الجمعة,27يناير,2023
EN FR DE IT AR ES AL

مؤتمر إيران حرة 2021

مريم رجوي الرئيسة الجمهورية لإيران المستقبل

مريم رجوي

مريم رجوي: كارثة كورونا في إيران- يجب القيام بحماية الشعب الإيراني وصحته وأمنه ومستقبله

ماتثير الإعجاب بشأن مجاهدي خلق

رسالة بمناسبة حلول السنة الإيرانية الجديدة

أحدث الاخبارهل إن النظام الايراني في مستوى خوض مواجهة دولية؟

هل إن النظام الايراني في مستوى خوض مواجهة دولية؟

الحوار المتمدن- سعاد عزيز – کاتبة مختصة بالشأن الايراني:

يحرص النظام الايراني وفي ظل أسوء الظروف والاوضاع التي يواجهها، على إظهار نفسه متماسکا قويا وإنه يسيطر على الامور والاوضاع وممسك بزمام الامور بقوة، ولو راجعنا الاحداث والتطورات المختلفة التي جرت طوال ال43 عاما المنصرمة، لوجدنا إن هذا النظام قد أظهر نفسه قويا ومتماسکا مع إنه کان يعاني من الضعف والتفكك، واليوم وفي ظل الانتفاضة الشعبية والعزلة الدولية التي يعاني منهما النظام الى أبعد حد، وبشکل خاص بعد قرار البرلمان الاوربي بإدراج الحرس الثوري الذي يعتبر الرکيزة الاساسية التي يعتمد عليها النظام الايراني، فإن الاخير ولکي يتظاهر بالقوة والتماسك ومن إنه يمسك بزمام الامور، فإنه يطلق تصريحات مملوءة بالتهديد والوعيد ضد بلدان الاتحاد الاوربي ردا على إعتبار جهاز الحرس الثوري إرهابيا.
التهديد والوعيد الذي قام باطلاقه کل من رئيس مجلس الشورى الايراني، محمد باقر قاليباف، وقائد الحرس الثوري، حسين سلامي، ضد بلدان الاتحاد الاوربي على خلفية القرار الذي إتخذه البرلمان الاوربي بإعتبار الحرس الثوري منظمة إرهابية، والذي يوحي النظام من خلاله بالقوة والتماسك، فإنه لايبدو إن يتفق ويتطابق مع الاوضاع والظروف التي يواجهها النظام خلال حاليا، بل إن کل المٶشرات تدل وتشير الى أن النظام ليس أبدا في مستوى خوض مواجهة دولية.
قرار البرلمان الاوربي الذي جاء في ظل الانتفاضة الشعبية المستمرة منذ 4 أشهر، وفي فترة من التوتر المتزايد بين طهران وکل من بروكسل وستوکهولم، واتهام الغربيين للنظام الايراني بتزويد روسيا بطائرات مسيرة استخدمتها في أوكرانيا. وهو يستند على مبررات ومسوغات لايمکن تجاهلها في ظل ماقد قام ويقوم به جهاز الحرس الثوري من أعمال وممارسات وأنشطة مريبة على مر العقود الاربعة المنصرمة، مع الاخذ بنظر الاعتبار إن ردود الفعل الايرانية إنفعالية وبعيدة عن الواقعية، خصوصا وإن تهديد الاستخبارات الايرانية بممارسـة نشاطات إرهابية ضد بلدان الاتحاد الاوربي ردا على إعتبار الحرس الثوري جهازا إرهابيا، يٶکد حقيقة ومصداقية ماقد دأبت المقاومة الايرانية من التأکيد عليه بأن هدا النظام يشکل بٶرة ومرکز التطرف والارهاب في العالم.
السٶال المهم الذي يجب طرحه والسعي لمعرفة إجابته هو؛ هل إن النظام الايراني في مستوى خوض مواجهة دولية؟ من دون شك إن النظام الايراني وعند التمعن في تصريحات ومواقف قادته ومسٶوليه في حال خوض أية مواجهة دولية نوعية، فإنه يلمح الى الطابع الانتحاري الذي سيخوضه ضد خصومه وهو مايدل على حقيقة عدم تمکنه من خوض مواجهة إعتيادية کند لند، وإن النظام يسعى من خلال تلك التصريحات الاستعراضية الفضفاضة الى إظهار نفسه کما أسلفنا بمظهر القوي المقتدر ولکن معظم الدلائ والمٶشرات تدل على خلاف ذلك تماما!