الجمعة,27يناير,2023
EN FR DE IT AR ES AL

مؤتمر إيران حرة 2021

مريم رجوي الرئيسة الجمهورية لإيران المستقبل

مريم رجوي

مريم رجوي: كارثة كورونا في إيران- يجب القيام بحماية الشعب الإيراني وصحته وأمنه ومستقبله

ماتثير الإعجاب بشأن مجاهدي خلق

رسالة بمناسبة حلول السنة الإيرانية الجديدة

أحدث الاخبارمراسم لانصار مجاهدي خلق في باريس والسويد لتکریم شهداء الانتفاضة الإيرانية

مراسم لانصار مجاهدي خلق في باريس والسويد لتکریم شهداء الانتفاضة الإيرانية

الکاتب – موقع المجلس :
في الجمعة 30 ديسمبر 2022، كرّم أنصار منظمة مجاهدي خلق إيرانية ذكرى شهداء الانتفاضة الايرانية في باريس والسويد.

وفي هذه الفعاليات تم تنظيم معرض خاص لصور شهداء الانتفاضة وعرض صور الشهداء في لافتات كبيرة.

بزرگداشت یاد جوانان قهرمان شهید قیام سراسری مردم ایران توسط ایرانیان آزاده در پاریس

في هذا المعرض ، الذي عرض صورًا خاصة لشهداء الانتفاضة الوطنية مع سيرتهم الذاتية ومكان استشهادهم ، أظهر ذروة وحشية وجرائم حرس خامنئي في القتل الوحشي لأبناء الشعب الإيراني.

في أجزاء من هذا المعرض الذي نظمه أنصار مجاهدي خلق ، يمكن مشاهدة صور شهداء مسجد مكي في زاهدان ، الذين أطلق عليهم حرس خامنئي الرصاص أثناء صلاة الجماعة في المسجد واستشهدوا بشكل جماعي.

بزرگداشت یاد جوانان قهرمان شهید قیام سراسری مردم ایران توسط ایرانیان آزاده در سوئد

مراسم لانصار مجاهدي خلق في باريس والسويد لتکریم شهداء الانتفاضة الإيرانية

كما شوهدت لافتات كبيرة مكتوب عليها شعارات الناس في الانتفاضة وكُتب على اللافتة:

الموت للظالم سواء كان الشاه او خامنئي

وطالب الايرانيون إغلاق السفارات الإرهابية والتجسس وقتل الملالي من الأراضي الأوروبية وطرد مرتزقة الملالي من هذه الدول .

و ردد أنصار تنظيم المجاهدين الترانيم الثورية لتجديد عهودهم مع الشهداء وأقسموا بأنهم لن يوقفوا إسقاط هذا النظام الفاسد.

كما أقام أنصار منظمة مجاهدي خلق الإيرانية، في 29 كانون الأول / ديسمبر، مراسم في إحدى كنائس مدينة يوتوبوري، بعيد الميلاد وعشية العام الجديد تکریما لشهداء الانتفاضة الايرانية الوطنية.

في هذه المراسم تم رفع صور شهداء الثورة الديمقراطية الإيرانية بشكل رمزي في الكنيسة من قبل الشباب الداعمين لتنظيم مجاهدي خلق، وتم ترديد ترنيمة في ذكرى الشهداء في الكنيسة.

وشوهدت في هذا المعرض صور لشهيدين تم تعذيبهما ثم إعدامهما على يد حرس خامنئي.

كما كانت هناك صور لمراهقين إيرانيين في سن مبكرة، مثل كيان بير فلك البالغ من العمر 10 سنوات، والذي قُتل برصاص حرس خامنئي الشخصيين في مدينة ايذه بخوزستان.