الجمعة,2ديسمبر,2022
EN FR DE IT AR ES AL

مؤتمر إيران حرة 2021

مريم رجوي الرئيسة الجمهورية لإيران المستقبل

مريم رجوي

مريم رجوي: كارثة كورونا في إيران- يجب القيام بحماية الشعب الإيراني وصحته وأمنه ومستقبله

ماتثير الإعجاب بشأن مجاهدي خلق

رسالة بمناسبة حلول السنة الإيرانية الجديدة

أحدث الاخباراستهداف مقرات الحزب الديمقراطي الكردستاني الإيراني وحزب كومله بالصواريخ والطائرات المسيرة لحرس...

استهداف مقرات الحزب الديمقراطي الكردستاني الإيراني وحزب كومله بالصواريخ والطائرات المسيرة لحرس الملالي

الکاتب -موقع المجلس:

ادانت المقاومة الإيرانية الجرايم بحق المواطنين الأكراد والأحزاب الكردية الإيرانية و منها استهداف مقراتهم هذا الیوم، والتي تعد انتهاكًا واضحًا للقوانين الدولية ، وتطالب مجددًا بالتدخل الفوري من مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة.

قام نظام الملالي بهجمات صاروخية وبالطائرات المسيرة من قبل الحرس التابع لخامنئي على مقرات الحزب الديمقراطي الكردستاني الإيراني وحزب كومله الإيراني في إقليم كردستان العراق. وبحسب التقارير الأولية ، فقد تم استهداف ثلاث مناطق في أربيل والسليمانية.

عقب تهديدات نظام الملالي، طالبت السيدة مریم رجوي الرئيسة المنتخبة للمقاومة ظهر الأحد 20 تشرين الثاني / نوفمبر ، مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة والاتحاد الأوروبي والدول الأعضاء باتخاذ إجراءات فورية وفعالة لوقف قمع وقتل أهل مهاباد ولمنع سحق الفاشية الدينية قيم حقوق الإنسان ، ضد المواطنين الأكراد.

وشددت السيدة رجوي على أن التقاعس عن الجرائم ضد الإنسانية وجرائم الحرب من قبل نظام إرهابي ومثير للحرب لم يطمس فقط قيم حقوق الإنسان ، بل يعرّض السلام والأمن على الصعيدين العالمي والاقليمي للخطر.

بعد الهجمات اللاإنسانية لنظام الملالي على مقر الحزب الديمقراطي وكومله صباح الاثنين 21 تشرين الثاني / نوفمبر ، أشارت السيدة رجوي إلى أن هذه هي الموجة الثالثة من الهجمات الصاروخية والطائرات المسيرة على مقرات الأحزاب الكردية الإيرانية في أقل من شهرين ، ويجب التحقيق فيه على الفور دوليًا وإقليميًا. ونفذت الهجمات السابقة في 28 سبتمبر و 14 نوفمبر وخلفت خسائر بشرية ومالية كثيرة.

وأعلنت السيدة رجوي أنه كفى الصمت والتقاعس عن العمل بعد تجاوز نظام الملالي لكافة القوانين الدولية والخطوط الحمراء ومعايير حقوق الإنسان.