الخميس,1ديسمبر,2022
EN FR DE IT AR ES AL

مؤتمر إيران حرة 2021

مريم رجوي الرئيسة الجمهورية لإيران المستقبل

مريم رجوي

مريم رجوي: كارثة كورونا في إيران- يجب القيام بحماية الشعب الإيراني وصحته وأمنه ومستقبله

ماتثير الإعجاب بشأن مجاهدي خلق

رسالة بمناسبة حلول السنة الإيرانية الجديدة

في اليوم السابع و السبعين للإعتصام الإحتجاجي في جنيف

Imageنائب في البرلمان الهولندي يدلي بكلمة له أمام المعتصمين
في اليوم السابع و السبعين للإعتصام الإحتجاجي الذي تنفذه العائلات و أصدقاء وأنصار المقارمة الايرانية,ملوِحين برايات العزوالشرف للشعب الإيراني المكبل بالقيود,أمام المفوضية العليا للاجئين وأمام ضمائر العالم, دفاعاً عن أبنائهم الطليعيين الأبطال في أميرخيز المقاومة الإيرانية- أشرف- ,حضر النائب في البرلمان الهولندي عن الحزب الديمقراطي66 , السيد ديتريج  في مكان الإْعتصام و ألقى كلمة معبرة أمام المعتصمين مستهلاً كلمته بالقول:إنني أعمل للبرلمان الهولندي منذ إثني عشر عاماً, في الوقت الحاضر نقوم بنشاطات من أجل العراق و ايران و أنا على علم بالهدف الذي تنشدونه و أنتم هنا معتصمون وأدرك أيضاً إن الخطر الأكثر جديةً بالنسبة لأبنائكم وأصدقائكم يتمثل في طرد الأفراد المتواجدين في أشرف.الكل يعي هذا الخطر ويدرك ماذا سيحل بهؤلاء فيما لو رحِلوا الى ايران.

طبعاًعليً القول إنكم قد إخترتم المكان الجيد و الأنسب لتنفيذ إعتصامكم هذا, لأن المفوضية هي وحدها صاحبة الحق في حسم هذه القضية وهي القادرة على إعظائهم الحق, حق اللجوء, طبعاً إن هؤلاء جديرون بهذا الحق. وبينما الأحاسيس المعبرة كانت تملأ ملامحه أمام المعتصمين و خاصةالأمهات وعوائل المجاهدين المتواجدين أنهى السيد النائب ديتريج كلمته قائلاً: دعوني أن أتحدث اليكم من القلب ولو بكلمات معدودات.بإعتقادي إن أصدقاءكم و أعزاءكم, لهم الحق في اللجوء وسيكون لهم هذا الحق.نحن أيضاً في البرلمان الاوروبي و في هولندا سوف نضغط في هذا الإتجاه,كي يتابعوا هذا الموضوع.و أتمنى لكم التوفيق. و قد غادرالسيد ديتريج مكان الأعتصام و المشاعر تغمره بعد سماعه كلمة الشكر التي وجِهت اليه باللغة الهولندية وما سمعه على لسان إحدى الأمهات التي يتواجد إبنها في مدينة أشرف.