الخميس,22فبراير,2024

المؤتمر السنوي العام للمقاومة الإيرانية 2023

المؤتمر السنوي2023

مريم رجوي الرئيسة الجمهورية لإيران المستقبل

مريم رجوي

اجتماع إيران حرة 2023: إلى الأمام نحو جمهورية ديمقراطية

المجلس الوطني للمقاومة الإيرانية

ماتثير الإعجاب بشأن مجاهدي خلق

تظاهراتهامظاهرات حاشدة لأهالي زاهدان بشعار لا للنظام الشاه  ولا لنظام الملالي –...

مظاهرات حاشدة لأهالي زاهدان بشعار لا للنظام الشاه  ولا لنظام الملالي – الجمعه 10 مارس

مظاهرات حاشدة لأهالي زاهدان بشعار لا للنظام الشاه  ولا لنظام الملالي – الجمعه 10 مارس

الجمعة 10 مارس، في اليوم الـ 176 للانتفاضة الوطنية ، نزل مرة أخرى آلاف المصلين من أهالي زاهدان إلى الشوارع بعد صلاة الجمعة رغم الإجراءات القمعية، وتظاهروا وهم يهتفون “ نحن نتحداكم رغم اننا لا نمتلك سلاحا ”، “ لا لنظام الشاه  و لا لخامنئي، الديمقراطية والمساواة والحرية”، “أخي الشهيد سأخذ بثأرك”، “سأقتل من قتل أخي” و”الموت للحرس”. وحمل المتظاهرون لافتات كبيرة تقول “الموت للظالم سواء كان الشاه أو خامنئي”.

واعتدت القوات القمعية التابعة للنظام، التي حاصرت جامع مكي منذ صباح الجمعة، بعد اندلاع التظاهرة على المواطنين بالضرب المبرح، لكن الشباب الشجعان وقفوا للمواجهة. واعتقل الحرس وشبيحة النظام عددًا من الشباب في شوارع أخرى، وقطع النظام الإنترنت في العديد من مناطق زاهدان يوم الجمعة.

تفيد تقارير واسعة النطاق عن أحداث الجمعة الدامية في 30 سبتمبر الماضي، حيث قامت السلطات الإيرانية بفتح النار على احتجاجات سلمية تطالب بالحرية والديمقراطية في مدينة زاهدان. وقد أسفرت هذه الأحداث عن استشهاد أكثر من 100 شخص وإصابة المئات.

ودانت الأمم المتحدة والمجتمع الدولي بشدة هذا العنف الذي استخدمته السلطات الإيرانية ضد المتظاهرين السلميين، ودعت نظام الملالي  إلى احترام حقوق الإنسان وحرية التعبير والتجمع السلميين. وحثت الأمم المتحدة إيران على فتح تحقيق مستقل وشفاف في الأحداث التي وقعت ومحاسبة المسؤولين عن الانتهاكات الجسيمة لحقوق الإنسان التي تم ارتكابها.

مظاهرات حاشدة لأهالي زاهدان في اليوم الـ 169 للانتفاضة

مظاهرات في زاهدان ، اشتباكات قوات القمع مع المتظاهرين – الجمعة 3 آذار

مظاهرات في زاهدان والاشتباكات بين قوات القمع و المتظاهرين  – الجمعة 24 فبراير

اليوم الـ 155 للانتفاضة، مظاهرات في زاهدان وخاش وسنندج وسردشت وكاليكش