الخميس,8ديسمبر,2022
EN FR DE IT AR ES AL

مؤتمر إيران حرة 2021

مريم رجوي الرئيسة الجمهورية لإيران المستقبل

مريم رجوي

مريم رجوي: كارثة كورونا في إيران- يجب القيام بحماية الشعب الإيراني وصحته وأمنه ومستقبله

ماتثير الإعجاب بشأن مجاهدي خلق

رسالة بمناسبة حلول السنة الإيرانية الجديدة

أحدث الاخباراستمرار الاحتجاجات في المدن الایرانیة لافراج عن المعلمین المسجونین

استمرار الاحتجاجات في المدن الایرانیة لافراج عن المعلمین المسجونین

تجمع اعتراضی معلمان سنندچ

 

الکاتب – موقع المجلس:

ينظم التربويون والمعلمون الأحرار، اليوم الخميس (12 مايو)، تجمعات احتجاجية في مدن إيرانية مختلفة احتجاجًا على اعتقال زملائهم وظروفهم المعيشية وتدني رواتبهم وعدم الاستجابة لمطالبهم.

يطالب التربويون بالإفراج عن المعلمين المسجونين والتنفيذ الكامل لقانون إدارة الخدمة المدنية، قائلين إنه بعد تطبيق هذا القانون وتطبيق التصنيف الحقيقي والمطابقة، يجب أن تصل رواتب كل معلم متقاعد وموظف، وخاصة المعلمين المعينين حديثًا وغير الرسميين إلى ما فوق خط الفقر. ويجب دفع مكافآت نهاية الخدمة للمتقاعدين للعام 1400 ومتأخرات حق التدريس. يجب إطلاق سراح المعلمين المسجونين وقبول المعلمين المؤقتين رسميًا.

تجمع اعتراضی معلمان شیراز

تجمع اعتراضی معلمان کرمانشاه

 

ويطالب التربويون الإيرانيون، بينما يدعمون بقوة مطالب العمال والفئات الأخرى، بوضع حد لخط القمع والترهيب وإغلاق ملف النشطاء العماليين وإطلاق سراح السجناء.

في الأول من مايو2022 نظم المعلمون و المتقاعدون تجمعات احتجاجية فيما لايقل عن 55 مدينة في 21 محافظة على الرغم من الإجراءات القمعية والأمنية الشديدة واعتقالات طالت عددا من المعلمين في الأيام السابقة وترهيبهم مطالبين بتلبية مطالباتهم العادلة. وفي بعض المدن انضم العمال إلى المعلمين لإظهاراحتجاجهم.

ومن هتافات المتظاهرين: ” ليطلق سراح السجين السياسي”، ” يجب إطلاق المعلم المسجون”، “ليس السجن مكانا للمعلم”، “إيران ليست مكانا للظالم”، ” رئيسي الأمي هذه الرسالة الأخيرة، حركة التربويين مستعدة للانتفاضة”،”رئيسي الكذاب، ما هي نتيجة وعودك”، “ليتحد الطالب والمعلم “، “ليتحد المعلم والعامل”، “عدونا هنا يقولون كذبا أمريكا”،

“اذا إنخفضت حالة واحدة من الاختلاس فتعالج مشكلتنا”.

ورحبت السيدة مريم رجوي الرئيسة المنتخبة للمقاومة الإيرانية، بالمعلمين والعمال والمتقاعدين وقالت: انکم خرجتم إلى الشوارع في عموم البلاد من جديد ورفعتم هتاف الاتحاد وصرختم “السجن ليس مكان المعلم، وإيران ليست مكانا للظام”. واضافت: نعم، الشعب والمقاومة، سيجرفان بالاتحاد والتضامن الملالي الظالمين والفاسدين من إيران ويحرّران ويعمّران أجمل وطن.