الإثنين,30يناير,2023
EN FR DE IT AR ES AL

مؤتمر إيران حرة 2021

مريم رجوي الرئيسة الجمهورية لإيران المستقبل

مريم رجوي

مريم رجوي: كارثة كورونا في إيران- يجب القيام بحماية الشعب الإيراني وصحته وأمنه ومستقبله

ماتثير الإعجاب بشأن مجاهدي خلق

رسالة بمناسبة حلول السنة الإيرانية الجديدة

أحدث الاخبارمجاهدي خلق الکابوس الاکبر للنظام الايراني

مجاهدي خلق الکابوس الاکبر للنظام الايراني

حدیث العالم – منى سالم الجبوري:

منذ أن تمکن التيار الديني في الثورة الايرانية بقيادة خميني من مصادرة الثورة من أصحابها الحقيقيين وتحريفها عن طريقها وإقامة نظام الجمهورية الاسلامية الايرانية، فإنه قد تمکن من إبادة وإزاحة وإقصاء معظم خصومه وأعدائه بطرق وأساليب مختلفة إستخدم فيها هذا النظام کل الطرق والاساليب المشبوهة والخبيثة من أجل تحقيق ذلك، لکن العقبة والعقدة التي واجهها هذا النظام هو منظمة مجاهدي خلق التي أصبحت أکبر کابوس بالنسبة له ولاسيما بعد أن فوجئ بأن معظم الطرق والاساليب التي کانت في جعبته لم تجد نفعا وظلت المنظمة واقفة کالطود الشامخ بوجهه.
لو تحدثنا عن الجهود الواسعة التي قام ويقوم بها هذا النظام منذ بداية قيامه ولحد الان من أجل القضاء على منظمة مجاهدي خلق، فإن ذلك سيقود حتما للحديث عن الحملات السياسية ـ الفکرية ـ الفنية ـ الاجتماعية التي قام بها هذا النظام ضد المنظمة والتي صرف عليها مئات الملايين من الدولارات، هذه الحملات التي لم تترك مجالا إلا وخاضته من أجل النيل من منظمة مجاهدي ومن تأريخها وتراثها وسمعتها ومکانتها وحتى إن طبع أکثر من 500 کتاب وعشرات المسلسلات التلفزيونية والاذاعية وعدد کبير من الافلام السينمائية لم يکفي هذا النظام فلجأ الى إقامة الندوات والتجمعات المختلفة من أجل حث الناس على الابتعاد عن مجاهدي خلق، لکن المثير للسخرية هو إن کل هذه الحملات لم تتمکن من خلق القطيعة بين الشعب وبين المنظمة ولذلك فإن معظم النشاطات المضادة للنظام کان للمنظمة دورا واضحا لها فيها حتى وصل الامر الى إنتفاضة 16 أکتوبر2022، الشعبية ضد النظام والتي صار للعالم کله واضحا الدور المحوري والحيوي للمنظمة فيها.
منذ بدء الانتفاضة الشعبية الحالية، فإن التصريحات والمواقف العنترية المختلفة ضد منظمة مجاهدي خلق من جانب قادة النظام تتزايد وخصوصا من حيث الترکيز على دورها في الانتفاضة الشعبية الجارية حاليا، ومن دون شك فإنه ومع الاخذ بنظر الاعتبار إن کل ذلك بمثابة إعترافات صريحة بقوة الدور والتأثير للمنظمة في داخل إيران عموما وفي الانتفاضة خصوصا، وهذه التصريحات تأتي أيضا کإعترافات قاطعة بالفشل الذريع لمعظم حملاتهم ضد المنظمة وبخيبتهم الفاضحة بهذا الخصوص، کما إنه يٶکد مرة أخرى وفي ظل الظروف والاوضاع الحالية الحرجة والمصيرية لهم في هذه المرحلة الحساسة جدا التي يمرون بها بأن منظمة مجاهدي خلق مازالت تعتبر بمثابة کابوس الرعب الاکبر بالنسبة لهم!