الخميس,18يوليو,2024

المؤتمر السنوي العام للمقاومة الإيرانية 2023

المؤتمر السنوي2023

مريم رجوي الرئيسة الجمهورية لإيران المستقبل

مريم رجوي

اجتماع إيران حرة 2023: إلى الأمام نحو جمهورية ديمقراطية

المجلس الوطني للمقاومة الإيرانية

ماتثير الإعجاب بشأن مجاهدي خلق

أحدث الاخبارأحدث الاخبار: اخبار المقاومة الايرانيةتندید منظمة العفو الدولية بالإفراج عن الدبلوماسي الإرهابي للنظام الإيراني اسدالله اسدی

تندید منظمة العفو الدولية بالإفراج عن الدبلوماسي الإرهابي للنظام الإيراني اسدالله اسدی

الافراج عن اسدي الأساس لانتهاك “تحقيق العدالة” وتزايد “التهديدات” ضد معارضي النظام الإيراني

موقع المجلس:

اعتبرت منظمة العقو الدولیة الإفراج عن أسدي يؤسس لانتهاك “تحقيق العدالة” وتزايد “التهديدات” ضد معارضي النظام الإيراني.

الإفراج عن الدبلوماسي الإرهابي أسد الله أسدي

کما وصفت المنظمة ، التي نشرت بيانا يوم الجمعة 26 مايو، إطلاق سراح أسدي، الدبلوماسي الإرهابي للنظام الإيراني، من قبل الحكومة البلجيكية بأنه ضوء أخضر لمواصلة الإجراءات خارج نطاق القضاء والتعذيب و “التهديدات” المتزايدة ضد المعارضين للنظام الإيراني.

وانتقدت منظمة العفو الدولية في هذا البيان ما قامت به الحكومة البلجيكية ووصفته بأنه انتهاك لـ “تنفيذ العدالة” وذكّرت الحكومة البلجيكية بأن إطلاق سراح أسد الله أسدي يضر بحق الضحايا في العدالة والتعويض ومنع مثل هذه الانتهاكات من الحدوث مرة أخرى.

كما اعتبرت هذه المنظمة الحقوقية الدولية إطلاق سراح أسدي تهديدًا لمعارضي النظام الإيراني في الخارج، مشيرة إلى أنهم مهددون من قبل النظام الإيراني أكثر من ذي قبل.

يذكر أن في ظهر يوم الجمعة 26 مايو، اُطلق سراح أسد الله أسدي، الدبلوماسي الإرهابي للنظام الإيراني مخطط التفجير، قبل 15 عاما من انتهاء مدة عقوبته في صفقة مخزية مع الحكومة البلجيكية، وتم الترحيب به بوضع إكليل من الزهور على عنقه من قبل بهادري جهرمي، المتحدث باسم رئيسي الجلاد وغريب آبادي، النائب الدولي وسكرتير موظفي حقوق الإنسان في قضاء نظام الجلادين.

أدانت المقاومة الإيرانية بشدة إطلاق سراح الدبلوماسي الإرهابي أسد الله أسدي وإعادته إلى إيران في ظل حكم الملالي. وجاء في بيان المجلس الوطني للمقاومة الإيرانية:

في ظهر يوم الجمعة، 26 مايو/ أيار 2023، أعلنت حكومة سلطنة عمان أن “تبادل السجناء بين بلجيكا وإيران قيد التنفيذ”.

تدين المقاومة الإيرانية بشدة إطلاق سراح الدبلوماسي الإرهابي أسد الله أسدي وإعادته إلى إيران في ظل حكم الملالي.

يأتي الإفراج عن هذا الدبلوماسي الإرهابي في وقت كانت المحكمة الدستورية قد نصت بوضوح في حكمها على أنه يتعين على الحكومة البلجيكية إبلاغ الضحايا قبل نقل المحكوم عليهم حتى تتاح لهم فرصة العودة إلى المحكمة.

إن إطلاق سراح الإرهابي، الذي نظم وقاد أكبر عمل إجرامي في أوروبا بعد الحرب العالمية الثانية، فدية مخزية للإرهاب واحتجاز الرهائن، في انتهاك واضح لأمر المحكمة. وهذا يجعل الفاشية الدينية الحاكمة على إيران تواصل جرائمها في القمع الداخلي والإرهاب الإقليمي والدولي. في الفترة من 1 مايو إلى 25 مايو، تم إعدام 127 شخصًا في إيران.

المقاومة الإيرانية ستستمر في السعي لتحقيق المقاضاة في بلجيكا وعلى الساحة الدولية قدر الإمكان.