الجمعة,3فبراير,2023
EN FR DE IT AR ES AL

مؤتمر إيران حرة 2021

مريم رجوي الرئيسة الجمهورية لإيران المستقبل

مريم رجوي

مريم رجوي: كارثة كورونا في إيران- يجب القيام بحماية الشعب الإيراني وصحته وأمنه ومستقبله

ماتثير الإعجاب بشأن مجاهدي خلق

رسالة بمناسبة حلول السنة الإيرانية الجديدة

أحدث الاخبارموجز آخر اخبار إنتفاضة الشعب الإيراني في يومها الـ 114

موجز آخر اخبار إنتفاضة الشعب الإيراني في يومها الـ 114

السبت ، 7 يناير، هو اليوم 114 للانتفاضة الإيرانية.

قام نظام الملالي المجرم في وقت مبكر من صباح السبت بتنفیذعملیات إعدام محمد مهدي كرمي ، 22 عامًا ، وسيد محمد حسيني 39 عامًا.

وأكد قضاء النظام إعدامهما شنقاً لمشاركتهما في الثورة المستمرة في أنحاء البلاد.

نبذه عن انتفاضة إيران ليومها الـ 114

وبحسب وكالة أنباء ميزان شبه الرسمية التابعة لقضاء النظام ، فقد تم إعدام الاثنين لقتلهما أحد عناصر قوات الباسيج شبه العسكرية التابعة للنظام وقطع طريق كرج – قزوين السريع غربي العاصمة طهران.

وقالت منظمة العفو الدولية إن المحاكمات “لا تشبه إجراءات قضائية ذات مغزى”. تشير العديد من التقارير إلى أنهما تعرضا للتعذيب لانتزاع اعترافات بالإكراه.

 

في الشهر الماضي ، دعت الرئيسة المنتخبة المجلس الوطني للمقاومة الإيرانية ، مريم رجوي، الأمم المتحدة ومجلس الأمن التابع للأمم المتحدة والاتحاد الأوروبي والدول الأعضاء إلى اتخاذ تدابير فعالة وعملية ضد الفاشية الدينية الحاكمة في إيران لوقف موجة القتل التي يمارسها النظام ، واستخدام من التعذيب والإعدام.

وأرسلت سلطات النظام في مدينة بيجار بإقليم كردستان غربي إيران وحدات أمنية وتمركزت خارج منزل والدي محمد مهدي كرمي.

وأغلقت السلطات المتاجر المحلية وهددت أصحابها. واختطفت الوحدات الأمنية ما لا يقل عن ثلاثة أشخاص ، بحسب تقارير ناشطين محليين.

وفي منطقة طهران بارس بالعاصمة ، سار المتظاهرون وهم يهتفون: “مع منتفض يستشهد سينتفض ألف آخرون!” ، “الموت لخامنئي! ملعون الخميني!”.

كما أشعل سكان منطقة أنديشه النار في ملصق لقاسم سليماني قائد فيلق القدس السابق في حرس الملالي ، وفي جزء آخر من المدينة في وضح النهار ، أضرموا النار أيضًا في ملصق آخر له.

في مدينة مشهد شمال شرق إيران ، كتب شبان شعارات على جدران المدينة في نفس المكان حيث قامت قوات الباسيج شبه العسكرية بمحو الشعارات السابقة: ” الموت_للطاغية ، سواء كان الشاه أو المرشد (خامنئي)”.

في ذكرى إسقاط طائرة الركاب الأوكرانية ، تظاهر أنصار مجاهدي خلق في 12 مدينة أوروبية وأمريكية ، بما في ذلك واشنطن العاصمة ، وباريس ، وغوتنبرغ ، وفيينا ، وكولونيا ، وبرلين ، وميونيخ ، وأوسلو ، وسيدني ، ولندن ، وهايدلبرغ ، ولاهاي ، بشعار الموت للظالم سواء كان الشاه أو المرشد (خامنئي).