الجمعة,19يوليو,2024

المؤتمر السنوي العام للمقاومة الإيرانية 2023

المؤتمر السنوي2023

مريم رجوي الرئيسة الجمهورية لإيران المستقبل

مريم رجوي

اجتماع إيران حرة 2023: إلى الأمام نحو جمهورية ديمقراطية

المجلس الوطني للمقاومة الإيرانية

ماتثير الإعجاب بشأن مجاهدي خلق

أحدث الاخبارالمعلمين و خلال الاحتجاجات الحاشدة في عموم إيران،طالبوا باطلاق سراح المعلم المسجون

المعلمين و خلال الاحتجاجات الحاشدة في عموم إيران،طالبوا باطلاق سراح المعلم المسجون

تجمع اعتراضی معلمان در شیراز با شعار معلم زندانی آزاد باید گردد

الکاتب – موقع المجلس:
نظم التربويون والمعلمون في جميع أنحاء إيران وقفات احتجاجية في مدن مختلفة بإيران اليوم الخميس 21 أبريل2022، احتجاجًا على ظروفهم المعيشية السيئة وتدني رواتبهم وعدم تلبية مطالبهم. كما طالب المعلمون بالإفراج عن المعلمين الذين اعتقلتهم قوات الأمن التابعة لنظام الملالي لمشاركتهم في مظاهرات سابقة.

تجمع اعتراضی معلمان در تهران

تجمع اعتراضی معلمان در اصفهان با شعار  یک سیسونی کم بشه مشکل ما حل میشه

تجمع اعتراضی معلمان در قم با شعار معلم بیداراست از تعبض بیزار است

 

وبدأت هذه الوقفات الاحتجاجية صباح الخميس 21 أبريل في طهران أمام وزارة التربية والتعليم، وفي مدن أخرى أمام إدارات التربية والتعليم.
يريد المعلمون التنفيذ الكامل لقانون إدارة الخدمة المدنية، ويقولون إنه بعد تطبيق هذا القانون وتطبيق الترتيب والمطابقة الحقيقيين، يجب أن تصل رواتب كل معلم متقاعد وموظف، وخاصة المعلمين الجدد وغير الرسميين، إلى أعلى من خط الفقر.
ويؤكد القرار الختامي لهذه الوقفات، الذي نشر صباح الخميس، على أن اللوائح الخاصة للمعلمين تمت صياغتها بشكل غير كامل ولم يتم تحقيق معادلة المعاشات.

المعلمين و خلال الاحتجاجات الحاشدة في عموم إيران،طالبوا باطلاق سراح المعلم المسجون
مؤكداً أن قوات الأمن والقضاء واصلت العام الماضي قمع المدرسين “بشكل مستمر ومنهجي

كما دعا المعلمون المحتجون إلى وضع حد لسياسات تحويل التعليم إلى شبكة ربحية، مؤكدين أن عواقب هذه السياسات تتمثل في زيادة عدد الأطفال العاملين الذين تسربوا من المدارس وانتشار الضرر الاجتماعي.
الحق في التعليم المجاني الجيد، لا سيما في المناطق المحرومة، هو من مطالب المعلمين المحتجين.
كما دعا القرار الختامي إلى إطلاق سراح النشطاء النقابيين المسجونين، مؤكداً أن قوات الأمن والقضاء واصلت العام الماضي قمع المدرسين “بشكل مستمر ومنهجي”.
كما أشار المعلمون المحتجون إلى “جولة جديدة من قمع المعلمين”.
كما أشاروا إلى استدعاء مئات المعلمين في جميع أنحاء البلاد للأجهزة الأمنية خلال الأشهر الستة الماضية، قائلين إن الجهات الحكومية لم تلتفت لمطالبهم “واستمرت في إساءة التصرف في الماضي بدلاً من الاستجابة”.
في العام الماضي، نظم المعلمون الإيرانيون ستة وقفات احتجاجية لمدة ثلاثة أشهر. بالإضافة إلى هذه التجمعات التي أقيمت في31 يناير و 19 فبراير و2 و13 و23ديسمبر و 13 يناير كما نظم المعلمون اعتصامات في أيام 29 و30 يناير2022 و 11 و 12 ديسمبر الماضي.
وشدد قرار الخميس على أن المتظاهرين لن يغادروا الشوارع حتى يتم تلبية مطالبهم: “الشوارع ملك لنا حتى يتم تلبية مطالباتنا. القمع والسجن وفتح ملفات كيدية، لن تتمكن من جعل حركة المعلمين تتراجع”.
كما طالب المعلمون المتظاهرون بإقالة وزير التربية والتعليم الذي “لا يستطيع إدارة مدرسة، ناهيك عن وزارة التربية والتعليم”.
المدن التي شهدت الوقفات الاحتجاجية حتى الآن هي رشت، يزد، بهمئي، سنندج، الأهواز، مشهد، كامياران، سقز، همدان، كرمانشاه، زنجان، دهكلان، قم، شيراز، إسلام أباد-غرب، طهران و …
وتجدر الإشارة إلى أن الرواتب الأساسية للمعلمين الإيرانيين أقل بكثير من خط الفقر المعلن من قبل الجهات الحكومية والمسؤولين.