السبت,3ديسمبر,2022
EN FR DE IT AR ES AL

مؤتمر إيران حرة 2021

مريم رجوي الرئيسة الجمهورية لإيران المستقبل

مريم رجوي

مريم رجوي: كارثة كورونا في إيران- يجب القيام بحماية الشعب الإيراني وصحته وأمنه ومستقبله

ماتثير الإعجاب بشأن مجاهدي خلق

رسالة بمناسبة حلول السنة الإيرانية الجديدة

أحدث الاخبارانتفاضة إيران- رقم 113-اليوم الـ 52 للانتفاضة الوطنية، الانتفاضة الكبرى للمواطنين في...

انتفاضة إيران- رقم 113-اليوم الـ 52 للانتفاضة الوطنية، الانتفاضة الكبرى للمواطنين في مريوان، المظاهرات الطلابية والاحتجاجات

بدأ يوم الأحد 6نوفمبر، اليوم الـ52 للانتفاضة الوطنية، مع نهوض مريوان. وتحولت مراسم تشييع ”نسرين قادري“، التي استشهدت بهراوات القوات القمعية في طهران، إلى مظاهرة غاضبة لأهالي مريوان، وردد الأهالي الموت لخامنئي والموت للديكتاتور. وحاصرت عناصر الوحدة الخاصة منزل عائلة الشهيد، لكن الأهالي احتجوا بإشعال النار. وأطلق العناصر الغاز المسيل للدموع والرصاص باتجاه المتظاهرين. كما أغلق المواطنون الشارع بإحراق الإطارات ووضعوا حواجز واشتبكوا مع عناصرالعدو. وهاجم الشباب مكتب شيوا قاسمي، عضوة مجلس شورى الملالي عن مدينة مريوان، واستولوا على ساحة ”نوروز“، ورشقوا المجلس البلدي بالحجارة. وخوض البازاريون في مدينة مريوان إضرابًا تضامنيًا مع الانتفاضة. واستمرت المواجهات بين المواطنين وعناصر القمع، التي بدأت في الصباح، حتى الساعة 18:00 بالتوقيت المحلي.

وفي طهران، هتف المواطنون”الموت للديكتاتور” و “الموت لقوات الحرس” في مترو أنفاق ”ميرزاي شيراز“ وتظاهروا في مجمع ”فردوسي“ التجاري بشعارات مناهضة للحكومة. وأما في الأهواز، فقد أشعل شباب الانتفاضة النار في قاعدة للباسيج.

واعتصم الطلاب واحتجوا في جامعات طهران، شريف، أصفهان، تبريز، نوشيرواني بابل، رازي في كرمانشاه، صناعة في أورمية وغيرها من الجامعات. وفي اصفهان هاجمت وحدة خاصة مظاهرات طلاب جامعة ”شيخ بهائي“. وقام طلاب الطب في تبريز بإرباك الاجتماع الخطابي لـ صفار هرندي عضو مجمع تشخيص المصلحة للنظام بشعار ”ايها البسيجي اخسأ“ و”حرية ..حرية..حرية“ “إرحل أيها الحرسي”. كما طلاب الجامعة الحرة في مشهد رشوا تمثال قاسم سليماني بلون الدم. وردد طلاب في برديس الشمالي لجامعة طهران شعار “إذا فقد طالب واحد فينتفض طلاب الجامعة”.

كما تظاهرطلاب المدارس في طهران ومريوان وبوكان وزاهدان وشهريار وكرج. وهتف طلاب مدرسة ”ميراباد“ في بوكان “الموت للديكتاتور” و “الموت للظالم سواء كان الشاه او المرشد (خامنئي)”. وهتفت طالبات المدارس في طهران “زعيمنا قاتل وولايته باطلة”.

وأعلنت وكالة تسنيم للأنباء التابعة لقوة القدس الإرهابية يوم الأحد 6 تشرين الثاني / نوفمبر عن مقتل أحد عناصر الباسيج وكتبت: روح الله عجميان، قتل الخميس الماضي، خلال اليوم الأربعين، لاثنين من ضحايا الأحداث الأخيرة في البرز على طريق كرج – قزوين السريع في منطقة بهشت سكينة في كرج.

وأفاد موقع ”خبرفوري“ في 6 تشرين الثاني / نوفمبر عن مقتل 4 من عناصرشرطة النظام في مدينة ”بمبور“ وكتب: “أعلن قائد شرطة مدينة بمبور بمحافظه سيستان وبلوشستان عن استشهاد أربعة من عناص شرطة المدينة”. كما في 5 نوفمبر، أبلغ هذا الموقع عن مقتل شرطي يُدعى مرتضى غلاميان بمدينة خاش على يد ركاب سيارة بيكان.

وقال المعمم ”نيك بين“ ، عضومجلس شورى الملالي عن كاشمر: “مشيت من شارع ”كاركر“ إلى كشاورز، وهجم عليه 30-40 من الشباب وضربوني. لم يكن شيئًا مميزًا وقام شخص أو شخصان بلكمي وركلي. انه حقنا ويجب ان نتلقي صفعة”. (موقع ”اعتماد اونلاين“ -6 نوفبمر).

وأعلن أعضاء مجلس شورى الملالي بيانًا بهدف تشديد الإجراءات ضد معتقلي الانتفاضة: “نطلب من جميع مسؤولي الدولة، بما في ذلك القضاء، أن يتعاملوا معهم في أسرع وقت ممكن وأن يظهروا حكمًا إلهيًا تجاه المحاربين في أي لباس ومهنة، وكذلك نفذوا أمرالقصاص الحيوي” (وكالة أنباء مجلس شورى الملالي، 6 نوفمبر/ تشرين الثاني).

وقال عزت الله ضرغامي، وزير التراث الثقافي والسياحة في النظام، نقلا عن المحقق الرئيسي لمعتقلي الانتفاضة: “هذا الشخص قال إنني خضعت للاستجواب طيلة العمر، واستجوبت شخصيات سياسية كبيرة، واستجوبت عدة أشخاص في الأيام القليلة الماضية، وكان هذا أصعب استجوابي. لأنني لا أفهم ما يقولونه ولا يفهمون ما أقوله. (إرنا -6 نوفمبر).

ويوم السبت قلب شباب سيارة للشرطة بمدينة نيشابور. وفي الأهواز تم إحراق تمثال قاسم سليماني على مفرق المطار. في فرديس كرج، تم رش تمثال هذا الجلاد بلون الدم. كما في يزد، أضرمت النيران في لافتات كبيرة تحمل صور لخامنئي في ساحة ”أمير جخماق“ وفي منطقة صفائية.

وذكرت وكالة انباء ”مهر“ في 5 نوفمبر ان “اجتماع قادة القوات عقد يوم السبت بحضورإبراهيم رئيسي ومحمد باقر قاليباف ومحسني إيجئي في مبنى الرئاسة. ومن بين القضايا التي أكد عليها رؤساء السلطات التنفيذية والتشريعية والقضائية ضرورة الإسراع في معالجة قضايا من تسببوا في الاضطرابات وخلق انعدام الأمن في البلاد ومعاقبتهم. (وكالة أنباء ”مهر“ الحكومية، 5 نوفمبر/ تشرين الثاني).

أمانة المجلس الوطني للمقاومة الإيرانية

6 نوفمبر/ تشرين الثاني 2022