الأحد,5فبراير,2023
EN FR DE IT AR ES AL

مؤتمر إيران حرة 2021

مريم رجوي الرئيسة الجمهورية لإيران المستقبل

مريم رجوي

مريم رجوي: كارثة كورونا في إيران- يجب القيام بحماية الشعب الإيراني وصحته وأمنه ومستقبله

ماتثير الإعجاب بشأن مجاهدي خلق

رسالة بمناسبة حلول السنة الإيرانية الجديدة

أحدث الاخبارشباب الانتقاضة یصبون نار الغضب الشعبي علی نظام الملالي باحراق مراكز الباسيج...

شباب الانتقاضة یصبون نار الغضب الشعبي علی نظام الملالي باحراق مراكز الباسيج ومقار حكومية في عشرات المدن الإيرانية

الکاتب – موقع المجلس:
قام شباب الانتفاضة و مع تنامي انتفاضة الشعب الإيراني، يومي السبت والأحد 26 و 27 نوفمبر، قام بأعمال متزامنة في طهران ومدن إيرانية أخرى، من شمال إلى جنوب ومن شرق إلى غرب البلاد، بإضرام النار في قواعد للباسيج وبعض مراكز النهب للنظام.

نار الغضب الشعبي – احراق مراكز الباسيج ومقار حكومية
وقام شباب الانتفاضة في طهران ومدن همدان – شيبان – الأهواز- زيباكنار كيلان – يزدانشهر، في أصفهان – مشهد – تبريز – كرج – ساري – أنار كرمان – آبدانان في محافظة إيلام – كرمان – بابلسر – أردبيل – كوت عبد الله – زاهدان – سرباز – إيرانشهر – رفسنجان – جونقان – لوشان كيلان بإشعال النار في مراكز للباسيج وغيرها من مؤسسات القمع ونهب النظام. تعتبر “الباسيج” التابعة للحرس إحدى المنظمات الرئيسية لقمع المظاهرات الشعبية.

 

نار الغضب الشعبي – احراق مراكز الباسيج ومقار حكومية
تم إحراق قواعد الباسيج في نفس الوقت الذي ألقى فيه خامنئي كلمة أمام عناصر الباسيج بمناسبة يوم الباسيج وحاول منعهم من اليأس والسقوط خوفا من تساقطهم في مجابهة الانتفاضة الشعبية.

اراک- به آتش کشیدن بنر حکومتی در میدان شورا توسط جوانان دلیر ۳آذر

من خلال مهاجمة مراكز الباسيج وإشعال النيران فيها، بعث شعب إيران وشبابه الثائر مرة أخرى برسالة إلى خامنئي ومرتزقته بأن الانتفاضة الإيرانية الهادفة لإسقاط النظام تأبي التوقف.

ذات الصلة

إضرام النار في قواعد للباسيج والرموز الحكومية في طهران وعدة مدن في إيران
أضرم المواطنون والشباب النار في قواعد للباسيج ورموز الحكومة واللافتات في اليوم السبعين للانتفاضة في طهران ومدن أراك وبهارستان وفرديس وملاير وكرج وإيلام ومازندران وأراك وباكدشت.

إن إحراق المراكز القمعية للباسيج وغيرها من أجهزة نظام الملالي هو يعكس غضب الشعب الإيراني ضد نظام الملالي كما يظهر إرادة الشعب الإيراني في إسقاط نظام الملالي.

في الأيام الماضية أضرم شبان الانتفاضة في عشرات المدن الإيرانية النار بشجاعة في المراكز القمعية للباسيج وأجهزة قمع أخرى تابعة للنظام ، بالإضافة إلى رموز نظام الملالي.