإيراني في جهوده لتغيير الوضع الخطير في إيران واتخاذ خطوات حاسمة ضد النظام الحالي». ويطالبون بإدراج الحرس الإيراني في قوائم الجماعات الإرهابية «وإغلاق السفارات الإيرانية المتورطة في دعم الأنشطة الإرهابية».

وفي إيطاليا، يوجد ما مجموعه 600 ممثل منتخب بين مجلس النواب ومجلس الشيوخ في الجمهورية.

النداء جزء من مبادرات تمثيل المجلس الوطني للمقاومة الإيرانية (NCRI) في إيطاليا، في ضوء مؤتمر المقاومة الإيراني السنوي في الأول من يوليو، حيث سيشارك الإيرانيون من جميع أنحاء أوروبا في مظاهرة في باريس لدعم رغبة الشعب الإيراني في إنهاء الديكتاتورية الثيوقراطية وإقامة جمهورية ديمقراطية.

يعرب الإعلان عن دعمه لبرنامج عشرة نقاط للرئيسة المنتخبة من قبل المجلس الوطني للمقاومة مريم رجوي لمستقبل إيران، والذي يتضمن “إجراء انتخابات حرة، وحرية الفكر، والتعبير، والتجمع، وإلغاء عقوبة الإعدام، والمساواة بين الجنسين، وفصل الدين عن الدولة، والحكم الذاتي لمختلف الجنسيات الموجودة في البلاد، والتخلي عن الأسلحة النووية”. ويؤكد البيان أن هذه هي نفس القيم التي نتمسك بها في الدول الديمقراطية.