الأربعاء,30نوفمبر,2022
EN FR DE IT AR ES AL

مؤتمر إيران حرة 2021

مريم رجوي الرئيسة الجمهورية لإيران المستقبل

مريم رجوي

مريم رجوي: كارثة كورونا في إيران- يجب القيام بحماية الشعب الإيراني وصحته وأمنه ومستقبله

ماتثير الإعجاب بشأن مجاهدي خلق

رسالة بمناسبة حلول السنة الإيرانية الجديدة

أحدث الاخبارعلی ید قوات حرس خامنئي مقتل عتال و اصابة العشرات من العتالين...

علی ید قوات حرس خامنئي مقتل عتال و اصابة العشرات من العتالين الشهر الحالي

علی ید قوات حرس خامنئي مقتل عتال و اصابة العشرات من العتالين الشهر الحالي

أطلق عناصر النظام المجرمين النار يوم الأحد، 17 أبريل، عند حدود نوسود، وأصابوا ثمانية عتالين محرومين بنيران مباشرة.

الکاتب – موقع المجلس:

توفي عتال أصيب بنيران مباشرة من قبل العناصر المجرمة لخامنئي في المناطق الحدودية مع إيران والعراق وتم نقله إلى مستشفى طالقاني في كرمانشاه صباح الثلاثاء 19 أبريل متأثرا بجراحه.

هذا العتال المحروم أرش نوري نجل بهرام من قرية كلاش نهين من مدينة جوانرود.

وفقًا للتقارير التي تلقيناها، أصيب 18 منهم عندما أطلقت قوات حرس خامنئي النار على العتالين في أبريل، وقتل واحد منهم.

إن المواطنين المغلوب على أمرهم في كردستان إيران، يزاولون بسبب الفقر والبطالة، أعمالا شاقة ومرهقة لنقل الحمولات في المناطق الحدودية العراقية الإيرانية، وهو ما يسمى العتالة، لكن حراس خامنئي يطلقون النار مباشرة عليهم ويقتلون هؤلاء أو يصيبونهم بجروح.

عشرات الجرحى من العتالين في الشهر الجاري

علی ید قوات حرس خامنئي مقتل عتال و اصابة العشرات من العتالين الشهر الحالي
أطلق عناصر النظام المجرمين النار يوم الأحد، 17 أبريل، عند حدود نوسود، وأصابوا ثمانية عتالين محرومين بنيران مباشرة.

أطلق عناصر النظام المجرمين النار يوم الأحد، 17 أبريل، عند حدود نوسود، وأصابوا ثمانية عتالين محرومين بنيران مباشرة.

نتيجة لإطلاق النار المباشر لحراس خامنئي، تم التعرف على هويات ثمانية مصابين من العتالين. وتم استهدافهم في الرأس والظهر واليدين.

وفي جريمة أخرى وقعت يوم الأربعاء الموافق 13 أبريل / نيسان؛ أطلق الحرس النار على عتال كادح آخر يُدعى يحيى رستم زاده من قرية دهتوت في منطقة جوانرود أدى إلى إصابته.

في نفس اليوم، أصيب اثنان من العتالين من سكان بانه وسروآباد بنيران مباشرة من وحوش خامنئي في المرتفعات الحدودية لمدينتي بانه ونوسود. وفي الساعة الرابعة من صباح يوم الأربعاء، 13 أبريل / نيسان، أطلق متوحشون من خامنئي النار على عدد من العتالين على حدود “هنك جال” في بانه، مما أدى إلى إصابة أحد العتالين، وهو محمد مولودي.

علی ید قوات حرس خامنئي مقتل عتال و اصابة العشرات من العتالين الشهر الحالي
أطلق عناصر النظام المجرمين النار يوم الأحد، 17 أبريل، عند حدود نوسود، وأصابوا ثمانية عتالين محرومين بنيران مباشرة.

من ناحية أخرى، في الساعات الأولى من صباح يوم الثلاثاء 12 أبريل، اصيب عتال يدعى “فرياد أداك” يبلغ من العمر 30 عامًا بجروح بالغة برصاصة مباشرة أطلقها متوحشون من خامنئي على حدود نوسود في محافظة كرمنشاه. وبحسب مصدر مطلع، اصيب “فرياد أداك” من مسافة قريبة بنحو 60 رصاصة كروية. انه أعزب من قرية “زيوار” تابعة لمدينة سروآباد ونُقل إلى مركز باوه الطبي بعد إصابته.

كما أصاب عناصر الحرس المجرمون ثلاثة من العتالين بإطلاق النار مباشرة على مجموعة منهم على حدود نوسود يوم الثلاثاء 12 أبريل.

أيضًا، في مساء يوم الاثنين 4 أبريل، أطلق حراس خامنئي النار مباشرة على العتالين عند حدود نوسود، مما أدى إلى إصابة ثلاثة.