الأحد,29يناير,2023
EN FR DE IT AR ES AL

مؤتمر إيران حرة 2021

مريم رجوي الرئيسة الجمهورية لإيران المستقبل

مريم رجوي

مريم رجوي: كارثة كورونا في إيران- يجب القيام بحماية الشعب الإيراني وصحته وأمنه ومستقبله

ماتثير الإعجاب بشأن مجاهدي خلق

رسالة بمناسبة حلول السنة الإيرانية الجديدة

أحدث الاخبارانتفاضة إيران - رقم 190-اليوم الـ89 من الانتفاضة الوطنية واستمرار التظاهرات والاحتجاجات...

انتفاضة إيران – رقم 190-اليوم الـ89 من الانتفاضة الوطنية واستمرار التظاهرات والاحتجاجات في طهران ومدن مختلفة

“الموت لخامنئي“، “أخي الشهيد سأخذ بثارك”، “يا من أيديك ملطخة بالدماء، عار عليك، عار عليك”

حاولت القوات القمعية، الثلاثاء 13 ديسمبر/كانون الأول، في اليوم الـ 89 للانتفاضة، منع المواطنين من التظاهرات ضد إعدام مجید رضا رهنورد في مدينة مشهد. وأغلقوا أبواب المسجد الذي كان من المفترض أن تقام فيه مراسم تأبين الشهيد، وهتف المواطنون ضد النظام خارج المسجد “يا عديم الشرف” مرددين “إذا لم نقف سوية فسوف يقتلوننا واحدا تلو الآخر”.

وفي مساء الاثنين، اقتحم عناصر خامنئي المجرمون منزل جدة مجيد رضا، حيث أقيمت مراسم التأبين، واعتقلوا بعض أقارب الشهيد.

وتظاهر طلاب جامعة طهران الحرة للعلوم والبحوث، وجامعة سورة في طهران، وجامعة الزهراء في مدينة مشهد، على إعدام محسن شكاري ومجيد رضا رهنورد بشعارات “أخي الشهيد، سأخذ بثأرك” و”أخذوا مجيد رضا وسلموا جثمانه”.

كما تظاهر الشبان الشجعان في مدينتي صالح أباد وسقز وتلميذات في مدينة كامياران تحت شعار “خامنئي قاتل وحكومته باطلة”. ونُظمت مظاهرة ليلية في الأهواز تحت شعار “أنت الحقير، أنا المرأة الحرة”. واستهدف شباب الانتفاضة قواعد للباسيج في شيراز ويزد بزجاجات المولوتوف.

وشيعت جنازة عباس منصوري صباح الثلاثاء في مدينة شوش دانيال بحضور عدد كبير من المواطنين. واعتقل عباس البالغ من العمر 18 عاما في 16 تشرين الثاني (نوفمبر) وتعرض للتعذيب وفقد روحه بشكل مريب بعد أيام قليلة من إطلاق سراحه. وتم إجبار عائلته بالتهديد أن تعلن عن سبب الوفاة بأنه انتحر. إنه على الأقل رابع شاب يموت بهذه الطريقة بعد إطلاق سراحه. في الوقت نفسه، في يوم الاثنين 12 ديسمبر استشهد حبيب الله يعقوبي الذي أصيب برصاص حراس الأمن يوم الجمعة الدامية في زاهدان.

ونظم المواطنون، مساء الثلاثاء، مظاهرات ليلية في مناطق متفرقة من طهران. وفي زيبا شهر وسعادت آباد وجامعة شريف، هتف المواطنون “الموت لخامنئي” و”الموت للديكتاتور” و”الموت لحكومة تقتل الأطفال” وفي مترو أنفاق طهران شعار “قسما بدماء رفاقنا، سنبقى صامدين حتى النهاية”. في طهران بارس، احتج المواطنون ليلاً تحت شعار “يا من أيديك ملطخة بالدماء، عار عليك، عار عليك”.

وأصدر محسني إيجئي رئيس السلطة القضائية، الثلاثاء، أوامر إلى قضاة النظام “بشأن الإسراع والتعامل مع قضايا العناصر التي لها علاقة إلى حد ما بجماعات إرهابية، ووكالات خارجية، والتيارات المعادية … وقال التسامح مع أولئك الذين خلقوا انعدام الأمن للمواطنين ولعبوا دورًا فعالًا في الاضطرابات، فهذا ظلم للشعب؛ لذلك، لا ينبغي التسامح مع هذه المجموعة من المحكوم عليهم”. (موقع انتخاب 13 ديسمبر). وقال علي القاصي، المدعي العام في طهران: “حكم على 400 من مثيري الشغب بالسجن في طهران”. (موقع خبر فوري للنظام 13 ديسمبر)

وهدد وزير المخابرات في نظام الملالي اسماعيل خطيب بقوله: “كل من كان له دور في أعمال الشغب سيعاقب أينما كان في العالم”. (وكالة أنباء قوات الحرس – فارس – 13 ديسمبر).

أمانة المجلس الوطني للمقاومة الإيرانية

14 ديسمبر / كانون الأول 2022